خالد صلاح

استياء بين عمال شركات العاشر لتوقيع الكشف الطبى بشكل غير آدمى

الخميس، 11 أكتوبر 2018 02:26 م
استياء بين عمال شركات العاشر لتوقيع الكشف الطبى بشكل غير آدمى خلال الفحص
الشرقية- فتحية الديب
إضافة تعليق

أعرب عدد من المواطنين الذين تم تحويلهم من عدد من شركات العاشر من رمضان، عن استيائهم الشديد، من تحويلهم لتوقيع الكشف الطبى عليهم، إلى مقر اللجنة الطبيبة بمقر إتحاد العمال بمدينة العاشر من رمضان.

وقال عدد من العمال، إنه إلزامى عند التقدم للعمل بأى شركة أو مصنع بمدينة العاشر من رمضان، تحويلهم إلى اللجنة الطبيبة الكائنة بمستشفى التأمين الصحى بمدينة العاشر من رمضان، مقابل رسوم قدرها 80 جنيها، ولكن مؤخرا يتم تحويلهم إلى اللجنة الطبيبة الكائنة بمقر إتحاد العاشر من رمضان، مع تحملهم تكلفة بدل انتقال.

ويقول"محمد عبد العزيز" 23 سنة من أبوحماد، إنه ذهب يوم الاثنين الماضى، لتوقيع الكشف الطبى عليه، للعمل فى أحدى شركات الملابس، وفؤجئ بوجود عدد من المواطنين لتوقيع الكشف الطبى عليهم، فى مكان غير آدمى، ولا يوجد مكان للانتظار، ويتم دخول العمال بشكل جماعى للكشف عليهم، دون احترام للخصوصية، فضلا عن قيام كل عامل يتم توقيع الكشف الطبى عليه بدفع 50 جنيه بدل انتقال للجنة الطبيبة، فضلا عن دفع رسوم الكشف الطبا، وذلك يمثل عبء كبير على العامل وخاصة أنه ممكن بعد الكشف يتم عدم قبوله بسبب إصابته بأى أمراض مزمنة، ويدفع الرسوم ولا يستفيد شئ.

وناشد عدد من العمال، القائمين على أمر اللجنة الطبيبة بالعاشر من رمضان، بالتحقيق فى الأمر من حيث الكشف على العمال بشكل جماعى، فضلا عن دفع كل مواطن 50 جنيه بدل انتقال اللجنة الطبيبة.

ومن جانبه أفاد الدكتور هشام مسعود، وكيل مديرية الصحة بالشرقية، أن اللجنة تابعة للتأمين الصحى، وليست تابعة لمديرية الصحة، فيما أفاد مصدر بالتأمين الصحى بالشرقية، أن قرار تشكيل اللجنة الطبية صادر من الإدارة المركزية بالهيئة بالقاهرة، وسوف يتم التحقيق فى الأمر.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة