خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

س وج.. كل ما تريد معرفته عن غطاء التابوت الأثرى العائد من الكويت؟

الأربعاء، 10 أكتوبر 2018 09:00 ص
س وج.. كل ما تريد معرفته عن غطاء التابوت الأثرى العائد من الكويت؟ تابوت ــ أرشيفية
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت مصادر مطلعة داخل وزارة الآثار، عن عودة غطاء التابوت الأثرى، الذى كان قد تم تهريبه إلى الكويت، وتم تسليمه للسلطات المصرية من السلطات الكويتية المختصة، وتم شحنه ووصوله إلى مصر، ونستعرض خلال السطور المقبلة كل المعلومات حول غطاء التابوت.

س / كيف تم ضبط غطاء التابوت الأثرى؟
 

ج / السفارة المصرية لدى الكويت تابعت الأمر منذ اللحظة الأولى لاكتشاف غطاء التابوت الأثرى ضمن أمتعة الشحن الجوي القادمة من مصر بمطار الكويت الدولى.

س / ما هى الإجراءات التى تمت بعد ضبط غطاء التابوت؟
 

ج / قامت السفارة المصرى بالكويت على الفور بالتواصل مع مسئولي وزارة الخارجية الكويتية، والإدارة العامة للجمارك الكويتية، وتوجيه مذكرة للمجلس الوطنى للثقافة والفنون والآداب، لحسم هوية التمثال، وإذا ما كان أثريا أم لا.

س / متى تم تهريب غطاء التابوت الأثرى؟
 

ج / تم تهريب التابوت فى أول مارس 2018.

س / هل تم تشكيل لجنة أثرية لمعاينة غطاء التابوت؟
 

ج / تم تشكيل لجنة من إدارة الآثار والمتاحف بالمجلس الوطني للثقافة والفنون الآداب بالكويت، ترأسها الدكتور سلطان الدويش مدير الإدارة، وضمت في عضويتها الدكتور السيد محفوظ، والدكتور أحمد سعيد الأكاديميين بجامعة الكويت، للحكم على مدى أثرية هذا الغطاء وحسم هويته وتاريخ تصنيعه.

س / ماذا تم بعد انتهاء اللجنة من عملها؟
 

ج / عقب انتهاء اللجنة من أعمالها بدأت السفارة في مرحلة إنهاء إجراءات استلامه، والتي لاقت فيها السفارة تعاونا كبيرا من مختلف الجهات الحكومية المختصة.

س / متى عاد التابوت إلى مصر؟
 

ج / عاد التابوت إلى مصر مساء  أول أمس الاثنين.

س / أين يوجد غطاء التابوت الأثرى الآن؟
 

ج / تم نقل غطاء التابوت إلى المتحف المصرى بالتحرير حيث أن أى آثار فرعونية مستردة تذهب إلى المتحف فور عودتها مباشرة، وذلك لحين قرار الدكتور خالد العنانى باستمرار عرضه بالمتحف أو نقله لمكان أخر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة