خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

إدارة دونالد ترامب أكثر الإدارات شهدت حملة استقالات خلال الـ40 عاما الماضية.. 28 مسئولا يغادرون الإدارة الأمريكية فى أقل من عامين.. ونيكى هيلى وتيلرسون وسبايسر وستيف بانون أبرز الراحلين فى أقل من عامين

الأربعاء، 10 أكتوبر 2018 01:30 ص
إدارة دونالد ترامب أكثر الإدارات شهدت حملة استقالات خلال الـ40 عاما الماضية.. 28 مسئولا يغادرون الإدارة الأمريكية فى أقل من عامين.. ونيكى هيلى وتيلرسون وسبايسر وستيف بانون أبرز الراحلين فى أقل من عامين
كتب محمد جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نشر موقع (أكسيوس) الإخبارى الأمريكى الثلاثاء قائمة بكبار المسؤولين الأمريكيين الذين أقيلوا أو استقالوا فى عهد الرئيس الأمريكى دونالد ترامب خلال أقل من عامين من فترته الرئاسية الأولى.

وأشار الموقع إلى أن سفيرة أمريكا فى الأمم المتحدة نيكى هيلى - التى وافق ترامب على استقالتها اليوم - على أن تغادر منصبها فى نهاية العام، أصبحت المسؤولة الأمريكية رقم 28 التى تغادر إدارة ترامب.

ترامب ونيكى هيلى

ترامب وهيلى

ولفت الموقع إلى أن إدارة ترامب شهدت استقالات فى العام الأول من رئاسته التى بدأت فى 20 يناير 2017 أكثر من أى إدارة أخرى خلال الـ40 عاما الماضية، مشيرا إلى أن أول الراحلين كان مستشار الأمن القومى مايكل فلين الذى لم يستمر فى منصبه إلا أسابيع قليلة، حيث عيّن مع بداية رئاسة ترامب ورحل فى 13 فبراير 2017.

وتابع الموقع إن هناك مسؤولا آخر قضى أياما أقل من فلين فى البيت الأبيض، وهو أحد مديرى الاتصالات بالبيت الأبيض أنطونى سكاراموتشي، الذى بدأ وظيفته فى 21 يوليو 2017 ورحل بعدها بـ10 أيام فى 31 يوليو.

مايكل فلين

وأضاف الموقع أن بين أبرز المستقيلين من إدارة ترامب شون سبايسر المتحدث باسم البيت الأبيض الذى تم تعيينه مع بداية رئاسة ترامب ورحل فى 21 يوليو من العام نفسه، وكذلك رينس بريبوس كبير موظفى البيت الأبيض أحد المعينيين فى بداية عهد ترامب ورحل فى 23 يوليو 2017.

واستطرد الموقع فى رصد الراحلين عن إدارة ترامب، بكبير المخططين الاستراتيجيين فى البيت الأبيض ستيف بانون، الذى كان له دور كبير فى نجاح الحملة الانتخابية لترامب وعينه الأخير مع بداية الرئاسة، لكنه رحل بعد 7 شهور فقط فى 18 أغسطس 2017.

شون سبايسر

وأشار الموقع إلى أن أبرز الراحلين عن البيت الأبيض كان وزير الخارجية الأمريكى ريكس تيلرسون الذى استمر أكثر من عام بعد بداية إدارة ترامب ورحل فى 13 مارس 2018، وكذلك إتش. آر. ماكماستر مستشار الأمن القومى الذى عيّن فى 20 فبراير 2017 ورحل فى 22 مارس 2018.

 

ريكس تيلرسون

وطال الرحيل من إدارة ترامب - أيضا - مكتب التحقيقات الفيدرالى (إف بى آي)؛ حيث غادر رئيسه جيمس كومى فى 9 مايو 2017 بعد نحو 4 أعوام من تعيينه فى 4 سبتمبر 2013، وغادر كذلك آندرو ماكابى نائب مدير مكتب التحقيقات الفيدرالى بعد 9 أيام فقط من تولى ترامب الرئاسة فى 29 يناير 2017 بعد تعيينه فى عهد باراك أوباما فى 1 فبراير 2016.

جيمس كومى

وشهد البيت الأبيض - كذلك - تغييرين فى منصب نائب مستشار الأمن القومى، حيث غادرت كي. تي. ماكفارلاند فى 9 أبريل 2017 بعد تعيينها فى بداية عهد ترامب، بينما غادرت دينا باول فى 12 يناير 2018 بعد عام من تعيينها.

وشهد الجناح الغربى للبيت الأبيض الخاص بالاتصالات ووسائل الإعلام تغييرات عدة كان بدايتها عند شون سبايسر وأنطونى سكاراموتشي، لكنها تتابعت برحيل عدد من مديرى الاتصالات على رأسهم أوماروسا مانيجولت نيومان التى سجلت لكبير موظفى البيت الأبيض جون كيلى أثناء إقالتها، وكذلك مايكل دوبك، وهوب هيكس مديرة الاتصالات الاستراتيجية، وجوش رافيل مسئول اتصالات بارز.

وضمت التغييرات الأخرى - التى شهدها البيت الأبيض - مسؤولين مثل كاتى والش نائبة كبير موظفى البيت الأبيض، ونائب مساعد الرئيس سيباستيان جوركا، وأنجيلا رايد رئيسة طاقم العاملين، وروب بورتر سكرتير الموظفين، جارى كوهن مدير المجلس الاقتصادى الوطني، ومايكل أنطون المتحدث باسم مجلس الأمن القومي، وتوم بوسيرت مستشار الأمن الداخلي، وجون ماكينتى المساعد الشخصى للرئيس.

وشمل الرحيل - أيضا - عددا من مسؤولى الحكومة الأمريكية خارج البيت الأبيض، وهم وزير الصحة والخدمات الإنسانية توم برايس، ومدير مكتب الأخلاقيات الحكومية والتر شاوب، ووزير شئون المحاربين القدامى ديفيد شولكين، ومدير وكالة حماية البيئة سكوت برويت، والذى يعادل منصب وزير البيئة فى بلدان أخرى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة