خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

أهالى شطورة يستغيثون: المجلس القروى أسقطنا فى بئر الإهمال.. يكشفون: يدار من المقهى.. بالوعات مفتوحة أمام المدارس تعرض أطفالنا للخطر.. والقمامة تحاصر الشيخ زين الدين.. ورئيس مدينة طهطا: سنرسل لجنة تحقيق.. صور

الأربعاء، 10 أكتوبر 2018 06:01 م
أهالى شطورة يستغيثون: المجلس القروى أسقطنا فى بئر الإهمال.. يكشفون: يدار من المقهى.. بالوعات مفتوحة أمام المدارس تعرض أطفالنا للخطر.. والقمامة تحاصر الشيخ زين الدين.. ورئيس مدينة طهطا: سنرسل لجنة تحقيق.. صور البالوعات المفتوحة والمطبات العشوائية بشوارع شطورة
سوهاج محمود مقبول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
  • طريق الملايات طوله كيلو وبه 24 مطبا عشوائيا منهم 3 مرخصين وشارع المحطة ممتلئ بالحفر وتراكمات المياه

  • شوارع القرية مظلمة وأصبحت مسرحا للسرقة والخارجين عن القانون

  • الأهالى يصرخون: المجلس عطل مشروع الصرف الصحى

حالة من الفوضى فى كل شيء يعشها مجلس قروى شطورة التابع لمركز ومدينة طهطا شمال محافظة سوهاج بالرغم من أن المجلس من أكبر المجالس القروية على مستوى المحافظة، ويضم العديد من القرى والنجوع التابعة وعلى رأسها قرية الشيخ زين الدين وقرية عرب بخواج اللذان لم ينجيا من الإهمال ولم يشفع للقرية أنها قرية بلا أمية وتشتهر أنها قرية العلم والعلماء لما تحويه من أدباء ومفكرين وأساتذة جامعة وأطباء ومستشارين وصحفيين وإعلاميين والقرية يتم معاملتها من قبل القائمين عليها كأقل قرية موجودة بالمحافظة.

IMG_1204

وقام "اليوم السابع" بجولة بشوارع مجلس قروى شطورة والتقى عددا من الأهالى ليرصد صور الإهمال الموجودة فيه لعل محافظ سوهاج يستجيب لتلك المشكلات ويضع حلولا جذرية لها من أجل راحة المواطنين.

 

فى البداية قال محمد على من قرية الشيخ زين الدين التابعة لمجلس قروى شطورة، إن القرية بدايتها على الطريق السريع أسيوط سوهاج الزراعى وهو مدخلها الشرقى به مدارس ومعاهد أزهرية أمام تلك المعاهد والمدارس القمامة منتشرة فى كل مكان وتحول المكان لمقلب قمامة كبير نظرًا لتفريغ الجرارات تأتى ليلا وتترك تلك المخلفات الخاصة بالهدم والبناء أمام تلك المدارس ليس هذا فقط بل هناك عددا كبيرا من البالوعات الخاصة بتغطية ترعة مارة أمام تلك المدارس مفتوحة والتى تعرض حياة الطلاب للخطر.

IMG_1185

وقال على، إنه توجد أمام المدرسة الإعدادية بالوعة كبيرة يمر فوقها الأهالى والطلاب للوصول للمدرسة، موضحًا أن مسئول الطرق الموجود بالقرية لا يراه أحد، بالإضافة إلى أنه بسبب عدم تواجده لا يعرفه أحد، متابعًا: "الحالة الوحيدة التى يظهر فيها عندما يمر محافظ سوهاج من على الطريق يقوم بإزالة الأتربة من على الطريق السريع وأى تراكمات وبعد مغادرة المحافظ يختفى تماما وتعود القمامة كما كانت".

 

ومن قرية الشيخ زين الدين إلى القرية الأم شطورة، قال عبد الرحمن أحمد، إن معظم شوارع القرية بلا إنارة والأغرب إن الشوارع التى بها أعمدة إنارة يتم إضاءتها نهارا وتظلم ليلا، مشيرًا إلى أن المواطنين تعرضوا فى الفترة الأخيرة إلى موجه من السرقة وخاصة سرقة الدرجات البخارية من أمام المنازل، حيث يستغل اللصوص الظلام الدامس ويرتكبون جرائمهم.

IMG_1189

وأوضح أحمد، أنه عدم وجود الإنارة ليس فقط الأزمة الوحيدة فشارع طريق الملايات الشرقى به 24 مطبا عشوائيا مرخص منهم 3 فقط والباقى بدون ترخيص، ومسئول الطرق بالمجلس لا يتحرك إلا عندما تحدث مشاجرة أو شكوى بين الأهالى على مطب فيظهر ويقوم بتحرير محضر، مشيرًا إلى أن طريق شارع المحطة والذى تحول إلى حفر مما يعرض سيارات الأهالى لأضرار بالغة.

 

فيما كشف حسين محمد، من أهالى شطورة، عن مشكلة تستوجب تحرك محافظ سوهاج ورئيس المدينة وهى أن مجلس قروى شطورة يدار من خلال 3 مقاهى منتشرة بجوار المجلس، - بحسب قوله، يتجمع عليها العاملون بالمجلس من بداية العمل وحتى نهاية العمل مغادرين مكاتبهم على خلاف المألوف، وعندما تسأل عن موظف فتجده موجود على المقهى وهناك يتم قضاء مصلحة المواطن وهذا الأمر فيه ريبه – بحسب قوله.

IMG_1193

وتساءل محمد: لماذا لا يتم إرسال فريق من متابعة المحافظة أو متابعة مجلس المدينة لحصر أعداد الموظفين الموجودين خارج المجلس أو داخله؟ متابعًا: "ستجد أن نصف القوة موجودة على المقهى والنصف الأخر له خطوط سير وهمية بالأسبوع وذلك بالمخالفة للقانون".

 

وواصل الأهالى سرد مشكلاتهم مع المجلس القروى، فقال هيثم أحمد، إن القرية منذ فترة طويلة لم تشهد أعمال رصف أو إنارة، ولم يتم إنشاء مدرسة جديدة بها بالرغم من ارتفاع كثافة الفصول إلى 60 و80 طالبا، بالإضافة إلى توقف مشروع الصرف الصحى نظرًا لانعدام دور المجلس، خاصة فى النفق البحرى الذى يحمى الطلاب من العبور أعلى الطريق السريع أصبح مقلبا للقمامة وبدون إنارة.

 

وأشار أحمد، إلى أن المجلس القروى يتجاهل تعديات المواطنين على الأراضى الزراعية وتتم عملية البناء على الأراضى الزراعية بدون حساب، نظرًا لأن رئيس المجلس لا يقوم بدوره بالمرور على الأراضى للحد منها.

 

ورد على ذلك قال حسام محمدين، رئيس مجلس مركز ومدينة طهطا، حول المشكلات الموجودة بمجلس قروى شطورة، إنهم يقومون بالتنسيق مع المجالس القروية من أجل إزالة كافة العقبات الموجودة لراحة المواطن ومتابعة تنفيذ الخطط الموضوعة فى كافة المجالات.

 

وكشف محمدين، عن أنه سيقوم بإرسال فريق وهذا هو المتبع لبحث شكاوى المواطنين بالقرية وحلها وأن مجلس المدينة يضع كافة إمكانية لخدمة المجالس القروية أخرها دعم القرى بالكشافات واللمبات لإنارة والشوارع.

 

 

 

IMG_1195
 

 

IMG_1198
 

 

IMG_1199
 

 

IMG_1206
 

 

IMG_1207
 

 

IMG_1211
 
 
IMG_1212
 
IMG_1215
 
IMG_1216
 

 

IMG_1220
 

 

IMG_1221
 

 

IMG_1223
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة