خالد صلاح

"3 دقات" حلقة جديدة فى مسلسل "أغانى عربية يقتبسها العالم".. فنانون عالميون يبدون هوسهم بالفن المصرى.. عمرو دياب أكثر من تم اقتباس أعماله.. "الليلة دوب" تحولت لليونانية.. والبداية كانت بفريد الأطرش وسعاد حسنى

الأربعاء، 31 يناير 2018 02:30 ص
"3 دقات" حلقة جديدة فى مسلسل "أغانى عربية يقتبسها العالم".. فنانون عالميون يبدون هوسهم بالفن المصرى.. عمرو دياب أكثر من تم اقتباس أعماله.. "الليلة دوب" تحولت لليونانية.. والبداية كانت بفريد الأطرش وسعاد حسنى نجوم الطرب المصرى قدوة فنانى الغرب
كتب أحمد نبيل
إضافة تعليق

لطالما كانت الفكرة المسيطرة على عقول كثير من المصريين أننا دائمًا ما نتبع الغرب فى موسيقاهم وأن الألحان المصرية ما هى إلا سرقة من الألحان الغربية، وآخرها كان ما أثير على أغنية "3 دقات" للمطرب "آبو" وأن لحنها مسروق من أغنية إسبانية، أمازلت لا تصدق بأن للألحان المصرية صدى جامح يجتاح العالم العربى بل العالم أجمع، الدليل على هذا العدد الكبير من المغنيين الأجانب الذين سرقوا الألحان المصرية ومن ثم نسبها إليهم لجنى شهرة وأموال من ورائها.. سنعرض فى التقرير التالى أشهر ما سرق من ألحان مصرية وتم ترجمتها أو إعادة صياغتها للعالم الغربى.

 

كان لإسرائيل نصيب الأسد من سرقة الألحان المصرية، منذ أن كانت تصعد "كوكب الشرق" على خشبة المسرح لتشدو بأقوى الأغانى التى ترتاح لها القلوب وتطرب لها الأذن، لم يغير عدد من الفنانين الإسرائيليين شيئًا فى الألحان التى سرقوها بل كانت بنفس الآلات الموسيقية، كما فعلوا فى رائعة أم كلثوم "أمل حياتى" من ألحان الراحل محمد عبد الوهاب، أما بخصوص أغنية "انت عمرى" فكانت السرقة يونانية سنة 1975.

 

كما سرقت مغنية إسرائيلية تدعى "سريت حداد" ألحان أغنية "ما قالى وقولتله" للراحل فريد الأطرش، وأغنية "ماتجبلى شيكولاتة" للمبدعة سعاد حسنى كان لها نصيبًا من السرقة على يد المغنيين الإسرائيليين.


تتوالى الأجيال ولكن السرقة واحدة، ولكن يتعدد الفاعلون منهم..

 

1-      "الهضبة" عمرو دياب
 

أشهر من أنجبت مصر فى مجال الغناء، وأكثر من تعرضت ألحان أغانيه الشهيرة إلى السرقة تارة، وإلى الترجمة تارة أخرى، وهذا شىء بديهى عقب النجاح الباهر الذى حققه النجم المصرى فى الأوساط العالمية، ويمكننا البدء بأغنية "العالم الله" من ألحان عمرو مصطفى تمت ترجمتها إلى اللغة البلغارية، أما أغنية "قلبى اختارك" كانت من نصيب المغنيين الهنود.

وتأتى أغنية "نور العين" فى مقدمة قائمة الأغانى التى سرقت ألحانها من الميجا ستار عمرو دياب، حيث ترجمت إلى العديد من اللغات منها الاسبانية والإيرانية والإنجليزية والصربية.

 

 

ولكن لم تقف السرقة فى الأعوام الأخيرة عند الهضبة فقط، بل تطاولت لتضم عددا من المطربين المصريين إلى القائمة ليدخل بها الفنان مصطفى قمر بأغنيته الشهيرة "الليلة دوب" والتى تم سرقتها من قبل مغنية يونانية.

 

وعادت هذه الظاهرة مرة أخرى إلى الساحات وذلك عقب إثارة فيديو يتضمن أغنية "3 دقات" للمطرب آبو باللغة الأسبانية، الجدل، بعد ظهور إشاعات أخرى توحى بأن الألحان تعود إلى الأسبانية وليست المصرية، وذلك ما نفاه المطرب المصرى عبر إحدى الفضائيات، مؤكداً أن مطرب لبنانى اسمه جونى عواد يعمل مدرسا للغة الإسبانية أعجبته الأغنية وترجمها للغة الإسبانية، مضيفا أن عواد أرسل له المقطع الذى قام بترجمته وأعجبه.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة