خالد صلاح

فى 13 معلومة.. تعرف على أكبر صفقة فى تاريخ السكة الحديد لشراء عربات جديدة

الثلاثاء، 02 يناير 2018 10:56 ص
فى 13 معلومة.. تعرف على أكبر صفقة فى تاريخ السكة الحديد لشراء عربات جديدة المهندس سيد سالم رئيس هيئة السكة الحديد
كتب رضا حبيشى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يقدم "اليوم السابع" فى 13 معلومة كل ما تريد معرفته عن أكبر صفقة فى تاريخ هيئة السكة الحديد لشراء عربات جديدة لتحديث اسطول قطاراتها، سواء القطارات العادية بنوعيها "المميزة والمطورة" أو القطارات المكيفة.

1ـ تستهدف تحديث أسطول قطارات الهيئة بالكامل.

2ـ تستهدف شراء 1300 عربة جديدة.

3ـ تشمل شراء 800 عربة مميزة و300 عربة مميزة مكيفة و200 عربة مكيفة.

4ـ الحديث عن شراء هذه العربات بدء منذ 7 سنوات وقضت الهيئة سنوات بالتفاوض مع بعض مقدمى العروض المجرية والروسية.

5ـ  هيئة السكة الحديد قررت شراء هذه العربات عن طريق مناقصة عامة وليس التفاوض والأمر المباشر لتحقيق مزيد من الشفافية خاصة أن القيمة التقديرية لهذه العربات تقدر بمليارات الجنيهات.

6ـ هيئة السكة الحديد طرحت مناقصة محدودة فى نوفمبر الماضى بين الشركات لشراء هذه العربات.

7ـ 12 شركة عالمية تم دعوتها للاشتراك فى هذه المناقصة تقدم منها 7 شركات بعروضها الفنية والمالية قبل 20 ديسمبر الماضى.

8ـ هيئة السكة الحديد حددت مواصفات موحدة للعربات التى ستقبل شراءها عبر هذه المناقصة.

9ـ الشركات المتقدمة بعروض لتصنيع وتوريد هذه العربات تشمل تحالف روسى مجرى وعرض إيطالى وثلاثة عروض من الصين وعرضين من إسبانيا.

10ـ هيئة السكة الحديد بدأت فحص وتقييم العروض المتقدمة للمناقصة المحدودة لتوريد هذه العربات.

11ـ مخطط تحديد الشركة التى ستورد هذه العربات والتعاقد معها خلال الربع الأول من العام الجارى.

11ـ سيتم توريد العربات بالكامل خلال 40 شهرا من تاريخ توقيع التعاقد.

12ـ  40% من هذه العربات سيتم تصنيعها وتجميعها فى مصانع الهيئة العربية للتصنيع.

13ـ أبرز الشركات التى اعتذرت عن المشاركة وتقديم عرضها عبر المناقصة المحدودة وبعدما كانت تريد توريدها عن طريق التفاوض والتعاقد بالأمر المباشر من دولة لاتفيا.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن

المشكلة فى فساد وزارة النقل وهيئة السكك الحديدة

المشكلة متعلقةبفساد عهيئة السكك الحديدة ووزاترة النقل فكلهم يستهدفون فىالاساس التعاقد مع شركات اجنبية خاصة لانها المنوطبها دفع الرشاوى لهم بينما التعاقد مع الهيئة العربية للتصنيع لايوجد بند فى الهيئة خاصة بدفع الرشاوى وهى نفس مشكلة هية المياة والصرف الصحى والمطاحن كلهم يرفضوتن التعامل مع الهيئة العربية للتصنيع لان الهيئة لاتدفع رشاوى

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة