خالد صلاح

أوغندا ترفض عطاء شركة صينية لاستغلال رمال بحيرة فيكتوريا

السبت، 09 سبتمبر 2017 08:57 ص
أوغندا ترفض عطاء شركة صينية لاستغلال رمال بحيرة فيكتوريا بحيرة فيكتوريا

أ ش أ

رفضت السلطات الأوغندية منح مستثمرين صينيين حق استغلال رمال بحيرة فيكتوريا بدعوى ممارستهم أنشطة مناجم واستخراج غير مشروعة فى المناطق والشواطيء المطلة على البحيرة فى العام الماضي.

وأقر مديرو "مجموعة مانجو ترى المحدودة" الصينية بأن هيئة الاستثمار الوطنية رفضت عطاءهم الذى تقدمت به شركتهم لاستغلال الرمال واستخدامها فى ثلاثة مناجم فى المناطق المحيطة ببحيرة فيكتوريا وبالتحديد فى منطقة نكومبا، وبالقرب من جزيرة كيمي، فى مقاطعة موكونو، وبالقرب من جزيزة كافيجانجا- بوسى فى مقاطعة واكيزو.

وقال مدير هيئة الاستثمار الوطنية، توم أوكوروت، إن أنشطة الشركة فى المناطق المشار إليها كان لها تأثيرات سلبية على الحياة البيئية ومصايد الأسماك ومزارعها وأنواعها فى شواطئ البحيرة، والتى ستؤثر حتماً على المجتمعات المحيطة بالمنطقة المحيطة بشبه جزيرة عنتيبي.

وأبدى أوكوروت دهشته بأن أحد المواقع التى تتحدث عنها الشركة الصينية خالية تماما من الرمال قائلاً :إن المسوحات الميدانية التى أجريت كشفت عدم وجود رمال على الشواطئ القريبة من جزيرة كيمي، فى الوقت الذى يدعى المستثمرون بغير ذلك، فلماذا يبدون اهتمامهم بهذا الموقع؟.

كانت هيئة الاستثمار الوطنية الأوغندية منحت شركة مانجو الصينية المحدودة ترخيصا لبناء سفن وميناء لاستقبال البواخر والقوارب فى كاووكو، وليس من الواضح كيف انخرطت الشركة فى أنشطة مناجم وتجريف الرمال فى المناطق المحيطة بشواطئ بحيرة فيكتوريا.

وأبدى مسؤولو الشركة الصينية إصرارهم على الحصول على تراخيص وتقديم عطاءات بشأن استغلال رمال بحيرة فيكتوريا، مؤكدين أن "هناك اجتماعات مع مسؤولى هيئة الاستثمار الأوغندية لبحث إمكان الموافقة على طلباتهم فى هذا الشأن."





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة