خالد صلاح

رئيس مجلس الأعمال المصرى الأوروبى: مصر لا تحتاج لمعونة أمريكية..ولكن استثمارات

الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 02:12 م
رئيس مجلس الأعمال المصرى الأوروبى: مصر لا تحتاج لمعونة أمريكية..ولكن استثمارات محمد أبو العينين

كتب هانى الحوتى


قال محمد أبو العينين، رئيس مجلس الأعمال المصرى الأوروبى، إن الإعلام الغربى يحاول تشويه صورة مصر عبر الترويج بأن مصر مليئة بالإرهاب، وأن المواطنين يقتلون بعضهم البعض فى الشارع، مضيفا أن قضية مقتل الشاب الإيطالى ريجينى خير دليل على تلك المزاعم، حيث كان هناك تصعيد إعلامى لمقاطعة مصر، كما كانت هناك صفحات إعلامية مدفوعة فى الخارج لتشوية الصورة فى مصر.

 

وأضاف أبو العينين، خلال ندوة لمجلس الأعمال المصرى الأوروبى، اليوم، الأربعاء، حول آفاق العلاقات المصرية الأمريكية، أن حملات التشويه الإعلامى لمصر بالخارج، بدأت منذ اندلاع ثورة 30 يونيو، مشيرا إلى دور المجلس خلال الفترة الماضية فى عقد العديد من اللقاءات مع أعضاء بالأمم المتحدة، والكونجرس الأمريكى لشرح حقيقة الوضع بمصر وتصحيح الصورة الذهنية الخاطئة، إلا أن الردود من أعضاء تلك الجهات كان بعضها مبرمج، بينما كانت الأخرى متفهمة للوضع الحقيقى فى مصر.

 

وواصل رجل الأعمال أبو العينين، سرد مجهود مجلس الأعمال المصرى الأوروبى لتحسين صورة مصر بالخارج، قائلا: "المجلس أصدر نسخ الدستور المصرى الجديد لثلاث لغات إنجليزية وفرنسية بجانب العربية، وعرضها على الأمم المتحدة لتغيير الصورة التى كانت طاغية على ذهن القيادة الأمريكية فى ذلك الوقت"، مؤكدا على أهمية تفهم القيادة الأمريكية الحالية لحقيقة الوضع بمصر، فى ظل سعينا نحو تحقيق انطلاقة اقتصادية قوية بالاعتماد على نفسها، وهو ما ظهر من خلال عدم طلبها تلقى مساعدات أو معونة حتى من أمريكا.

 

وحول رأيه فى خفض الولايات المتحدة الأمريكية للمساعدات الاقتصادية لمصر، أكد رجل الأعمال، أنه يجب الابتعاد عن طلب المعونات أو المساعدات، مضيفا: "ليس عيبا الحصول على قرض لاستغلاله فى التنمية الاقتصادية، ولابد من التحول لثقافة المعونة إلى شراكة قوية وتحقيق المصالح المشتركة".

 

وتابع موضحا أن مصر تقود فكر المطالبة بالمصلحة المشتركة فمصر لا تحتاج إلى معونة من أمريكا بل مشروعات استثمارية والاستفادة من الخبرات التعليمية وغيرها وتسويق المشروعات الاستثمارية".

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة