خالد صلاح

بالصور.. مكتب بريد الحسينية "مأساه يعيشها الأهالى".. ويطالبون المسئولين بحل

السبت، 24 يونيو 2017 03:00 ص
بالصور.. مكتب بريد الحسينية "مأساه يعيشها الأهالى".. ويطالبون المسئولين بحل مكتب بريد الحسينية
الشرقية – إيمان مهنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"عذاب وإهانة وإنعدام الادمية" ذلك هو لسان حال أهالى مركز الحسينية بالشرقية، حول مكتب البريد، فيعيش الالاف من الاهالي في معاناة مع مكتب البريد الوحيد بالمدينة، في رحلة عذاب سواء من اصحاب المعاشات او الخدمات البريدية او من الاهالي المترددين لتحديث بيانات بطاقات التموين قبل انتهاء المهلة المحددة ،ذلك بسبب ضيق المساحة و عدد الموظفين المحدود.

ويقول محمد عبدالله 61 سنة لـ"اليوم السابع" أحد الاهالي، اننا في عذاب و معاناة ، ففي عز حرارة الشمس و الجو نتكدس بالمئات داخل الصالة ، و مشاجرات و مشاحنات للوصول للشباك، كى اقبض المعاش و انا رجل كبير السن اقف علي رجلي بالساعات دون توفير كراسي ، لا يوجد اي أنواع الآدامية أو مراعاة لكبار سن او حتي السيدات.

و تكمل صفاء السيد ربة منزل، انني لليوم الثالث علي التوالي أحضر لمكتب البريد لتحديث بيانات بطاقة التموين و لا أستطع الدخول بسبب الزحام  والتكدس "الناس فوق بعضها، و اهانات بين الموظفين و المواطنين" بحسب وصفها.

و من جانبه يقول حسام ابو الروس 33 سنة، ان مكتب البريد الذي يخدم المدينة كلها مساحته اقل 50 متر ، بينما مكتب السنترال و التابع لذات الهيئة يبعد امتار قليلة مساحته اضعاف البريد، و نحن تقدمنا  للمسئولين بطلب استثنائي بنقل البريد او خدمة تحديث البيانات للبطاقات علي جزء من مساحة السنترال الشاسعة مراعاة للمواطنين و للسيدات .

من جانبه أكد خالد عبد المولي عضو مجلس النواب عن دائرة الحسنية، أن المعاناة التي يتعرض لها المواطنين في مكتب البريد غير مقبولة ، وانه سيتواصل مع المسئولين و الجهات المعنية و وزارة الاتصالات لسرعة حل تلك المشكلة، و توفير خدمة بريدية تليق بالمواطن.

1-مكتب بريد الحسينية
مكتب بريد الحسينية

 

2-مكتب بريد الحسينية
مكتب بريد الحسينية

 

3-مكتب بريد الحسينية
مكتب بريد الحسينية

 

4-مكتب بريد الحسينية
مكتب بريد الحسينية

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة