خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

محمد أبو حامد: لن أتوقف عن المطالبة بمحاكمة سالم عبد الجليل بازدراء الأديان

الجمعة، 12 مايو 2017 04:57 م
محمد أبو حامد: لن أتوقف عن المطالبة بمحاكمة سالم عبد الجليل بازدراء الأديان النائب محمد أبو حامد وسالم عبد الجليل
كتب هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال محمد أبو حامد، وكيل لجنة التضامن الاجتماعى بمجلس النواب، إن ما صدر عن سالم عبد الجليل مستشار المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية ووكيل وزارة الأوقاف الأسبق، يستوجب محاكمته بتهمة ازدراء الأديان، وذلك وفقا لنص المادة 98 من قانون العقوبات التى استند إليها الأزهر فى العديد من القضايا المماثلة للدفاع على الأديان، ونصها: "يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر ولا تتجاوز خمس سنوات أو بغرامة لا تقل عن خمسمائة جنيه ولا تجاوز ألف جنيه كل من استغل الدين فى الترويج بالقول أو بالكتابة أو بأية وسيلة أخرى لأفكار متطرفة، لقصد إثارة الفتنة أو تحقير أو ازدراء أحد الأديان السماوية أو الطوائف المنتمية إليها أو الإضرار بالوحدة الوطنية".

 

وأضاف أبو حامد فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أنه لن يتوقف عن المطالبة بمحاكمة سالم عبد الجليل، مشيرا إلى أن الدولة المصرية فى اختبار حقيقى يتمثل فى تطبيق القانون على "عبد الجليل"، كما تم تطبيقه على العديد من الشخصات التى لها مواقف مشابهة، وأن الجميع أمام القانون سواء، مستشهدا بواقعة اطفال محافظة المنيا، وما تم من إجراءات فى هذه القضية، متابعا: هل سيحاكم الشيخ وفقا لنص القانون أو أن الواقعة ستمر مرور الكرام.

 

وأشار وكيل لجنة التضامن الاجتماعى بالبرلمان، إلى إن الإجراءات التى تم اتخاذها حيال سالم عبد الجليل سواء منعه من الظهور فى الفضائيات أو منعه من اعتلاء المنابر، هى إجراءات غير رادعة وأمر طبيعى كان لابد أن يتخذ ضده، ولابد أن تكون هناك عقوبة رادعة وفقا للدستور والقانون الذى يستند إليه الأزهر فى الدفاع عن الأديان السماوية، وأن يتم إعلاء تطبيق القانون على الجميع، متمنيا أن يتم منع ياسر برهامى نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفى، من الافتاء.

 

وكانت محكمة جنح أول أكتوبر، حددت جلسة 24 يونيو المقبل، لنظر أولى جلسات محاكمة الشيخ سالم عبد الجليل، أمام المستشار خالد خضر، فى اتهامه بازدراء الأديان، وهى الجنحة المباشرة التى أقامها المحامى نجيب جبرائيل، على خلفية تصريحاته الأخيرة بشأن الأقباط.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

ئشن

ياعم اتلم بقى انت ماصدقت هتعملك فلم هندى

الراجل اعتذر واقر بالفرق بين العلم الشرعى والتعايش الاجتماعى للاخوة الاقباط شركائنا فى الوطن واعتبرها زلة لسان وقدم الاعتذار ايضا لجميع اقباط مصر فى الداخل والخارج واتصل به الاستاذ هانى عزيز عضو المجمع القبطى والموضوع انتهى - اطلع انت منها ولا انت نسيت بلاويك ايام الثورة وتقلباتك السياسية المكشوفة - ولا انت مش لاقى لبانة جلد تندغها

عدد الردود 0

بواسطة:

فكرى ابراهيم

هل هذا هو تطوير الخطاب الدينى ؟ أن تكفر الاقباط !!

لن اجادل لاثبات ان الاقباط ليسوا كفرة بل يعبدون الله الواحد الذى نعبده ويؤمنون بالحساب واليوم الأخر . ولكن اقول عيب قوى مثل هذا الكلام من رجل مسئول .

عدد الردود 0

بواسطة:

Kimo

قل ياايها الكافرون .

من هم الكافرون سؤال لكل من هاجم وعايز يحاكم السيخ سالم وسؤالى الاخير مامعنى كلمة كافر فى اللغة العربية وكمان حاجة اخيرة نفسى واحد من الاعلاميين يسال واحد قسيس هم المسلمين واليهود يعتبرو ااية فة ديانتهم

عدد الردود 0

بواسطة:

شبراوي

ابو حامد .. شخصيه مصريه جديره بالاحترام .. ربنا يذيد من امثالك

اتمني سجنه 5 سنوات ولو لم يتم سجنه نطالب بالغاء قانون ازدراء الدين الاسلامي وليس ازدراء الاديان وعلي فكره سالم ده شخصيه اخوانيه داعشيه اتمني من الله ان لانري اشكالا مثله ومثل رشدي والبرهامي وابو اسلام ووجدي غنيم وايات العرابي وغيرهم من الارهابيين امثالهم وربنا يحفظ مصر من شر الفتنه وهؤلاء المتطرفييين

عدد الردود 0

بواسطة:

عمرو زغلول - المحامى

لا مبدأ

أننا فى الانضمام لدفاع الى الدكتور / سالم عبد الجليل ليس الا دفاعا عن ديننا من الهجوم الغير مبرر من بعد الشخصيات التى لا تعرف حاجه عن الدين سوا اسمه ......... اهلآ بيك استاذ / محمد حامد بساحه المحاكم أن كنت تملك الشجاعه مرحبا بك ....... وأتمنى ان تاتى باعظم محامين عندك ........... تحياتى

عدد الردود 0

بواسطة:

Mohamed Ewida

حامد فاشل

ابو حامد فاشل. من انت لكى تتكلم عن الشيخ عبدالجليل.احوال اشوفك شغلنا تانيه تعمل بها سوا اعلامى لنفسك.

عدد الردود 0

بواسطة:

بيشاور عقله

ابو خرطوشه مسك الطبله

والله يا ابو حامض انت وامثالك هتولعوا البلد الراجل فسر صح ويا ريت تتفرج على قنوات الاقباط وهما بيهرتلوا فى تفسير القران والتشكيك فى الايات علشان تعرف مين اللى يتحاكم ومين اللى ضابط نفسه

عدد الردود 0

بواسطة:

أحمد مصطفى ابراهيم محمد يوسف

حسبى الله ونعما الوكيل فى المنافق العضو محمد أبو حامد وايضا فيمن يؤيده

قال الشيخ «محمد متولي الشعراوي»، رحمه الله أحد علماء الأزهر الشريف، يؤكد على أن المسيحين كفار في عقيدة المسلمين، وأن المسلمين غير راضين عما يقومون به من عبادة، ولكن بالرغم من ذلك، فإنه يجب التعايش السلمي بينهم، ويجب التعامل معهم بالعدل لا بالود، لأن الإسلام قد أمرنا بذلك. فلا يجوز الاعتداء على المسيحي لمجرد الاعتقاد بأنه كافر، وقال بأن أكثر أهل العلم قد أجمعوا على أنه لا يجوز أن يقتل كافر لمجرد كفره، وأضاف أنه لا يجوز لمسلم أن يظلم أي إنسان حتى لو كان على غير الملة. حيث أكد أن آيات القرآن الكريم، قد أكدت على كفر اليهود والنصارى، واستشهد بقوله تعالى: (لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ ? وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ ? إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ ? وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (72) لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ ? وَمَا مِنْ إِلَ?هٍ إِلَّا إِلَ?هٌ وَاحِدٌ ? وَإِن لَّمْ يَنتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (73)

عدد الردود 0

بواسطة:

كريم

إلى رقم 3: كل الأديان شوفينية ولذلك يجب التعامل مع التنوع في أي بلد بحساسية!

هناك مثل إنجليزي يقول There are things that are better left unsaid! هذا يعني إبعد عن الشر وغني له! في بلد ملتهب المشاعر يجب لم الشمل والبعد عن الحساسيات! كل دين لا يعترف ضمنيا بالأخر وهذا مفهوم! فإذا لم نسطيع مد الجسور، فليلتزم الجميع بالصمت!

عدد الردود 0

بواسطة:

مجدى

طبعا لازم يتحاكم لابد بأن القانون يأخذ مجراة

فوق

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة