خالد صلاح
}

باستثمارات تقارب 18 مليار جنيه..

حسن علام العقارية والمستقبل للتنمية تعقدان اتفاقية لتطوير 250 فدانا بـ"مستقبل سيتى"

الأربعاء، 27 ديسمبر 2017 02:46 م
حسن علام العقارية والمستقبل للتنمية تعقدان اتفاقية لتطوير 250 فدانا بـ"مستقبل سيتى" توقيع اتفاقية شراكة بين شركتى حسن علام العقارية والمستقبل للتنمية
إضافة تعليق

•محمد علام: مشروعنا  بـ "مستقبل سيتى" سيعمل على توفير 400,000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب المصرى
 

•احتياجات العائلة المصرية المعاصرة تأتى على قمة أولوياتنا
 

•المشروع الجديد يضاعف حجم محفظة أراضى حسن علام العقارية ويقفز بعدد سكان مشاريعها إلى ما يتجاوز الـ 20,000   مواطن مصرى
 

فى ظل النمو المتسارع فى سوق العقارات المصرى، تم الإعلان عن توقيع اتفاقية شراكة بين  كل من،  شركة "حسن علام العقارية" الرائدة فى مجال التطوير العقارى وشركة "المستقبل للتنمية العمرانية" المالك والمطور الرئيسى لمشروع "مستقبل سيتى"،  لتنمية وتطوير مشروع سكنى متكامل قوامه 250 فدانا تقريباً بـ"مستقبل سيتى"، والذى  يحتل  موقعا استراتيجيا وفريداً بالامتداد الشرقى للقاهرة الجديدة، بإطلالة متميزة على طريق محمد بن زايد الذى يربط القاهرة الجديدة بالعاصمة الإدارية.

صرح المهندس عصام ناصف- رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة "المستقبل للتنمية العمرانية" بأنهم سعداء بالتوقيع مع شركة "حسن علام العقارية" والتى تُعد واحدة من كبرى شركات التطوير العقارى الرائدة فى مصر، والتى أثبتت أن لها فكرا ورؤية متميزة فى التطوير العقارى لما لها من  باع وإرث من الثقة والمصداقية والخبرة والتى تتسق كليًا مع رؤية  شركة "المستقبل"، والتى تعمل دائما على ضم المزيد من الخبرات للمشاركة فى تنمية وتطوير "مستقبل سيتى".

كما أكد أن هذا التعاقد هو استكمال لسلسلة التعاقدات الناجحة التى أبرمتها شركة المستقبل خلال الفترة الماضية مع عدد من المطورين العقاريين فى تنمية وتطوير مشروع "مستقبل سيتى".

ومن جانبه، صرح السيد محمد مدحت علام – الرئيس التنفيذى لشركة "حسن علام العقارية" - على هذه الشراكة قائلًا: "تأتى هذه الشراكة الهامة كانعكاس حقيقى لرؤية الشركة وتوجهاتها الاستراتيجية التوسعية الجديدة لبناء مجتمعات عمرانية متميزة ومتكاملة، تلبى احتياجات السوق العقارى المصرى، وتضع احتياجات الأسرة المصرية العصرية على قمة أولوياتنا. كما أننا دائما نعمل جاهدين على تقديم منتج عقارى متميز، وتوفير جميع سبل الراحة والرفاهية لعملائنا.

وأضاف علام: "أننا نفخر بالتعاون مع شركة "المستقبل للتنمية العمرانية"، وهو التعاون الذى نصفه بالمثمر، حيث سيقوم بتقديم المزيد من الدعم لخطط الدولة فى إصلاح وإنعاش الاقتصاد المصرى، وذلك من خلال العمل على توفير 400,000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب المصرى، وهو ما يؤكد التزامنا بدعم الاقتصاد المصرى، ودفع عجلة الإنتاج ومحاربة البطالة.

 

وتبلغ مساحة المشروع حوالى 250 فدانا، أى ما يقرب من حوالى  مليون متر مربع، بقيمة استثمارية تقارب 18 مليار جنيه مصري، وسيضم مشروع "حسن علام العقارية" بـ"مستقبل سيتى" مزيجا من الوحدات السكنية المتنوعة لتشمل (الفيلات المنفصلة - التاون هاوس - التوين هاوس – وحدات الدوبلكس والشقق السكنية) بمساحات متعددة، ويتضمن المشروع مجمعات تجارية وخدمية وإدارية، بالإضافة إلى المساحات المخصصة للمجمع الرياضى والمبانى الاجتماعية.

 

ويضيف هذا المشروع  لمحفظة شركة  "حسن علام العقارية" بعدا تنمويا جديدا يصل بمحفظة مشروعات الشركة إلى 9 مشاريع، منها 6 آهلة بالسكان و2 قيد الإنشاء والتطوير، ويعد المشروع الجديد بـ"مستقبل سيتى" هو تاسع مشروع فى محفظة مشاريع "حسن علام العقارية" ذات الانتشار الجغرافى المتميز على مستوى الجمهورية، وتحتضن مشروعات الشركة ما يعادل 5000 أسرة مصرية.

 وتعد هذه الشراكة هى الأولى لشركة "حسن علام العقارية " مع شركة  "المستقبل للتنمية العمرانية"، والتى من شأنها زيادة المساحة العمرانية التى تطورها "حسن علام العقارية"، ومن المتوقع أن تصل محفظة أراضى شركة حسن علام لأكثر من 9 ملايين متر مربع خلال عام 2018 بإذن الله.

 

جدير بالذكر، أن معدل الطلب على السكن الآن فى تزايد حيث وصل سنويًا إلى 610,837 وحدة، منها 280,049 فى المناطق الحضرية، حيث يبلغ حجم  المعروض سنويا من العقار ما يقارب 195,000 وحدة مما يعنى أن هناك  فجوة سنوية تبلغ 85,049 وحدة  تتركز بشكل كبير فى الشرائح المنخفضة ومتوسطة الدخل، ويعد سوق العقارات المصرية الآن من الأسواق الواعدة لاعتمادها بالأساس على طلب حقيقى وليس على المضاربات، بالإضافة إلى جاذبية ديموغرافية سكانها، حيث إن نسبة السكان  الفاعلين اقتصاديا تقارب 40%، فى حين أن الفئة العمرية التى تندرج تحت عمر الزواج و التى تتراوح ما بين (20 - 39) سنة تعادل حوالى 30٪ من السكان بمعدل 900 حالة زواج سنويًا، مما يمثل  80% من الطلب على السكن وفقًا لآخر الإحصائيات، ويشار إلى ذلك باعتباره عاملًا حيويًا لنمو العقارات فى المستقبل.

وفى سياق متصل،  تلك هى العوامل التى تؤكد على تنامى دور شركات التطوير العقارى لسد حاجة المواطنين فى البحث عن سكن، كما تبشر بتصدر العقارات  قاطرة الإصلاح الإقتصادى.

IMG_8873
 

IMG_8874


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة