خالد صلاح

حفنى عبد العزيز خليفة يكتب : خير اللغاتِ

الإثنين، 18 ديسمبر 2017 08:00 ص
حفنى عبد العزيز خليفة يكتب : خير اللغاتِ  مصحف
إضافة تعليق

حَارَ القَصِيـــــــــــدُ وَما يخطُّ بَنَانِى * خَيـــــــــرَ اللُّغَاتِ رَفِيــــــــقَــةَ القُرآنِ

مَاذَا أَقُولُ بِيومِ عُرسِكِ يَا تُرَيٰ؟ * خَجْلَىٰ الحُروفُ وَخَاطِرى وبَياني

أَزهُـــــــــو بِأنَّى للأَصَــــــــــالةِ أَنْتَـــــــمِى * وَمِعَ العُرُوبَـــــــــــةِ نَلتــَــقِى بلِسَــــانِ

لُغَـــــــــــــــةٌ وَدِيــــــــــنٌ وَاحِـــــــــدٌ يا أُمَّتِى * هِبَــــــــــةُ الإلَـــٰـــــــــهِ الواحــــــــــدِ المَنَّانِ

أمُّ اللُّغَاتِ وتاجُــــــهَا وَفَخَـــــــــارُهَا * سَتَظَلُّ خَــــــــالِدَةً مَـــــــــدَىٰ الأزمَــــــــــــانِ

للضَّـــادِ فيهَا وَقْعُ صَوتٍ والورىٰ * شَهِـــــــــــــدُوا لِنبـــــــــرةِ جَرْسِهِ الرَّنَّــــــــــــانِ

فَبِهَا دَرَجْــــتُ عَلَىٰ القَرِيضِ مُرَدِّدًا * حُــــــــــــــــلُوَ الكَــــــــــلَامِ بِأَعذَبِ الأَوزَانِ

مُنذُ امرِئِ القِيسِ الذى ملأَ الدُّنَا * شِعرًا رَصِيــــــــــــــنَ القَـــــــولِ والتِّبيَـــــانِ

لُغَةُ البَلاغَــــةِ لا تَزَالُ بِسِحـــــــــرِهَا * تَطــــغَىٰ علــــــىٰ الألبَـــــــــــــابِ والآذَانِ

مهما يحــــــــــــاولُ مُغرِضٌ لِنَقِيصَـــــةٍ * هَيهَـــــــــاتَ أن يَدنُـــــــــــو مِنَ الطُّـوفَانِ

لُغَتِى أُرَدِّدُ : لا تَهَـــــــــابِى حَاقِدًا * وَلْتَطمَئِـــــــــــنِّى دُرَّةَ الأكـــــــــــــــــــــــــــــــــــوَانِ

وَأَهِيـــبُ يَا قُومِى تَعَالــــــــوا نَزدَهِى * وَعَنِ الحِيَـــــــــــــــاضِ نَذُودُ بِالبُرهَــــــــــانِ

وَلْتَغْرِسُـــوا حُبَّ الحروفِ بِنَشْئِكُمْ * عَرَبِيَّةً فُصَـــــــــــــــحَىٰ مَــــــــــــــعَ الإيمَــــــــــانِ
بِجَـــــــــــــــــــــلالِهَا المَعهُودِ فِى قُرآنِنا * وتُراثِنَا المَكنُــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــونِ بالأَلوَانِ

ولهَا أقــــــــــــــــــــــــــــــــــولُ بيومِهَا مُتَغَنِّيًا * لِعُيونِهَــــــــــــــــــــــا وَلِسِحــــــــــــــــــرِها الفَتَّانِ

لُغَةَ الجَمَــــــــــــالِ تَحِيَّتِــــــــى بِقَصِيدَتى * بِالوِدِّ أُهدِيهَـــــــــــــــــــــا وبالعِرفَـــــــــــــــــــــــــانِ

 


 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة