خالد صلاح
}

عصام شلتوت

كابتن عصام.. كابتن ناصر.. «عيب» لمسة اليد = ضربة جزاء.. ماشى!

الأحد، 17 ديسمبر 2017 06:02 م

إضافة تعليق
لا.. هو عيب، ولا حرام.. أن يخطئ حكم كرة قدم فى تقدير ضربة جزاء = «لمسة يد».. واضحة!
شاهدناها كثيرا.. عادى جدا!
لكن.. أن يزفوا.. لنا البشرى بأن لدينا حكما اتخذ أفضل قرار تحكيمى فى حياة سيادته بعدم احتساب ضربة جزاء = «لمسة يد» واضحة، مؤكد السيد الحكم أنه رأها بوضوح.. إنما الفتاكة التحكيمية.. واللوذعية القانونية، جعلته لا يأكل الطعم.. ليه بقى؟!
• يا حضرات.. كابتن عصام عبدالفتاح.. أحد حكامنا الدوليين، والمحاضر والمونديالى، والآن ضمن لجنة حكام القارة السمراء.. يخرج علينا بكل قاموس «العيب».. فى حقنا كمتابعين وحقكم كجماهير، بل يخلط بين الحق الذى هو أولى أن يتبع، وبين الباطل الذى نأمل أن يدحر، ولا نجده بيننا.. فماذا قال يا أفندم؟!
• يا حضرات.. كابتن عصام عبدالفتاح.. قال: «يا جماعة المدافع لمس الكرة بإيده.. نعم، وواضحة.. طيب إيه؟!
قالك.. إنما الكورة- بنت الجنية- كانت جاية منين؟!
منين يا كابتن؟!
قالك.. وقالنا تانى.. من زميل اللاعب يا جماعة!
يعنى إيه يا كابتن!
قالنا كلنا.. يعنى زميله هو اللى ورطه فى «لمسة اليد»!
• يا حضرات.. كابتن عصام عبدالفتاح، لم يكلف نفسه حتى عناء البحث عن سيناريو يمكن أن يخرج به فيلم تغاضى حكمه الدولى عن احتساب ضربة جزاء!
كابتن.. أد كده.. إحنا مالناش أى تلاتين لزمة عندكم.. وهاأقول لحضرتك ليه!
• يا حضرات.. يعنى إيه ضربة الجزاء لا تحتسب حين يلعب لاعب الكرة بيده، وهى قادمة له من زميل!
طيب.. بالله عليكم حد.. فهم حاجة؟!
الكورة اللى لعبها المدافع بإيده فى خط الـ«18».. كانت رايحة فين يا حلوين؟!
آه.. كانت رايحة فى اتجاه المنافس.. مش كده.. ولا إيه؟!
• يا حضرات.. لا أعرف السبب وراء.. هذا التبرير غير المنطقى، من عبدالفتاح!
بس لازم أقوله خسرت كتير.. يا بطل!
سألنا «3» من كبار حكام القارة العرب، لن أقولك أسماءهم، لكن واحدا منهم هو من رشحك لتولى مهمة الحكام بالإمارات.. فاكر؟!
• يا حضرات.. عارفين هذا الثلاثى الدولى جدا.. قالوا على تصريح عبدالفتاح إيه؟!
ببساطة قال كبيرهم: «والله عيب يا عبدالفتاح».. قانون الكورة، ليس فيه بند، أو تفسير واحد، يعطى الحق للاعب أن يلمس الكرة بيده، حين تأتى من زميل!
• يا حضرات.. أما العيب كله.. وهو غير رائعة كوكب الشرق «الحب كله».. فهو فى محاولة تمرير التصريح للذين معه.. مع مين؟!
أكيد.. مع عبدالفتاح!
هذا.. الكابتن ناصر عباس، الذى توقعت أن يحللها صح.. يندفع مدافعا عن خطأ عبدالفتاح، وليس حكم المباراة الدولى!
• يا حضرات.. حين يضرب الكبير عرض الحائط بعقول البشر.. فهذا.. هو العيب بذات عين نفسه!
بلاها.. حكام.. بتوع «انجز» والتانيين بتوع.. «مش عايزين مشاكل»!
على فكرة «انجز».. ومش عايزين مشاكل.. تقال لحكام فى مباريات يجب أن تصل «لبر الأمان».. عارفينه؟!
آه.. اللى هو.. كده يعنى!
عيب يا كابتن عصام.. عيب يا كابتن ناصر.. كنا ولازلنا نحترمكم!
على فكرة.. أنتظر رأى «درى».. و«عبدالرؤوف» الصغير.. ولا.. مش هايقولوا حاجة؟!

إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

أبو مصطفي

اصبت يا أ.شلتوت

كلام في الجول .ضربة الحزاء الثانية للمقاصة في مباراة النصر ،المدافع احتهد في ضم يده جانبه ،واستدار خوفا من قوة الكرة لقرب لاعب المقاصة منه ،ومع ءلك اصطدمت الكرة في يده ،،وليس بها اي شبهة تعمد .ومع ءلك اختسبت ضربة جزاء ولا تعليق !!!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة