خالد صلاح

عضو اتحاد المقاولين يطالب بفرض رسوم 0.5 % على العقود لصالح تنمية سيناء

الجمعة، 01 ديسمبر 2017 01:16 م
عضو اتحاد المقاولين يطالب بفرض رسوم 0.5 % على العقود لصالح تنمية سيناء داكر عبد اللاه عضو الاتحاد المصرى لمقاولى البناء والتشييد


كتب أحمد حسن
إضافة تعليق

طالب المهندس داكر عبد اللاه، عضو مجلس إدارة الإتحاد المصرى لمقاولى التشييد والبناء، وضع آلية متكاملة لمساهمة رجال الأعمال وشركات المقاولات فى دعم مشروعات تنمية وتعمير سيناء، والتى تبنتها الدولة وبدأت فى تطبيقها مؤخراً .

وشدد عبد اللاه، بضرورة فرض رسوم على عقود المقاولات تصل لـ0.5 % من قيمة المقاولة،  توجه لصالح دعم المشروعات التنموية بسيناء، لرفع جزء من الاعباء عن كاهل الدولة، وضمان تنفيذ مخطط التنمية، وأكبر قدر من المشروعات فى أسرع وقت، لافتاً إلى أهمية التنسيق بين الاتحاد المصرى لمقاولى البناء والجهات الحكومية المختلفة، لوضع الآليات المناسبة لتطبيق ذلك المقترح .

وأوضح أن القطاع يشمل العديد من شركات البناء والتشييد ذات الملاءات المالية الكبرى والراغبة جدياً فى دعم خطط التنمية والتطوير بالدولة، مشيراً الى أن مشروعات إعمار سيناء سستسهم فى تحقيق أبعاداً إيجابية أمنية واقتصادية واجتماعية، وتلبية احتياجات شريحة كبيرة من أبناء الوطن، لافتا إلى أن مساحة سيناء الكلية تعادل " سدس " مساحة جمهورية مصر العربية، ومن ثم فإن تعميرها سيحقق أهدافا أخرى منها زيادة الرقعة السكانية.

وأوضح إنه تم تطبيق تلك الرسوم على عقود المقاولات فى وقت سابق، وذلك لدعم تنفيذ مشروعات سكنية للشباب والمواطنين محدودى الدخل، بما أسهم فى تقليل بعض الأعباء عن كاهل الدولة، وتلبية احتياجات شريحة كبيرة من المواطنين.

 


إضافة تعليق




التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

حازم توفيق

بدل ما تسعدوا البؤساء في سيناء والذين فقدوا ذويههم في اكبر مصيبة في مصر تشقوا عليهم اكثر

اين رحمة المؤمنين يا مصريين من لا يرحم لا يرحم وهل كثير من المصريين ويعيش لى فرض اتاوات

عدد الردود 0

بواسطة:

Ali

يا راجل اتقى الله !!

مش كفاية ما يسدده المقاول على العقد من رسوم اتحاد المقاولين وتمغات هندسية وتمغات تطبيقية وتمغات عادية وتمغة اتساع ورسوم عمالة موقتة ثم بعد ذلك الضرايب بخلاف كارتة المرور على اى سيارة نقل او خرسانة بخلاف ارتفاع أسعار الخامات الغير مسيطر عليه وغيرها وغيرها .. لقد اصبح المقاول هو الحيطة المائلة فى هذا الزمان

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة