خالد صلاح

تفاصيل مشروع إحياء القيمة التاريخية لشوارع الإسكندرية.. تعرف عليها

الثلاثاء، 28 نوفمبر 2017 08:17 ص
تفاصيل مشروع إحياء القيمة التاريخية لشوارع الإسكندرية.. تعرف عليها تركيب صورة
الاسكندرية جاكلين منير
إضافة تعليق

تعد محافظة الإسكندرية، من المحافظات التى تتميز بعراقة تاريخية، فهى المدينة التى بناها الإسكندر الأكبر وسميت بإسمه، ولذلك فهى مدينة تزخر بالمناطق التاريخية والأثرية، ولعل أقدم ما فيها هى شوارعها التى قد يعود البعض منها إلى تاريخ إنشاء المدينة نفسها.

وتستعد محافظة الإسكندرية، لتطبيق مشروع إعادة إحياء شوارع الإسكندرية القديمة لأول مرة، حيث يتضمن المشروع إعادة إحياء القيمة التاريخية لأهم 4 شوارع كمرحلة أولى، وسوف تبدأ محافظة الإسكندرية بالتطبيق على شارع فؤاد وشارع النبى دانيال وشارع السلطان حسين  وشارع الإسكندرية الأكبر.

شارع فؤاد العتيق يعود إلى عهد البطالمة

يعد شارع فؤاد، من أشهر و أقدم شوارع محافظة الإسكندرية، و هو يقع وسط الإسكندرية فى منطقة محطة الرمل، وتعود نشأة هذا الشارع العتيق إلى عهد البطالمة، وكانوا يطلقون عليه "الطريق الكانوبي" حيث كان مصفوفاً بالأعمدة الرخامية من بدايته وحتى نهايته، كما سمي بعد ذلك بشارع ميناء رشيد، لأنه كان يبدأ من بوابة رشيد في الأسوار العربية القديمة، ثم يتجه شرقاً ناحية ضاحية أبي قير، وهو أيضاً معروف باسم "طريق الحرية" حاليا .

وتتميز معظم مباني شارع فؤاد بالطراز اليوناني الممزوج بالفن الإيطالي المعماري "الفلورنسي"، ومن أهم معالمه دار الأوبرا الوحيدة بالإسكندرية، والتي قام ببنائها المهندس الفرنسي جورج بارك، وعرفت لفترة طويلة بـ"تياترو محمد علي"، وتغير اسمها إلى مسرح سيد درويش، كما يكتظ الشارع بالعديد من دور السينما لعل أشهرها بلازا ورويال ، وأمير وسينما ريو.

شارع النبى دانيال "عمره من عمر المدينة" 

يعد شارع النبى دانيال أحد أشهر شوارع الإسكندرية، وهو عمره من عمر إنشاء المدينة نفسها، حيث يعتقد أن شارع النبي دانيال جزء من الشارع الرئيسى الطولى الذى كان يمتد من شمال المدينة إلى جنوبها.

يوجد بشارع النبى دانيال، العديد من المبانى الهامة فى مدينة الإسكندرية، ففى بدايته يوجد مسجد النبى دانيال، يوجد أيضا معبد إلياهو الذى تتردد عليه الجالية اليهودية بالإسكندرية، وعلى الجانب الآخر من الشارع توجد الكنيسة المرقسية أقدم كنيسة فى مصر وأفريقيا، والتى بناها القديس مرقس في القرن الأول الميلادى عام 433م وتوجد  بها رأسه.

ويعد هذا الشارع، من أكثر الشوارع حيوية فى الإسكندرية، بسبب وجود المحال التجارية التى تبيع كل شيء على جانبيه بدءا من الملابس والأحذية انتهاء بالكتب والأجهزة الكهربائية.

شارع السلطان حسين وشارع الإسكندر الأكبر

يعد شارع السلطان حسين، أحد أهم الشوارع الحيوية بمحافظة الإسكندرية، وهو يسير و يوازى شارع فؤاد و يتقاطع مع شارع النبى دانيال، حيث تم تأسيس شوارع الإسكندرية بشكل يشبة قطعة الشطرنج للتقابل الشوارع وتتقاطع.

أما شارع الاسكندر الاكبر، فالكثرين من اهالى الاسكندرية لا يعلمون انه الطريق الطويل المتتد لخط سير ترام الرمل، و الذى يقطع عدة أحياء مرورا بعدد من أهم المناطق التاريخية بالاسكندرية، بداية من محطة الرمل مرورا بالقائد ابراهيم و الازاريطة و الابراهيمية و حتى فكيتوريا.

من جانبة قال الدكتور محمد عوض ، رئيس لجنة الحفاظ على التراث و المبانى التراثية بالاسكندرية ، فى تصريحات خاصة لـ" اليوم السابع"، أن اللجنة قد تقدمت بمشروع بشأن إحياء منطقة وسط الاسكندرية، خاصة شارع فؤاد، و الذى يعد شارع تاريخى و له أهمية تراثية كبرى و امتداد الشارع الى شارع شريف باشا، و منه الى المنشية، مشيرا الى ان اللجنة قامت بدراسة المنطقة و حصر الاماكن الاثرية بها، و حصر الميادين و التماثيل الاثرية أيضا.

وأكد، أن هناك مشروع لتطوير الميادين قد طرح من خلال المحافظ على اللجنة، و جارى اعداد خطة لها ، مشيرا الى أن كل الميادين تحتاج الى صيانة، و الحفاظ على التماثيل التراثية مثل تمثال محمد على فى المنشية.

وأشار، الى أنه جارى التنسيق مع جهاز التنسيق الحضارى عن طريق مهندسين لهم علاقة بالتصميم الحضارى، ووضع التماثيل الفنية بالتعاون مع فنانين كمتخصصين.

من جانبه، قال الدكتور محمد سلطان محافظ الاسكندرية، إن المحافظة تولى ملف المناطق الأثرية والتراثية اهتمام كبير حفاظا على القيمة التاريخية للمحافظة.

وأشار فى تصريحات خاصة لـ" اليوم السابع"، أن المحافظة بتطبيق مشروع اعادة احياء الشوارع الرئيسية، و سيتم البدء بـ 4 شوارع، و هى شارع فؤاد و شارع النبى دانيال و شارع الاسكندر الاكبر و شارع السلطان حسين ، موضحا أن المحافظة ستقوم بالتدخل بالجزء الخاص بها بفع كفاءة البنية التحتية و اعمال الانارة و غيرها، فى حين سيتم تشكيل مجلس أمناء لكل شارع من تلك الشوارع التاريخية من السكان و الاهالى لوضع خطط التنمية، و الحفاظ على النواجى التاريخية و التراثية بالشارع.

و أكد " سلطان "، على أن الإسكندرية في بؤرة اهتمام التنسيق الحضاري، وهي مدينة عريقة ذات تاريخ عظيم يتضح في مبانيها وتراثها المعماري، ويجب علينا وضع آليات وخطوات عملية للحفاظ على هذا التراث التاريخي والمباني التراثية، مؤكدا أنها ثروة قومية.

وأشار المحافظ، إلي أهمية التنسيق مع الجهاز القومي للتنسيق الحضاري، والعمل معا في سبيل تطوير العديد من الحدائق والميادين ذات الطابع الأثري، ومنها إعادة التنسيق الحضري لحدائق الشلالات وأنطونيادس ، حيث سيتم تحويل حديقة الشلالات الى مركز اشعاع  ثقافى متكامل ، كمرحلة اولى ثم يتم تطوير حديقة انطونيادس كمرحلة ثانية باعتباره كلا منهما من الحدائق التراثية بالاسكندرية.

 شارع النبى دانيال
شارع النبى دانيال

 

المعبد اليهودى بشارع النبى دانيال
المعبد اليهودى بشارع النبى دانيال

 

 المبانى التراثية بالنبى دانيال
المبانى التراثية بالنبى دانيال

 

شارع النبى دانيال العتيق
شارع النبى دانيال العتيق

 

 المبانى التراثية
المبانى التراثية

 

 امتداد شارع السلطان حسين
امتداد شارع السلطان حسين

 

 بائعى الكتب المسنتعملة اشهر معالك النبى دانيال
بائعى الكتب المسنتعملة اشهر معالك النبى دانيال

 

 شارع فؤاد و به قصر الابداع
شارع فؤاد و به قصر الابداع

 

 تقاطع شارع النبى دانيال مع شارع فؤاد
تقاطع شارع النبى دانيال مع شارع فؤاد

 

شارع فؤاد
شارع فؤاد

 

 اقدم شوارع الاسكندرية شارع فؤاد
اقدم شوارع الاسكندرية شارع فؤاد

 

 اشهر معالم شارع فؤاد
اشهر معالم شارع فؤاد

 

 دار الاوبرا بالاسكندرية
دار الاوبرا بالاسكندرية

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة