خالد صلاح

رئيس لجنة مكافحة الفساد بمطروح: الفساد الإداري يهدر أكثر من 50% من مواردنا

الأربعاء، 15 نوفمبر 2017 07:38 م
رئيس لجنة مكافحة الفساد بمطروح: الفساد الإداري يهدر أكثر من 50% من مواردنا جانب من ندوة بمركز إعلام مطروح حول كيفية مواجهة الفساد الإداري
مطروح _ حسن مشالي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
عقد مركز إعلام مطروح، اليوم الأربعاء، ندوة موسعه حول كيفية مواجهة الفساد الإداري، حاضر فيها المهندس إبراهيم الحفيان رئيس لجنة مكافحة الفساد بالمحافظة، وأكد أن هناك مؤشر للأداء يستخدم لقياس الفساد الإداري داخل القطاع الحكومي، وهو ينطبق علي الجميع دون تمييز، بداية من رئيس الجمهورية و حتى اصغر موظف حكومي.
 
وأوضح "الحفيان" أن الفساد هو إساءة استخدام السلطة العامة، لتحقيق مصالح شخصية،  وأن الفساد الإداري يهدر أكثر من 50 ٪ من موارد الدولة، مما دفع الدولة الي وضع رؤية عامة، تنطلق من خلال سؤال هام وهو هل نستطيع أن تقضي علي الفساد بصفة عامة و الإداري بصفة خاصة بشكل عام و نهائي أم  أن هناك طرق متدرجة لمواجهة الفساد.
 
وشدد رئيس اللجنة الحكومية لمكافحة بمحافظة مطروح، علي ضرورة سن بعض القوانين والتشريعات، التي تعاون الأجهزة الرقابية في أداء عملها وكذلك دعم المنظومة الإلكترونية بكل كفاءة، لإنجاز الأعمال بسرعة و دون تعطيل للقضاء علي المحسوبية و الواسطة، مع ربط الأجر بالأداء و تطبيق حافز الإثابة.
 
 
ووأوضح "الحفيان" أن من أهم أسباب الفساد في مصر، القصور في الهياكل الإدارية إلي جانب الإجراءات الحكومية المعقدة والروتين وغياب الشفافية، ووجود نظام الترقيات في الوظائف الحكومية بشكل غير عادل، مع تضارب المرتبات بين موظفي الدولة.
 
وأوصت الندوة، بضرورة الاهتمام بتدريب موظفي الجهاز الإداري للدولة، فى ظل تطبيق قانون الخدمة المدنية الجديد.
 
 
1-   ندوة بمركز إعلام مطروح حول كيفية مواجهة الفساد الإداري
ندوة بمركز إعلام مطروح حول كيفية مواجهة الفساد الإداري

2- حضور ندوة مركز اعلام مطروح حول مكافحة الفساد الاداري
حضور ندوة مركز اعلام مطروح حول مكافحة الفساد الاداري

3-   جانب من ندوة بمركز إعلام مطروح حول كيفية مواجهة الفساد الإداري
جانب من ندوة بمركز إعلام مطروح حول كيفية مواجهة الفساد الإداري

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة