خالد صلاح

عمرو جاد

أطهر من بعض البشر

السبت، 11 نوفمبر 2017 10:00 ص

إضافة تعليق

ستظل الأجهزة التنفيذية فى المحليات صيدًا ثمينًا للجهات الرقابية فى مصر، طالما ظل موظف من لحم ودم وأطماع هو الذى يتحكم فى مصالح الناس ومصائرهم ومستقبلهم، كل يوم نسمع عن مسؤول فى// الإدارات الهندسية بالأحياء، سقط فى أيدى الرقابة الإدارية برشوة أو إهمال، والفساد فى هذه الإدارات هو القاعدة التى قامت عليها كل مشاكلنا ومصائبنا التى نتفاجأ بها كل يوم، ورغم كل هذه الضبطيات، مازالوا يتساقطون وكأنهم لا يسمعون أخبار من سقطوا قبلهم، لأن الأموال المستباحة فى هذه الأوساط كثيرة وبلا صاحب وتفتح أبوابًا تبدو مغلقة بالقانون، ليس الحل فقط فى أن تظل الرقابة الإدارية تطارد كل موظف لتعرف إذا كان فاسدا أم لا، ثمة حلول كثيرة لكنها تحتاج منا مزيدا من الاحترام للمستقبل، وتقليل الاحتكاك البشرى فى المصالح الحكومية، فالكمبيوتر دائمًا أكثر نزاهة ممن صنعوه.

مقال عمرو جاد
مقال عمرو جاد

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة