خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

لعبة خطيرة على فيس بوك تشجع المراهقين على الاختفاء يومين دون إبلاغ أهلهم

الثلاثاء، 17 أكتوبر 2017 09:00 م
لعبة خطيرة على فيس بوك تشجع المراهقين على الاختفاء يومين دون إبلاغ أهلهم أطفال - أرشيفية
كتبت زينب عبد المنعم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سلطت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية الضوء على لعبة خطيرة تنتشر بقوة خلال هذه الأيام عبر موقع فيس بوك، تشجع المراهقين على الاختفاء لمدة يومين دون علم أهلهم، مما تسبب فى نشر الذعر بين الآباء والأمهات فى جميع أنحاء بريطانيا.

ويعتقد أن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 14 عاما قد شاركوا فى لعبة "تحدى 48 ساعة"، فغالبا ما يفعلون الأمر بمشاركة بعض أصدقائهم، وينفذون التحدى فى مجموعات، إذ تحث اللعبة الشباب على الهروب وقطع جميع الاتصالات لمدة يومين قبل عودتهم بشكل مفاجئ.

ويحصل المشاركون على درجة أعلى فى كل مرة يتم ذكر أسمائهم على وسائل التواصل الاجتماعى، وهذا يعنى أن الأطفال الذين يتم اعتبارهم فى عداد المفقودين يكافأون على ما يسببونه لآبائهم من قلق.

ولم تكن هذه اللعبة الخطيرة الأولى من نوعها، إذ ظهرت منذ سنوات لعبة يطلق عليها اسم 'Game of 72 "و التى اجتاحت فيس بوك فى شمال أوروبا، وكانت تشجع المراهقين على تحدى بعضهم البعض على الاختفاء دون التواصل مع أسرهم لمدة 12 أو 24 أو 72 ساعة. وتم تنبيه السلطات بعد أن فقدت فتاة تبلغ من العمر 13 عاما من شمال فرنسا ثلاثة أيام فى عام 2015.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة