خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

المركزى للإحصاء: التعداد الإلكترونى تغلب على مشكلات تزوير الاستمارات الورقية

الثلاثاء، 10 أكتوبر 2017 02:02 م
المركزى للإحصاء: التعداد الإلكترونى تغلب على مشكلات تزوير الاستمارات الورقية اللواء أبو بكر الجندى رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء
وائل ربيعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال اللواء أبو بكر الجندى، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، إن كل العالم لديه اعتقاد راسخ بحياة أفضل والتعدادات السكانية ليست كل ما يصدره الجهاز المركزى للإحصاء، ولكن هناك ما يقرب من 240 إصدار سنويا والتعداد يتم كل 10 سنوات فقط، قائلا: "كثير يعتقدون أن هناك احتياج للواسطة للحصول على المعلومات من الجهاز وهذا غير صحيح، وكل ما ننتجه على موقع الجهاز".

 

وأضاف الجندى، بكلمته خلال ندوة "التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت مصر 2017: المنهجيات والنتائج"، التى تنظمها كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة اليوم: "الأساس لدينا هو الاتاحة وسعادتنا الكبيرة أن كل التعب الذى نتعبه فى التعدادات يتم استخدامه من قبل الجمهور حتى لا يضيع المجهود المبذول فى إنتاج هذه البيانات"، مؤكدا أن الجهاز مرتبط بجهاز الإحصاء الدولى وكذلك الأمم المتحدة، مشيرا إلى حق الباحثين فى البيانات والموقع الإلكترونى متفاعل مع الزوار.

 

وأشار إلى أن التعداد الإلكترونى الأخير قلل عدد الموظفين العاملين من 125 ألف عامل لـ 40 ألف عداد بالتابلت، قائلا: "حصلنا على خبرة التعداد الإلكترونى من الأردن وكان هناك فارق كبير بين الورقى والإكترونى وهذه الفوائد ظاهرة للجميع ولا يوجد فيه أى تغييرات أو أخطاء ومشاكل التعداد التابلت لا يقبل هذه الأخطاء، وتم التغلب على مشكلات ملئ الاستمارة وتزويرها من قبل بعض الأفراد وتأليفها مهما كان هناك تدريب على تلافى هذه المشكلات، قائلا: "سملنا البيانات بعد شهرين فقط والتعداد اللى قبله النتائج النهائية كانت بعد 18 شهر".

 

وأكد الجندى، أن هذا التعداد فى مفهومه العام المصرين والأجانب على رقعة أرض مصر فى توقيت محدد، وأن هذا التعداد تضمن استمارة للمبانى والوحدات السكنية واستمارة للأسرة وظروفها السكنية والمساكن العامة ودور الأيتام والسجون وهذا التعداد من الأسر وتم الاعتماد على أسلوب العدد النظرى فى هذا التعداد، قائلا: "محمد على عمل تعداد والحملة الفرنسية عملت تعداد ولا نقول عليه شامل لأنه تم لظروف معينة وأهداف معينة، وأول تعداد إلكترونى كان هذا الإعداد الأخير وشكلنا لجنة لممارسة العمل وخبرات العمل الخاصة بتعداد 2006 والتغلب على العادات السيئة فى هذه التعدادات لصالح التعداد الجديد 2017".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة