خالد صلاح

الراقص بقدم واحدة فى ليلة التأهل التاريخى: رحلة برج العرب كانت صعبة بس صممت أحضر.. ويؤكد: مكانش معايا تذكرة ورجال الأمن سمحولى بالدخول.. مش محتاج طرف صناعى ونفسى فى عضوية الأهلى ورحلة عمرة لوالدى ووالدتى

الثلاثاء، 10 أكتوبر 2017 09:00 م
الراقص بقدم واحدة فى ليلة التأهل التاريخى: رحلة برج العرب كانت صعبة بس صممت أحضر.. ويؤكد: مكانش معايا تذكرة ورجال الأمن سمحولى بالدخول.. مش محتاج طرف صناعى ونفسى فى عضوية الأهلى ورحلة عمرة لوالدى ووالدتى محمود عبده
كتبت مريم بدر الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هزت صورة الشاب محمود عبده، الذى رقص فرحا وتعلق فى الهواء رغم بتر قدمه عقب تأهل منتخب مصر لمونديال روسيا 2018، مما جعلها صورة تجسد معنى الأمل والإصرار بكل المعانى، وذلك الذى دفع الاتحاد الدولى لكرة القدم "الفيفا" لأعتبارها لقطة تجسد وتكشف أن كرة القدم هى أداة للأمل والإرادة.

 

الصورة التقطت للشاب المعاق عقب انتهاء مباراة المنتخب المصرى مع نظيره الكونغولى مساء أول أمس من تحت المقصورة الرئيسيّة فى استاد برج العرب، وفور إحراز هدف الفوز وتحقيق الحلم الغائب من أكثر من 27 عاما، لم يتمالك الشاب نفسه من الفرحة والتقطته عدسات المصورين وهو يجرى ويرقص بساق واحدة، ثم طار فى الهواء ونزل مرة أخرى بطريقة لا يقدر عليها الأصحاء أنفسهم، وفور تداولها هزت مشاعر المصريين وغير المصريين.

صورة الشاب المعاق فى مباراة مصر
صورة الشاب المعاق فى مباراة مصر


وللتعرف عليه أكثر تواصل "اليوم السابع" مع الشاب الذى يدعى "محمود عبده"، حيث فتح قلبه وتحدث عن كل أمنياته ورد أيضا على كل ما أثير حوله من عروض بالسفر وراء المنتخب إلى روسيا، وتبرع أشخاص له بأطراف صناعية.

 

فقال محمود عبده إنه حتى الآن غير مستوعب لكل الضجة التى أثيرت حوله بعد لقطة المبارة، مؤكدا أن هذه ليست المرة الأولى له ولكنه معتاد أن يحضر جميع مباريات النادى الأهلى فهو عاشق له منذ صغره، مضيفا: "أتعودت أرقص كدة لما بفرح عشان محسش إنى معاق وأنى أقدر أعمل كل حاجة".


يرقص مع مؤمن زكريا وكهربا
يرقص مع مؤمن زكريا وكهربا

 

وتحدث محمود عن رحلته فى "يوم الحلم" من بيته وحتى استاد برج العرب، حيث مساندة المنتخب فى مباراته المصيرية، فقال: "كل الناس قالتلى الموضوع صعب بس صممت أروح ورا المنتخب من مدينة السلام لغاية برج العرب لأن ده يوم تاريخى كان نفسى أعيشه، لأن وقت كأس العالم 90 كان لسه عندى سنة بس".

 

وقال محمود إنه لم يجد تذكرة للمبارة، فقرر المجازفة والذهاب وراء المنتخب والانتظار أمام بوابة الاستاد انتظارا لحدوث المعجزة وأن يدخل دون وجود تذكرة معه، مؤكدا أن بعد ذهابه ومخاطبته لأحد رجال الأمن أمام البوابة قرر إدخاله ووقوفه فى أرض الملعب أيضا.

محمود يلعب الكرة

محمود يلعب الكرة

 

أما عن العروض التى انتشرت بخصوصه على مواقع التواصل الاجتماعى سواء بتوفير شخص سعودى له رحلة شاملة المصروفات إلى روسيا لمساندة المنتخب، أو حصوله على أطراف صناعية، قال محمود إنها لا وجود لها ولم يتواصل معه أى شخص حتى الآن.

 

وأضاف محمود أنه شعر بسعادة بعد قراءة أخبارعن اختيار الاتحاد الدولى لكرة القدم "الفيفا" له لتكريمه كرمز للأمل بعد صورته فى المباراة، ولكن لم يتواصل معه أى شخص للتأكيد على ذلك، قائلا: "كل الكلام ده معرفش عنه حاجة إلا من الجرايد".

 

محمود
محمود

 

وأكد محمود أن كل ما يتمناه هو الحصول على وظيفة تتناسب مع شهادته بعد تخرجه من كلية حقوق منذ 6 سنوات، وهو يعمل فى محل ملابس حاليا فى محل إقامته بمدينة السلام، كما يريد أن يحصل على رحلة عمرة لوالده ووالدته لتعبهم كثيرا معه، لذلك يريد تكريمهم.

 

صورة عند تخرجه
صورة عند تخرجه

 

وعند التطرق إلى وجود عدد من العروض بخصوص توفير أطراف صناعية له، قال محمود: "أنا بشكر كل الناس بس أنا مش محتاج طرف صناعى ممكن يروح لحد محتاجه، أنا عكازى صاحبى ومتعودين على بعض وبعرف اتحرك أحسن بيه واشتغل وأرقص وأعمل كل حاجة، كما أتمنى أن أحصل على عضوية فى النادى الأهلى لعشقى الكبير للقلعة الحمراء".

 

ولفت محمود إلى أن وجود بعض أفراد ذوى الاحتياجات الخاصة فى أرض الملعب، التى جذبت الأنظار عند تداول صورته، أنهم لا يعرفون بعض سوى من المباريات، مطالبا بتوفير تسهيلات لحضور مباريات الأهلى فى الدورى المصرى، والتى تلعب بدون جماهير.

 

وفى آخر حديثه  تمنى محمود وجود نشاط وبطولات لكرة القدم خاصة بذوى الاحتياجات الخاصة كمثيلتها فى الدول الأوروبية، وذلك لحبه الكبير للساحرة المستديرة، فقد حصد جائزة أفضل لاعب فى نهاية العام الماضى فى إحدى الدورات التى تنظمها الإدارات المحلية.

6
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

منين نجيب الصبر

منذ يومين وانا ابحث هنا وهناك عن كلمات اكتبها عنك ولك--واصف بها قوة عزيمتك وصبرك لكنى عجزت

والله عجزت انا أسف والله أسف اكتب لك بدموع دما من القلب لاقول لك أسف --أسف لأننى لم أجد لك وصف أسف لأننى أخجل من نفسى وانا أشاهدك--لكن اسمح لى ان اقول انك وسام عى صدر كل المصريين--صورة مشرفة نضعها فوق الرأس وجوة العين--حقا صورتك ستظل خالدة على مر الازمنة والسنين--عظيم انت يا محمود بكل المعانى وبكل اللغات يجب عمل تمثال لك فى ميدان من الميادين--انت أحلى صورة يصعب رسمها اعظم الرسامين--ابكيتنى ابكيتنى وسأظل ابكى لسنين--والله انا أسف انا أسف معلش عجزت ان اجد لك وصفا غير انك عظيم ولا يختلف على وصفك اتنين

عدد الردود 0

بواسطة:

اسكندرية

اسكندرية

اللى زيك هما اللى بيخلوا بلدنا احلى بلد فى الدنيا انت بقدم واحدة و لكنك غير عاجز انما كثير منا وانا منهم اصحاء الشكل والمنظر لكن امامك انت فنحنوا العجزة بحق انت باأرادة وروح و عقل وقلب رإئعين جعلونى اشعر انى امامك انا بحق عاجز عجيبة يابلدي على بساطة شعبك علي رضاهم على قناعتهم فهم الوحيدين فى العالم اللذين يخلقون من الشدة بسمة

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى اصيل

حبك لمصر جعلك شخص عظيم حقا

نموذج مشرف من ابناء مصر ....ربنا يحفظك ويحميك يااااااااااااارب

عدد الردود 0

بواسطة:

معتز

رسالة

اللهم ارضه يارب يرضيه ويرضي كل محتاج

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة