خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الهيئة القومية للجودة والاعتماد تكرم رئيس جامعة المنصورة وعمداء كليات الطب و الهندسة و الزراعة

الأحد، 29 يناير 2017 06:32 م
الهيئة القومية للجودة والاعتماد تكرم رئيس جامعة المنصورة وعمداء كليات الطب و الهندسة و الزراعة الاحتفالية بحضور وزير التمية المحلية
الدقهلية شريف الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
كرمت الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، الدكتور محمد القناوى رئيس جامعة المنصورة، خلال الإحتفالية التى نظمتها الهيئة بقاعة المؤتمرات بكلية الهندسة بجامعة عين شمس، لتكريم 17 رئيس جامعة ممن تم اعتماد كليات أو برامج بجامعتهم،  تحت رعاية المهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء.
 
جاء ذلك بحضور الدكتور أحمد زكى بدر وزير التنمية المحلية ، أشرف حاتم أمين عام المجلس الأعلى للجامعات ، يوهانسن عيد رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، الدكتورة عزة أغا نائب رئيس الهيئة لشئون التعليم العالى، حيث تم تكريم جامعة المنصورة نظرا لحصول 7 كليات بها على الجودة كلية الطب ، الصيدلة ، الهندسة ، العلوم ، الزراعة ، التربية الرياضية ، التمريض.
 
 كما تم تكريم الدكتور السعيد عبد الهادى عميد كلية الطب، الدكتور محمد السعيد عميد كلية الهندسة ، الدكتور ياسر الحديدى عميد كلية الزراعة، ضمن 34 عميد كلية حاصلة علي شهادة الاعتماد الكليات، والبرامج التعليمية الحاصلة، على الاعتماد من الهيئة لعام 2015-2016، عددهم 34 كلية وبرنامج تعليمي، و يمثل هذا الحدث، أهمية كبري في المجتمع الاكاديمي، ويعد بمثابة تحفيز ورفع للروح المعنوية، ودعم الثقة في الجامعات المصرية علي المستوي المصري والعربي.
 
 وأشارت الدكتورة عزة اغا خلال كلماتها بالاحتفالية، بأن إجمالي عدد المؤسسات التعليم العالي الحاصلة علي الاعتماد 105 مؤسسة، وعدد الكليات الحكومية التي حصلت علي الاعتماد 86 كلية من 391 كلية بنسبة 21 %، وعدد المعاهد الحكومية المعتمدة 5 معاهد من أصل 23 بنسبة 21%، و4 كليات خاصة، ونسبة حصول المؤسسات التعليمية التي تقدمت لعام 2015 – 2016 علي الاعتماد 60 % ممن تقدموا للهيئة.
 
وأكدت الدكتورة يوهانسن عيد، أن هذه الاحتفالية لتكريم 17 رئيس جامعة، و34 عميد، هم علماء أجلاء نهضوا بكلياتهم ومعاهدهم، و أرادوا التميز والجودة فحققوها من أجل وطنهم مصر، تحي فينا رُوح الأمل والتفاؤل في ظل التحديات التي تواجه الوطن، والتي لن تعالج إلا بالتعليم الجيد والبحث العلمي المتميز.
 
وأوضحت فى بيان، أن التعليم الجيد والثقافة الجيدة تحمي الأوطان وتنمي الثروات البشرية والمادية والطبيعية، من أجل الخروج بالوطن من التحديات التي تواجهه إلى آفاق التقدم والرقي، لأنه من المهم أن ندخل السباق ونحن أقوياء، كما أكد على هذه المعاني الرئيس عبد الفتاح السيسي .
 
وناشدت، رؤساء الجامعات والعمداء المكرمين، أن يحرصوا على أن يكون الخريجُ مناسبًا ومؤهلا لسوق العمل ليس في مصر فقط، ولكن المستوي الدولي، مؤكدة بان الهيئة تعمل على أن تكون الجودة معترف بها دوليا، وتسعى حاليا على الاعتراف الدولى بينها  وبين المؤسسات الدولية فى مجالات التعليم الطبى والهندسى، ومنظمات الجودة فى أفريقيا والعالم العربى .
 
وأكد الدكتور محمد القناوى، ان هذا التكريم استحقاق جديد لجامعة المنصورة، حيث حصلت 7 كليات على الجودة، وتعمل الجامعة حاليا لحصول ثلاث كليات على الجودة، بالاضافة الى تجديد الجودة ببعض الكليات، وتعمل الجامعة ان يكون هناك جودة حقيقية فى التعليم لتأهيل الطلاب، وأن  يكون الخريج مؤهلا لسوق العمل على  المستوي المحلى والدولي.
 
وقدم الدكتور أحمد زكى بدر، التهنئة لرؤساء الجامعات وعمداء الكليات التى حصلت على الجودة، مؤكدا أن التطور والطفرة التى حدثت فى مؤسسات التعليم العالى لكننا نحتاج الى الكثير لكى نمضى للأمام واستكمال تطوير التعليم،  والهيئة لها دور كبير فى تطوير التعليم من خلال الهيئة لتطبيق متطلبات الجودة فى المؤسسات التعليمية .
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

المصرى افندى

اذن ما معنى غاغة السيدة نائب المنصورة ؟

جامعة المنصورة يتم تكريمها وكلية الطب بها يتم تكريمها ، يعنى الناس فل الفل !! امال الغاغة التى عملتها الدكتورة نائبة المنصورة والأستاذة بكلية الطب فى نفس الوقت ضد رئيس الجامعة كان هدفها ايه ؟؟

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

دكتور فى الجامعة

أنا دكتور فى الجامعة أحب أقول ان مشروع الجودة ده سبوبة لشرزمة من مصاصى الدماء فى منظومة التعليم الجامعى. مشروع الجودة هو كم هائل من الورق يُستف و يُرتب للحصول على الجودة هذه الاوراق تأخذ وقت مهول من اعضاء هيئة التدريس و هى غير زى عائد على العملية التعلمية وهى وصمة عار لكل من شارك فيها

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة