خالد صلاح

حمدى المغازى يكتب: السياسة والرومانسية والأقنعة الزائفة

الخميس، 25 أغسطس 2016 02:00 م
حمدى المغازى يكتب: السياسة والرومانسية والأقنعة الزائفة أقنعة زائفة
إضافة تعليق
الرومانسية غريزة إنسانية نولد بها، ولكن تختلف نسبتها من شخص لآخر، ومن شعب لشعب آخر، ولكن نسبتها تزيد عند الشعب المصرى فهو شعب رومانسى من الدرجة الأولى، يتفاعل مع أى كلمة ود أو حب، ويتعاطف أيضا مع أى فعل ظاهره رومانسى وفى باطنه يحمل الطمع أو الاستغلال أو الكذب أو التملق أو التسلق .
 
 
 
 وهذا ما كانت تستخدمه الدول التى احتلت مصر فى السابق ثم بعد ذلك بعد القيادات السياسية وبعض الحكومات التى تعاقبت، وأيضا الجماعات الإرهابية لكسب ثقة الشعب المصرى لأنهم فى حقيقة الأمر كانوا ضعفاء وليسوا أهلا لهذه الثقة، وهذا التشريف، ولم يحدثوا أى تقدم للشعب المصرى، لذلك لفظهم ووضعهم فى مزبلة التاريخ رغم تعاطفه معهم فى بداية الأمر.
 
 
 
 ومهما طالت مدة الحكم والسيطرة والكذب والخداع على الشعب المصرى واستغلال رومانسيته حتى يتمكنوا من أهدافهم، فكلها سقطت أمام وعى وفهم وشفافية هذا الشعب العظيم الذى دائما" ما يسقط الأقنعة الزائفة.
 
 
 
 وعلى مر التاريخ القديم والحديث لمصر، مر هذا الشعب الرومانسى العريق صاحب الحضارة بصعوبات ومحن كثيرة، وإلى الآن يعانى من تحديات كبيرة فى الداخل والخارج، لكنه سوف يتغلب عليها بالعمل والجهد والعرق ليل نهار كل فى مجاله، ولن ينخدع مرة أخرى باسم الرومانسية ولن يهدأ أبدا حتى يحقق لبلده المحبوبة مصر الأمان والسلام والحياة اليانعة والعيش الرغد والمكانة العالية الرفيعة بين بلاد العالم .
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة