خالد صلاح

دندراوى الهوارى

حتى ولو جاء «مورينيو».. لن تعود البطولات للأهلى فى وجود «طاهر»

الإثنين، 15 أغسطس 2016 12:00 م

إضافة تعليق

الأهلى يا سادة يحتاج جراحة عاجلة إدارياً وفنياً وأخلاقياً لتعود إلى دولابه البطولات

كتبت مقالين، الأول يوم الأربعاء الماضى 10 أغسطس بعنوان «عندما يقرر مارتن يول ومحمود طاهر تعذيب جماهير الأهلى بوحشية!، وقلت فيه نصا: «أجزم إلى حد اليقين بأن «عم حارس» عامل غرفة خلع الملابس فى النادى الأهلى أكثر قدرة على فهم فنيات وتكتيكات لعبة كرة القدم أكثر من محمود طاهر، رئيس النادى الأهلى، ومارتن يول، المدير الفنى الذى يتقاضى الملايين». وقلت أيضا: «عم حارس لا يمكن أن يرتكب خطيئة التمسك بلاعبين «خَلّصوا كورة» إلى درجة «النضوب» والجفاف منذ فترة طويلة، مثل حسام غالى، وعماد متعب، ومؤمن زكريا، وصبرى رحيل وعمرو جمال، وأصبحوا يمثلون عبئًا ثقيلاً على فريق بحجم النادى الأهلى الباحث عن البطولات.
 
أما المقال الثانى فقد نشر يوم الخميس الماضى 11 أغسطس، تحت عنوان: «اختيار محمود طاهر لرئاسة الأهلى تم بطريقة «مرسى» للرئاسة»، بمساعدة كل من العامرى فاروق وطاهر أبوزيد ومصطفى يونس.
 
وأعتقد أن المقالين، كانا لهما صدى كبير فى الوسط الرياضى بشكل خاص، وبين جماهير النادى الأهلى بشكل عام، وحدث ما كنا نحذر منه فى مباراة الأهلى المصيرية أمام «زيسكو» الزامبى والتى تعادل فيها الفريق بشق الأنفس، وأظهر التشكيل وإدارة المباراة الفنية، قدرات مارتن يول الحقيقية، بدءا من شخصيته الضعيفة، وأفكاره النمطية، وخوفه من التغيير، ومهادنته وارتعاشه من حسام غالى، البطل المغوار الذى يلقى دعما كبيرا من محمود طاهر، ويشارك فى وضع التشكيل، وله الحق فى استبعاد أى لاعب، وتعامله الفظ مع زملائه، وغروره الشديد الذى يناطح السحاب، و«فزلكته» التى كانت بمثابة نكسة للفريق، وتراجع مستواه بشكل لافت.
 
بجانب أيضا أننا سمعنا العجب العجاب عن عملية وضع التشكيل الذى يخوض به الأهلى المباريات، وأن معايير الاختيار ليست فنية وبدنية، ولكن معايير «البخت والحظ» فقط، فمارتن يول وأسامة عرابى يريان أن عماد متعب «كعبه عالى» على الزمالك ومحظوظ ويسجل أهدافا غريبة، وأن صبرى رحيل «وشه حلو»، ومؤمن زكريا «تميمة حظ»، وحسام عاشور «مسمار» انهيار الفريق المنافس، بجانب أن مدرب حراس المرمى «مش فاكر اسمه» جعل من حراسة المرمى فى الأهلى «خُرما» ضخما يفوق «خُرم الأوزون».
 
وتبقى الحقيقة المؤكدة، أنه ومنذ رحيل مجلس «حمدى والخطيب»، عاد النادى الأهلى إلى السنوات العجاف، على يد محمود طاهر، لا بطولات، ولا أداء، ولا روح، وانهيار تام لقيم النادى العريق إداريا وأخلاقيا الذى دشنه العظام من «التيتش» إلى صالح سليم، وحافظ عليها مجلس حسن حمدى والخطيب، ووجدنا أفعالا لم تعتدها جماهير الأهلى من قبل، وفضائح بالجملة، بجانب رعبه الشديد من إدارة منافسه التقليدى «الزمالك» التى قهرته فى كل المنافسات للفوز بالصفقات المهمة، ومن النوادر والغرائب والعجائب والطرائف الإدارية أن محمود طاهر، رئيس النادى الأهلى، يستعين بمستشار زملكاوى، ومع تقديرى لشخص هذا المستشار و«مهنيته»، لكن هل يستقيم أن رئيس نادٍ لغته الرسمية «الحصول على البطولات» يستعين بمستشار له، ينتمى كرويا للفريق المنافس والغريم التقليدى؟ «بالذمة دا منطق وعايزين الأهلى يفوز؟!»
 
القول الفصل، لو رحل مارتن يول، وجاء مورينيو وجوارديولا وزين الدين زيدان، لتدريب الأهلى لن تعود البطولات للنادى، أو الأداء والروح، طالما محمود طاهر رئيسا لمجلس الإدارة، وطالما هناك تمسك بلاعبين «انتهوا» كرويا.
 
الأهلى ياسادة يحتاج جراحة عاجلة، مثلما فعل الكبار عندما أجروا جراحة استبعاد طاهر أبوزيد وربيع ياسين وعلاء ميهوب، عقب تراجع مستواهم، كما فعلوا الأمر نفسه مع حسام وإبراهيم حسن ووليد صلاح الدين وإبراهيم سعيد وأحمد صلاح حسنى، وغيرهم من النجوم الذين انتهوا كرويا، أو كان سلوكهم يتعارض مع قيم الأهلى العريقة.

 


إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

سعيد حسن

يعنى لو مكنتش ثورة يناير قامت ***مش كان الاهلى زمانه دلوقتى فايز بالكاس

منكو لله يابتوع 25 يناير****عرفتو بقه انها مؤامره واللا لا****انا بس عايز اقول كلمتين لاخويا وحبيبى الكاتب****هوه حضرتك الازمات اللى احنا فيها دى مش شغله بالك خالص**طب اكتب اى كلمتين للحكومه تحنن بيهم فلب الحكومه علينا****انته شايف موضوع رفع الاسعار والضريبه المضافه والدوا واخير وليس اخر الكهرباء(اللى بيضحكو علينا بموضوع الشرايح) حضرتك مش شايف اى مشكله فى البلاوى دى***وشايف ان ازمة الشعب المصرى فى طاهر ومارتن**هوه كله ضرب ضرب مفيش شتيمه*****الناس بتكلم نفسها من الغلا والكوى***الناس بتحسبن بس فى سرها ***حسو بالناس شويه ***ولو من باب المجامله والنفاق***

عدد الردود 0

بواسطة:

عادل حسن

بما انك كتبت مقالتين ذما فى الاهلى الايستحق الزمالك سطرين مدح

طب اى كلمتين لمرتضى

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد ياسين

الكتابة في كل شىء

طالما انتقدت اشخاص لأنهم يتكلمون في كل شىء وكأنهم علماء فى التاريخ والجغرافيا والسياسة والأقتصاد والرياضة وأنت تفعل مثلهم فقد كنت عالم جغرافيا وأنت تكتب عن تيران وصنافير وكنت خبير أقتصادى وأنت تكتب عن أزمة الدولار وكنت محلل وخبير سياسى وأنت تكتب يومياً عن الثورة وما حدث ويحدث في مصر وكنت استاذ في التاريخ في عدة مقالات عن مصر والدول العربية وبعض الأحداث التاريخية والان أصبحت خبير رياضى ومدير فنى لكرة القدم . لا مشكلة أن تكتب ارائك فى اى موضوع ولكن يجب أن لا تهاجم من يعبرون عن أرائهم في اى موضوع مثلك .

عدد الردود 0

بواسطة:

Dr.Khalid

لقد بُحَّت أصوات كل محبي الأهلي منذ اللحظة الأولى لمحمود طاهر بأنه سيدمر الأهلي

لقد بُحَّت أصوات كل محبي الأهلي منذ اللحظة الأولى لمحمود طاهر بأنه سيدمر الأهلي .. وسيقضى عليه ولن يتركه إلا أنقاضاً .. الخراب الذي حلّ بالقلعة الحمراء ربنا يُعادل نفس الدمار الذي أحدثه بمصر أسوأ وأقذر عصور الإستعمار، إستعمار جماعات المُتاجرة بالدِّين "الإخوان الإرهابيين" .. لا نعرف هل لأن الأهلي قد تم إختراق منظومته من قِبل تلك العشيرة الإرهابية ومشاهدتنا لسيد عبدالحفيظ يُساند البؤرة الإرهابية برابعة لأكبر دليل على أن المنظومة إنهارت بالفعل .. مجلس محمود طاهر الذي لا يهمه إلا التشبث بالكرسي في سابقة لم تحدث على مدار تاريخ الأهلي .. بالرغم من تأكده هو شخصياً بعدم أهليته لقيادة سفينة نادي كان يخشى العُظماء من الإقتراب من أسواره .. فلم نجني من طاهر ورفاقه سوى الإنهيار والخسائر المُتكررة .. مجلس عقيم أضعف من أن يُنهي عقد مدرب ثبت فشله منذ الدقيقة الأولى لتوليه مسئولية تدمير الأهلي ومحو تاريخه .. مع طاهر الفاشل ضاعت الرموز وماتت الروح ودُفنت الأحلام .. فمن بعد أن كُنَّا نحزن لفوزٍ هزيل بأيام العُظماء حسن حمدي والخطيب .. بِتنا نُمني النفس أن ترأف بِنَا الفرق الأخرى ولا تقسو علينا وتكتفي بثلاثية تُمطر بها شباكنا المخرومة !!.. وسقط هذا المجلس المُخزي دهراً ونطق كُفراً وبدلاً من أن ينسحب خجلاً هم ومارتن يول .. نراهم يجددون الثقة في إختيارهم الفاشل ل"مارتن يول" وتناسى مجلس العار بأنهم لا ثقة فيهم ففاقد الشئ لا يعطيه .. بلا مراوغة لو أتينا بكل خبراء وعُظماء الكرة كمدربين وإداريين ومعهم ميسي ورونالدو فى ظل وجود محمود طاهر لن نجني سوى الإنكسار والهزيمة .. يا له من عار سيذكره التاريخ بأن فريقنا بات يستحق الشفقة ونخشى عليه من قسوة حتى الفرق المغمورة .. محمود طاهر وحده سبب إنهيار الأهلي ومعه صعودنا للهاوية حتمي وليس إختيار .. بلا خيبة وقرف لقد كرهنا الأهلي بسببكم .. ماذا تنتظرون من مجلس غير جدير بإدارة نادي كان قبلهم يُسمى نادي القرن وقلعة القيم والمبادئ .. وفى خلال الإحتلال الغاشم لمحمود طاهر إنهارت القلعة وسقطت سريعاً بلا عودة .. مجلس أثر على نفسه نشر الفوضى والإساءة للقمم الذين صنعوا أمجاد وتاريخ الأهلي .. فمعهم ضاعت المبادئ وماتت القيم التي كانت تميز جدران القلعة الحمراء .. وما تبقى مِنْهَا حُطام وأطلال وذكرى نترحم عليها أيام المايسترو صالح سليم رحمه الله .. والمنضبط حسن حمدي مع الأسطورة الخلوق محمود الخطيب .. ومع رحيل صُنَّاع النجاح المتعمد من قِبل طاهر أبو زيد ورفاق السوء إنهارت المنظومة الأكثر إنضباطاً .. ليحولها الفاشل محمود طاهر ومجلسه المُعيب للأكثر فوضى وإنهياراً .. فمتى سينتفض محبي الأهلي لإنقاذه قبل فوات الأوان !؟.. فليرحل محمود طاهر فوراً وليس مارتن يول وحده .. فجميعهم وصمة عار في تاريخ الأهلي .. ماذا تنتظرون من بعد أن بات الأهلي مسخرة ومطمع للجميع !؟.. أصبح الفريق حصالة للأخرين يُسجلون فيها الأهداف وقتما أرادوا .. معهم الأهلي بات فريقاً مهلهلاً بلا روح ولا طعم ولا حتى هيبة .. الأسد الذي كان يخشاه الكافة بات قطاً سيامياً منزوع الأظافر لا يُجيد حتى الخربشة دفاعاً عن نفسه .. فمن مدرب فاشل أسمه جاريدو أتي به محمود طاهر ليستبدله بمن هو أفشل منه لينهار الفريق تماماً ويضيع للأبد .. أرحل يا محمود طاهر لو كان هُنالك بعضاً من حُمرة الخجل .. فأنت أضعف من قيادة مركز شباب فى إحدي القرى أو النجوع النائية .. أنتم سبب هزائم وإنكسارات الأهلي .. إذهبوا للجحيم غير مأسوف عليكم طالما تسيرون عكس التيار .. أي تجديد للثقة تمنحونه لمدرب فاشل "مارتن يول" وأنتم لا ثقة بكم .. ففاقد الشئ لا يعطيه .. وأنتم بلا أهلية والأهلي معكم لم نعد نرى له سوى لون قميصه الأحمر .. إنضباط ضائع ، روح مفقودة ، تسيب وبوضى عارمة ، لاعبين بلا أدنى مسئولية ، مدرب بلا هوية ولا فكر لا يعرف قراءة المباريات ولا يجيد التغييرات وتشكيلاته خاطئة ضعيف الشخصية من الأخر هو فاشل جداً مثل الإدارة التي أتت به .. جهاز معاون وجودهم من عدمه سيّان .. مع فريق طبي تساقط علي أيديهم كل اللاعبين لعدم كفاءاتهم .. مدرب حراس مرمى جعل من شباك الأهلي شوارع وميادين وحراس مرمى باتوا إيشارجية مرور كل الكور تعدي لأن الأشارة عندهم دائماً خضراء وشباكهم دائماً عامرة بالأهداف .. من الأخر جتكم القرف مجلس فاشل وإدارة بلا مسئولية ليتكم ترحلوا قبل أن تُرغموا على الرحيل .. د. خالد

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى وافتخر

عفوا استاذ دندراوى

عفوا استاذ دندراوى وماذا يفعل مجلس محمود طاهر اكثر مما يفعله الان ، لاعيبه وتعاقد مع افضل لاعيبه فى الدورى المصرى ودعم فريق الكورة بعناصر من الخارج مع تحفظنا بقيامه ببيع ايفونا والذى كان يلعب مع الفريق ولديه اعتقاد داخلى انه اكبر من النادى الاهلى فخير ما فعله مجلس طاهر بهو الاستغناء عن هذا اللاعب وايضا بالاستغناء عن رمضان صبحى لان رمضان صبحى لو كان مجلس طاهر قد رفض احترافه بالخارج فأن اللاعب لن يعطى للاهلى شيئا فى حالة عدم احترافه بالخارج ثم تعاقد مع مدرب عالمىى بحجم مارتن يول والذى يكلف خزينة النادى اكثر من اثنين مليون جنيه شهريا فماذا يفعل مجلس ادارة النادى اكثر من ذلك هل مطلوب منه ان يقوم بتفريغ كافة اندية الدورى من لاعيبها المميزة كما كان يفعل حسن حمدى هل مطلوب من مجلس محمود طاهر ان يعصى باقى لاعبى الاندية الاخرى على انديتهم من اجل عيون النادى الاهلى وفلوس وكالة الاهرام للاعلان من اجل عيون النادى الاهلى كما كان يفعل حسن حمدى هل مطلوب من مجلس محمود طاهر ان يغرق نادى الاهلى بفلوس وكالة الاهرام للاعلان كما كان يفعل حسن حمدى هل مطلوب من مجلس محمود طاهر ان ان يميز لاعبى النادى الاهلى بعقود اعلانات تتعدى ملايين الجنيهات كما كان يفعل حسن حمدى هل مطلوب من مجلس محمود طاهر ان يقوم بتعيين اعضاء لجنة الحكام وابناؤهم بوكالة الاهرام للاعلان من اجل تفويت المباريات للنادى الاهلى كما كان يفعل حسن حمدى والفوز بجميع البطولات المحليه هل مطلوب من مجلس محمود طاهر ان يطالب الاندية الافريقية بالتفربط فى لاعبيها المميزين عن طريق احترافهم بالخارج لكى يفوز النادى الاهلى ببطولة افريقيا كما كا يفوز النادى الاهلى هل مطلوب من محمود طاهر ان يتعاقد مع مدير فنى عالمى لكى يصف الصحفيون الرياضيون بأنهم مجموعة بهائم وحمير - طبعا مع كل التقدير والاحترام لهم _ كما وصفهم مانويل جوزيه ، هل مطلوب من مجلس محمود طاهر ان يحصل على كل البطولات بسبب دواعى امنيه كما كان يحصل عليها النادى الاهلى ايام حسن حمدى ............. عفوا استاذ دندراوى لماذا انت وغيرك من جماهير النادى الاهلى لا تدركون حتى الان ان عصر حسن حمدى والفساد الذى خلفه من جراء رئاسته لوكالة الاهرام للاعلان انتهى و بلارجعه وبالتالى انتهى معه عصر النادى الاهلى وان ما كان يقدمه حسن حمدى من هدايا لكبار المسئولين بالدولة قد انتهى والدليل على ذلك هو اتهامه فى القضية رقم 1013 لسنة 2012 وغيرها من القضايا والمعروفة اعلاميا بقضية فساد وكالة الاهرام للاعلان والتى اتهم فيها حسن حمدى وشقيق وزير الرياضة الحالى بالاضرار بالمال العام وتسهيل الاستيلاء على المال العام واهدار المال العام وان قيمة الفساد المنسوب لحسن حمدى وباقى المتهمين فى القضية المذكورة قد تعدى 684 مليون و700 الف جنيه .... استاذ دندراوى كنا نعهد في سيادتك وما زلنا امانة الكلمة ومصدقيتها فبدلا من الهجوم على محمود طاهر وغيره من اجل عيون النادى الاهلى كان يجب عليك ككاتب محترم وكبير وكما عهدنا فى سيادتك ان تعيد كتابة ماذا تم فى التحقيقات مع حسن حمدى واخرين فى الاتهامات التى نسبت اليهم وماذا تم في هذه القضايا حتى الان ولماذا لم تقدم للقضاء وياريت متخليش اهلاوية حضرتك ان تحيد عن الحق وقول كلمة الحق ... لكن للاسف ومتزعلش منا هذا هو حال بلدنا التى لن تتطهر من الفساد المعشش فيها منذ ايام الفراعنه حتى لو انزل الله سبحانه وتعالى ملائكة من عنده لكى يطهرونا من هذا الفساد وشكرا

عدد الردود 0

بواسطة:

Abdo

غير واقعى

اغلب الكلام المذكور فى مجمله غير واقعى نعم هؤلاء اللاعبين انتهوا كرويا,لكن عليك ان تعلم ان البديل ايضا ضعيف كرويا المنافس التقليدى ال هو الزمالك عنده اداره قويه بمفرزه لاعبين صغار السن واقوياء فنيا عن الاهلى انتهاء عصر وكاله الاهرام للاعلان مصدر الاموال المحرمه للاهلى انتهاء عصر مجامله الدوله للاهلى عشان الرئيس ماينمش زعلان زى ماقالت جيهان السادات مصدر تفوق الاهلى فى السابق لم يكن حسن حمدى والخطيب فقط لا لا لا, المنظومه كلها كانت بتلعب للاهلى واولهم ممدوح عباس الله يلعن ايامه

عدد الردود 0

بواسطة:

المال

المال والبنون

بعيد عنك وعن السامعين اصل الفلوس اللى سابها المجلس السابق كانت فلوس يتامى**فلوس مشمومه بعيد عنك***كلها اكراميات وجاتوهات واعلانات ***فلوس نحست النادى***يمكن ربك بيغسل النادى منها

عدد الردود 0

بواسطة:

mostafa

تعليق 1 و 3

اجمل تعليقات

عدد الردود 0

بواسطة:

عاشق بهية

إلي رقم 1

يظهر إن حضرتك مش متابع مقالات الاستاذ, دة الاستاذ اكثر شخص بيبهدل الحكومة و طول النهار يقول عمرو حمزاوى ـ البرادعي ـ حمدين ـ ابوالفتوح و نحنيح يناير, ياراجل الحمد لله إنة حاجة جديدة

عدد الردود 0

بواسطة:

Kemoo

الادارة شيئ والكورة شيئ تانى

اذا اردنا ان ننصف المظلوم فعلى ادارة محمود طاهر تعين لجنه كورة محترفه من خيرة خبراء الاهلى وهم كثير وتشيل ايدها من الكورة نهائياً وتخليها فى الشماسى والكراسى والمطعام هى جابت مدرب عالمى اه ولعيبه على اعلى مستوى نعم بس تسيب العيش لخبازه علشان يقدر يحاسب المخطئ والمقصر وتبقى دى مسؤلية لجنه الكورة مش المجلس وكل ده هايصب فى مصلحة المجلس وترتفع اسهمه ياريت يفهم

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة