خالد صلاح

بالصور.. عودة مشاكل الصرف الصحى لمساكن الحرمين بالإسكندرية

الخميس، 21 يوليه 2016 01:57 م
بالصور.. عودة مشاكل الصرف الصحى لمساكن الحرمين بالإسكندرية عودة مشاهد الصرف الصحى بمساكن الحرمين
الاسكندرية جاكلين منير
إضافة تعليق
تلقت غرفة عمليات محافظة الإسكندرية بلاغا من أحد أهالى منطقة مساكن الحرمين بالمندرة شرق الإسكندرية، يفيد بعودة طفح مياه الصرف الصحى إلى الشوارع مرة أخرى، بما يعيق حركة المارة والسيارات ويسبب الروائح الكريهة والأمراض لسكان المنطقة.

وشكا الأهالى من عدم تمكن المسئولين من حل المشكلة منذ 6 أشهر بشكل جذرى، لتعود وتظهر من جديد كل فترة، وطالب الأهالى المحافظة بحل جذرى خاصة أن المياه تهدد أرواح قاطنى المنطقة بسبب تأثيرها على المنازل خاصة القديم منها، والعمل على شفط مياه الصرف بأسرع وقت ممكن.

من جانبه أوضح المهندس حسن سلام رئيس غرفة عمليات الإسكندرية أن مشكلة مساكن الحرمين يتم التعامل معها حاليا من خلال مشروع صرف صحى كبير تقوم بتنفيذه شركة المقاولون العرب ، مشيرا إلى أن الشركة واجهت عقبات أثناء التنفيذ مما تسبب فى تأخر موعد تسلم المشروع، إلا أنه جار الانتهاء منه على قدم وساق.

من جهته قال اللواء المهندس محمود نافع، رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية، أن مشكلة مساكن الحرمين بدأت بوقوع حادث الهبوط الأرضى بالمنطقة، والذى وقع فى شارع 30 بالمنطقة ، فى 3 مايو 2016 و على عمق 7 أمتار، وأكد على المشروع الكبير الذى تنفذه الشركة بدأ فى عام 2012 و من المتوقع الانتهاء منه وتسليمه فى سبتمبر القادم.

وأوضح أنه الى حين الانتهاء من المشروع تم تركيب 10 بدلات لرفع المياه من مكان الهبوط الأرضى وتوفير 10 سيارات شفط تعمل على مدار اليوم يرافقها فريق عمل متكامل ، مؤكدا على أن الشركة تبذل قصارى جهدها لتخفيف العبء عن المواطنين.

عودة مشاهد الصرف الصحى بمساكن الحرمين (1)
عودة مشاهد الصرف الصحى بمساكن الحرمين


عودة مشاهد الصرف الصحى بمساكن الحرمين (2)
المياة تعيق حركة المارة و السيارات


عودة مشاهد الصرف الصحى بمساكن الحرمين (3)
انبعاث روائح كريهة وانتشار الأمراض بسبب مياه الصرف الصحى

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة