خالد صلاح

بالصور.."اليوم السابع" يرصد طريق "وادى النطرون _ العلمين" بطول 135 كيلو بتكلفة 2 مليار جنيه قبل افتتاحه.. انتهاء الاعمال بالطريق رسميا ويتكون من 6 حارات طبقا للمواصفات العالمية

الجمعة، 04 مارس 2016 05:59 م
بالصور.."اليوم السابع" يرصد طريق "وادى النطرون _ العلمين" بطول 135 كيلو بتكلفة 2 مليار جنيه قبل افتتاحه.. انتهاء الاعمال بالطريق رسميا ويتكون من 6 حارات طبقا للمواصفات العالمية طريق وادى النطرون العلمين الجديد
البحيرة - جمال أبو الفضل - ناصر جودة
إضافة تعليق
على مدار 24 ساعة عمل المئات من العمال والمقاولين والمهندسين ليل نهار فى طريق "وادى النطرون_العلميين" حتى تمكنوا من الانتهاء منه رسميا خلال الساعات الماضية، والذى أصبح جاهزا للافتتاح الرسمى، اليوم السابع انتقلت فى جولة ميدانية على الطريق لترصد أحد أهم مشاريع الطرق الجديدة وكيفية انجازها خلال فترة قصيرة، راصدة أراء العمال والمهندسين المشاركين فيه، بالإضافة دور هيئة الطرق والكبارى ووزارة النقل، واللذان يكثفان جهودهما لإفتتاحه بطول 135 كيلو متر وبتكلفة نحو 2 مليار ليخدم الحركة المرورية للقادمين من القاهرة والمحافظات المختلفة متجهين الى الساحل الشمالى ومدين العالمين والعكس.



طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(6)


وفور وصولنا للطريق، وجدنا المهندس عمرو عبد الله على المدير التنفيذى بشركة أوراسكوم أحد الشركات المنفذة للمشروع ومعه فريق العمل الذين يتفقدون ويعملون بالمشروع، والذى بدأ حديثه قائلا: أنه تم الانتهاء من تنفيذ طريق وادى النطرون ـ العلمين، المدرج بالمشروع القومى للطرق بطول 135 كيلو مترا، وعرض 28 مترا للإتجاهيين والتى تشمل 6 حارات مرورية بعرض 3.65 م بخلاف الطبان الأيمن المرصوف بعرض 2. 4 م، لافتة إلى أن شركة أوراسكوم كانت مسئولة عن تنفيذ 45 كيلو متر من بداية الطريق إلى الكيلو 45 تجاه العلمين.

طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(5)


وأضاف عمرو أن تم تركيب العلامات الأرضية العاكسة للإنارة ( عيون القط ) والإرشادات المرورية، طبقا للمواصفات العالمية، وأوضح مدير المشروع أنه لا يوجد أعمدة إنارة على الطريق بسبب عدم وجود مصدر للطاقة وتم إستبدالها بالعلامات الأرضية العاكسة للإنارة (عيون القط)، لافتا أنه لم يتم إغلاق جانبى الطريق ولا الجزيرة التى تتوسط الطريقين نظرا لعدم وجود كبارى للإلتفاف.

وأكد المهندس عمرو عبد الله على المدير التنفيذى بشركة أوراسكوم أن تم مراعاة الأماكن الحيوية والمنشأت الهامة كالكنائس والإسعاف ومحطات الوقود وكذلك القرى والنجوع وعمل حارات توسعة خاصة بها للخروج والدخول الأمن على جانبى الطريق.

وقال صالح كريم أحد المقاولين العاملين بالمشروع، أن طريق وادى النطرون العلمين أصبح من أفضل الطرق التى سيخدم المصطافين والمتوجهين إلى مدينة العلمين والساحل الشمالى، مطالبا جميع المواطنين بالحفاظ على هذا الطريق وعدم العبث به ولا التعدى عليه لأنه ملكهم.

وأوضح صالح كريم أن الدولة تنفق مليارات الجنيهات لإنشاء الطرق طبقا للموصفات العالمية، فيتعين على الجميع أن يتقى الله فى أموال الدولة والحفاظ عليه.

ومن جانبه، قال المهندس إبراهيم رمضان مدير الحركة، إن الشركة تفادت عيوب الطريق القديم خلال تنفيذها للمشروع الجديد، وأن الهيئة العامة للطرق قامت بالتنسيق مع إدارة المرور لمراجعة العلامات الإرشادية والمرورية بطريق وادى النطرون - العملين، قبل إفتتاح هذا الطريق للجمهور.

وأكد عبد ربه حمد جاب الله، مقاول المشروع أنه لولا الأمطار التى تعرضت لها المناطق التى يمر بها مسار الطريق وغرق العديد من المزارع والمنازل جراء السيول التى إجتاحت محافظة البحيرة أوائل شهر نوفمبر من العام الماضى ، لتم تسليم الطريق منذ عدة أشهر.

طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(3)


وأضاف كريم أن هيئة الطرق والكبارى كانت حريصة على تنفيذ الطريق طبقا لأعلى معايير الجودة ، وبالفعل تم إنشاء الطريق طبقا لأعلى معايير الجودة.

ومن جانبه قال "صلاح مسعود" رئيس مدينة وادى النطرون أنه كان من المفترض رفع كفاءاة طريق وادى النطرون - العلمين فقط ، إلا أن الرئيس عبد الفتاح السيسى أصدر تعليماته إلى وزير النقل بإنشاء الطريق من جديد وتوسعته ، وبالفعل تمت إضافة حارة جديدة للطريق خاصة بعد اكتشاف مهندسى هيئة الطرق والكبارى.

برئاسة اللواء عادل ترك رئيس الهيئة لطبيعة المياه الجوفية لتربة الطريق نتيجة للمزارع المجاورة له ، مؤكدا أنه وصلت تكلفة الطريق إلى 1.920 مليار جنيه .

وأشاد " صلاح مسعود " رئيس مدينة وادى النطرون بجهود مهندسى هيئة الطرق والكبارى ، مضيفا أن هيئة الطرق والكبارى إنتهت من تنفيذ الطريق ، لافتا أن الطريق مدرج بالمشروع القومى للطرق وطوله 135 كيلو مترا، مؤكدا أن الطريق أصبح جاهزا بالفعل للإفتتاح خاصة بعد أن تم تركيب كافة العلامات والإرشادات المرورية .

طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(1)


فيما قال " فرج بريك ناصف " أحد أهالى مركز وادى النطرون أنهم يتوجهون جميعا بالشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى الذى لم ينسى أحدا من المصريين أبدا ، خاصة أنهم ظنوا بعد كارثة السيول التى ضربت محافظة البحيرة العام الماضى والتى تسببت فى تدمير أجزاء من هذا الطريق ، مضيفا أنهم لم يتخيلو أن يتم إعادة إنشاء الطريق بهذه الروعة .

وقال " منصور جمعة صالح " أحد أهالى وادى النطرون أن هذا الطريق سيساهم فى زيادة حركة التجارة البرية بين مصر وليبيا وأيضا خدمة السياحة الداخلية بين القاهرة والساحل الشمالى ووادى النطرون وكذا التنمية الشاملة فى المنطقة .

وأكد " أحمد فازع رحومة" أحد أهالى مركز وادى النطرون أنهم كانوا يتابعون العمال وهم يعملون بهذه الطريق ليل نهار صيفا وشتاء دون ملل حتى أنشئوا هذا الطريق بهذا الجمال داعين المولى عزوجل أن يبارك فى كل عامل ومهندس عمل فى هذا المشروع ومليون تحية لهم.

طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(2)


ومن جانبها، قالت المهندسة نادية عبده نائبة محافظ البحيرة، إن جميع الطرق التى يتم إنشائها فى جمهورية مصر العربية الآن تتوافر فيها جميع المواصفات العالمية من حيث التخطيط والجودة، وكذلك مواجهة كل الظروف المناخية الأمطار والسيول والحرارة.

وأضافت نائبة المحافظ أنها تعلم جيدا أن الدكتور سعد الجيوشى وزير النقل يتابع خطوات العمل بكافة المشاريع التى تنفذ على أرض محافظة البحيرة مثل هذا الطريق وكوبرى دمنهور العلوى وغيرهما من المشاريع الجديدة العملاقة، وأكدت عبده على أن الطرق الجديدة تفادت كل عيوب الطرق القديمة وأن مصر تشهد حاليا طفرة كبيرة فى إنشاء الطرق التى سوف تفتح شرايين جديدة للتنمية وتساهم فى تسهيل حركة السفر والتجارة والسياحة.

وأشارت نائبة محافظ البحيرة إلى أن طريق وادى النطرون- العلمين ضمن المشروع القومى للطرق الذى يتبناه الرئيس عبد الفتاح السيسى.



طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(4)



طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(7)

طريق-وادى-النطرون-العلمين-الجديد-(8)




موضوعات متعلقة..


- 13 مشروع استثمارى بـ3 مليار جنيه توفر 1255 فرصة عمل


- 83 مليون جنيه قروض "مشروعك" للشباب بالبحيرة







إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة