خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

وزير الصحة: مشروعات جديدة توفر احتياجات مصر من مشتقات الدم وألبان الأطفال

الخميس، 03 مارس 2016 12:26 م
وزير الصحة: مشروعات جديدة توفر احتياجات مصر من مشتقات الدم وألبان الأطفال الدكتور أحمد عماد وزير الصحة والسكان
كتب وليد عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلن الدكتور أحمد عماد الدين راضى، وزير الصحة والسكان، سعى الوزارة إلى توفير احتياجات البلاد من مشتقات الدم من خلال دراسة إنشاء مصنع لمشتقات الدم بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربى والشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات والمركز القومى لخدمات نقل الدم.

وأكد وزير الصحة فى بيان اليوم، الخميس، أن المشروع ينتج أدوية منقذة للحياة مثل الألبيومين وحقن أنتى RH وحقن معامل 8 Factor8 لمرضى الهيموفيليا وحقن المناعة.

من جانبه قال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمى لوزارة الصحة والسكان أن الوزارة تعمل حالياً على تنفيذ مشروع إنشاء مصنع لإنتاج ألبان الأطفال محلياً بالتعاون مع وزارة الزراعة ووزارة الإنتاج الحربى، وذلك لتوفير الألبان ذات الجودة العالية بأسعار تناسب غير القادرين ومحدودى الدخل.

وتابع أنه تم البدء فى إجراءات مشروع انشاء مصنع السرنجات ذاتية التدمير (آمنة) الذى يتم بالتعاون بين وزارة الصحة والسكان ووزارة الإنتاج الحربى والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بقيمة تبلغ 5 مليون دولار، وسيكون لهذا المشروع الأثر الأكبر فى القضاء على فيروس "سى".

وأشار "مجاهد" إلى وجود عدد من المشروعات الأخرى التى تتم بالتعاون مع الجانب الإماراتى منها مشروع استكمال مصنع إنتاج الأمصال الجديد، والذى يساهم فى تطوير إنتاج 18 مصلاً ولقاحاً ضد سموم الحيات والعقارب والثعابين وبعض السموم البكتيرية، ويغطى 100% من احتياجات مصر من الأمصال عالية الكفاءة، كما إنه يساهم فى فتح أسواق لتصدير منتجات المصنع إلى بلدان الشرق الأوسط وإفريقيا.

وولفت إلى أن هناك مشروع تطوير منطقة خلط وتعبئة مصل شلل الأطفال، الذى يساهم فى رفع الطاقة الإنتاجية تمهيداً لإعادة تصنيع مصل شلل الأطفال الفموى محلياً بطاقة إنتاجية تصل إلى 80 مليون جرعة سنوياً لتغطية احتياجات برنامج التطعيمات الإجبارى، واستغلال المصنع فى إنتاج لقاح شلل الأطفال بالحقن لإدخاله ضمن برنامج التطعيمات الإجبارى بوزارة الصحة، وكذلك استغلال المصنع فى تعبئة لقاح الخماسى محلياً لتغطية احتياجات برنامج التطعيمات والسوق المحلية وتصدير الفائض.

وأضاف أن مشروع تطوير ورفع الطاقة الإنتاجية لمصنع البيوتكنولوجى فيشتمل على خلط وتعبئة الإنسولين واللقاحات ويسهم فى توفير 100% من احتياجات وزارة الصحة المطلوب توفيرها من فاكسيرا، ويسهم فى رفع الطاقة الإنتاجية من الإنسولين من 590 ألف زجاجة سنوياً إلى 3 ملايين زجاجة سنوياً، بالإضافة إلى إنتاج لقاح الالتهاب السحائى الثنائى بطاقة تصل إلى 5 ملايين جرعة سنوياً لتغطية برنامج التطعيمات الإجبارى والسوق المحلية وتصدير الفائض.

وأوضح أن مشروع تطوير منطقة إنتاج المركزات فيسهم فى إنتاج مركزات لقاحات الثلاثى " الدفتريا والتيتانوس والسعال الديكى"، ويستهدف المشروع تطوير ورفع كفاءة وحدات إنتاج مركزات " الثلاثى " محلياً ومضاعفة الطاقة الإنتاجية لها، كما يمهد لنقل تكنولوجيا تصنيع لقاحى الأنفلونزا البكتيرية والالتهاب الكبدى " ب " واللازمة لإنتاج لقاح "الخماسى".

أما مشروع تطوير معامل الرقابة على الإنتاج فيشتمل على توريد وتركيب 42 جهازاً معملياً متطوراً بهدف تطوير نظام الرقابة الداخلية على المنتجات بما يسهم فى تقييم جميع منتجات الشركة بما يواكب المواصفات القياسية الأوروبية والأمريكية.


موضوعات متعلقة..


- "الصحة" تعترف بعدم تطبيق قانون حظر التدخين فى المنشآت العامة.. مدير إدارة التدخين: اللائحة لم تحدد طريقة تحصيل الغرامات والضبطية القضائية بلا فائدة..سحر لبيب تكشف: لجنة مكافحة التبغ لم تجتمع منذ 2007

- اليوم.. إعلان نتائج علاج مرضى فيروس سى بعقارى "سوفالدى" مع "الأوليسيو"

- وزير الصحة: الأطباء لا يهاجرون من أجل المادة وإنما للإرتقاء بمستواهم الطبى


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة