خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"الهرم" كلمة السر فى العمليات الإرهابية الأخيرة.. المنطقة تشهد 4 حوادث فى شهر.. وإسلاميون: خلايا الإخوان تتمركز بها.. قيادى إخوانى محرضا: لن يكفينا قتل الداخلية نفر نفر.. ومطالبات بتكثيف الأمن

الإثنين، 01 فبراير 2016 02:16 م
"الهرم" كلمة السر فى العمليات الإرهابية الأخيرة.. المنطقة تشهد 4 حوادث فى شهر.. وإسلاميون: خلايا الإخوان تتمركز بها.. قيادى إخوانى محرضا: لن يكفينا قتل الداخلية نفر نفر.. ومطالبات بتكثيف الأمن حادث النقطة الأمنية التابعة لهيئة هيئة الطرق والكبارى أعلى الطريق الدائرى بالهرم
كتب كامل كامل – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أصبحت منطقة الهرم هى كلمة "السر" فى العمليات الإرهابية الأخيرة، فخلال شهر واحد شهدت المنطقة 4 عمليات إرهابية، حيث تم استهداف أتوبيس سياحى ديسمبر الماضى، بالإضافة إلى تفجير شقة بالمنطقة، وحادث الإرهاب بأبو النمرس، حتى هجوم مجهولين نقطة أمنية تابعة لهيئة الطرق والكبارى أعلى الطريق الدائرى بالهرم اليوم الاثنين، بإطلاقهما الأعيرة النارية تجاه فردى أمن.

تأتى هذه العمليات بالتزامن مع التحريض الإخوانى ضد الداخلية، حيث واصل أنس حسن، مؤسس شبكة رصد الإخوانية تحريضه ضد وزارة الداخلية، داعيا إلى تصفية جموع العاملين فيها.

وشن حسن منذ يومين هجوماً حاداً فى كلمة له عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى تحريضه ضد رجال الشرطة بقوله: "والله ما يكفينا قتل الداخلية نفر نفر"، كما هاجم من يطالبون الالتزام بدولة القانون.

يأتى هذا فى الوقت الذى طالب فيه إسلاميون بضرورة تكثيف الملاحقات الأمنية والضربات الاستباقية للخلايا الإرهابية بمنطقة الهرم.

ومن ناحيته، قال صبرة القاسمى، مؤسس الجبهة الوسطية، إن تكرار الأعمال الإرهابية خلال الفترة الأخيرة فى منطقة الهرم، مثل العمل الإرهابى فى أبو النمرس، ومحاولة استهداف أتوبيس سياحى، والعملية الإرهابية اليوم، يؤكد أن البؤر الإرهابية بدأت تتمركز فى تلك المنطقة، ما يتطلب من الداخلية تكثيف الحملات الأمنية فى تلك المنطقة وبعض المناطق المحيطة بها.

وأضاف مؤسس الجبهة الوسطية، فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن الجماعات الإرهابية بدأت تستخدم استراتيجية جديدة، حيث لم تعد تستهدف فقط الداخلية بل أى مؤسسة تخدم الوطن ما جعلهم يستهدفون كشكا تابعا لهيئة الطرق والكبارى، لتوصيل رسالة بأن كل من يسعى لخدمة الوطن سيكون مستهدفا.

وفى السياق ذاته، قال طارق البشبيشى، القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن الخلايا النوعية لجماعة الإخوان كثفت أعمالها الإرهابية فى منطقة الهرم خلال الآونة الأخيرة، حيث شهد الشهر الماضى ما يزيد عن 3 عمليات إرهابية فى تلك المنطقة، وهو ما يتطلب تكثيف الضربات الأمنية على الخلايا الإرهابية فى تلك المنطقة.

وأوضح القيادى السابق بجماعة الإخوان، أن التنظيم يعتمد على استراتيجية الهجوم المفاجئ على الكمائن وهو الأسلوب المتبع الآن من قبل الجماعات الإرهابية، خاصة بعدما عاودت التنظيمات المسلحة التابعة للإخوان نشاطها بعدما اختفت المظاهرات تماما من قبل التنظيم، الأمر الذى يؤكد أن عناصر التنظيم بدأوا ينفذون تحريضات قيادات الإخوان بحمل السلاح.

جدير بالذكر أن محافظة الجيزة شهدت اليوم هجوم مجهولين على نقطة أمنية تابعة لهيئة الطرق والكبارى أعلى الطريق الدائرى بالهرم، وأطلقا الأعيرة النارية تجاه اثنين من أفرادها، ما أسفر عن استشهاد فرد أمن "مدنى" يدعى "محمد صفا"، وإصابة آخر يدعى "سيد عبد الحفيظ" وفرا هاربين.

موضعات متعلقة:



- بالفيديو.. استشهاد فرد أمن "مدنى" وإصابة آخر نتيجة إطلاق مجهولين الرصاص عليهما بالهرم.. المتهمان أطلقا النار على نقطة أمنية تابعة لهيئة الطرق والكبارى اعتقادا أنها تابعة لوزارة الداخلية ولاذا بالفرار

- الجبهة الوسطية تطالب بتكثيف الأمن بالهرم بعد تكرار الأعمال الإرهابية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

مرسى مش راجع تانى

هذا هو الضلال المبين للاخوان

عدد الردود 0

بواسطة:

قاهر الفئران

الغيب فى اللى سايب قيادات الخرفان ومدلعهم فى السجون بدل ما يسلمهم لعشماوى يشنقهم ليكونوا عبرة!!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة