خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بعد إعلان شباب الأحزاب عن تقديهم مبادرة إزالة الاحتقان للرئاسة.. التيار الديمقراطى يرحب بالحوار..و"الكرامة والتيار الشعبى":نهتم بقانونى العدالة الانتقالية والتظاهر.. وحزب العدل:حضرنا لقاءات مع الرئاسة

الأحد، 13 نوفمبر 2016 06:14 ص
بعد إعلان شباب الأحزاب عن تقديهم مبادرة إزالة الاحتقان للرئاسة.. التيار الديمقراطى يرحب بالحوار..و"الكرامة والتيار الشعبى":نهتم بقانونى العدالة الانتقالية والتظاهر.. وحزب العدل:حضرنا لقاءات مع الرئاسة مؤتمر الرئيس للشباب
كتب رامى سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلن شباب الأحزاب، التى حضرت مؤتمر الرئيس عبد الفتاح السيسى للشباب بمدينة شرم الشيخ، عن مبادرة جديدة لإزالة الاحتقان بين الشباب والدولة، لاسيما شباب الأحزاب التى اتخذت موقفًا مقاطعًا من مؤتمر الرئيس.

 

شباب حزبى المصريين الأحرار والمصرى الديمقراطى، أعلنوا أن تلك المبادرة تأتى بعد لقاءات شباب الأحزاب مع مؤسسة الرئاسة من أجل صيغة مشروع للعمل التطوعى ومحو الأمية، ومن ثمَّ سيعرضون على الرئاسة تلك المبادرة التى تستهدف إعادة دمج الشباب وطرح قانونى التظاهر والعدالة الانتقالية للمناقشة والحوار.

 

أميرة العادلى عضو المكتب السياسى لحزب المصريين الأحرار قالت، إن شباب الأحزاب سيتقدمون بمبادرة لرئاسة الجمهورية خلال لقائها لإزالة حالة الاحتقان السياسى، وفتح المجال العام وإطلاق الحريات.

 

وأشارت عضو المكتب السياسى لحزب المصريين الأحرار، إلى أنه حال موافقة رئاسة الجمهورية على مقترح شباب الأحزاب سيبدأ شباب الأحزاب بتنظيم ورش عمل لمناقشة قانون العدالة الانتقالية والتظاهر، وغيرها من القوانين التى من شأنها أن تعيد الشباب إلى الحياة السياسية.

 

فيما أكد محمد سالم عضو المكتب السياسى لحزب المصرى الديمقراطى، أن الحزب سيتقدم بمبادرة لمناقشة قانون العدالة الانتقالية لإذابة الجليد بين الدولة والشباب، مشيرًا إلى أنه من المقرر الإعلان عن المبادرة من خلال مؤتمر صحفى عقب لقاء شباب أحزاب التيار الديمقراطى.

 

فيما كان موقف حسام مؤنس القيادى بالتيار الشعبى والكرامة، أحزاب التيار الديمقراطى، أنهم منفتحون على الأحزاب حتى التى يختلفون معها فى التوجه والأيديولوجية، مضيفًا أهلاً وسهلاً بالحوار مع القوى السياسية للوصول إلى نتائج إيجابية فى ظل الأوضاع الراهنة.

 

وأضاف مؤنس لـ"اليوم السابع"، أن الحزب يولى اهتمامًا كبيرًا بقانون العدالة الانتقالية والتظاهر، مشيرًا إلى أن يرحب بكل المحاولات التى تدفع قدمًا لمناقشة وتعديل قانونين لتحقيق أهداف ومبادئ ثورة 25 يناير.

 

وبدورة قال عبد المنعم إمام القيادى بحزب العدل أحد احزاب التيار الديمقراطى، إن الحزب لم يحضر مؤتمر الرئيس السياسى للشباب الذى عقد بشرم الشيخ، التزامًا بموقف أحزاب التيار الديمقراطى آنذاك بعدم المشاركة، إلا أنه حضر مؤخرًا اجتماعات المكتب الرئاسى للشباب.

 

وأوضح عبد المنعم لـ"اليوم السابع"، أن الحزب شارك بورش العمل من أجل صياغة مشروع العمل التطوعى ومحو الأمية، مشيرًا إلى أن الحزب يولى اهتمامًا كبيرًا بعمل لجنة العفو المشكلة من رئاسة الجمهورية من أجل الإفراج عن المحبوسين.

 

يذكر أن شباب الأحزاب عقد ورشتين عمل بحزب التجمع وحزب مستقبل وطن، من أجل بلورة توصيات مؤتمر الرئيس عبد الفتاح السيسى للشباب بمدينة شرم الشيخ، وانتهت ورش العمل لصيغة 3 ورقات لتنظيم العمل التطوعى والقضاء على الأمية، ومن المقرر أن تشكل لجنة لإعداد الصياغة النهائية قبل طرحها على مؤسسة الرئاسة قريبًا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة