خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

رئيس الوزراء يصدر قرار بإنشاء هيئة عامة للمتحف المصرى الكبير

الإثنين، 31 أكتوبر 2016 12:10 م
رئيس الوزراء يصدر قرار بإنشاء هيئة عامة للمتحف المصرى الكبير المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء
كتبت هند مختار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أصدر المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، قراراً بإنشاء هيئة عامة تسمى (المتحف المصرى الكبير)، تكون لها الشخصية الاعتبارية العامة، وتتبع الوزير المختص بشئون الآثار.

وأشار القرار إلى أن المتحف المصرى الكبير يعتبر مركز ثقافى حضارى عالمى متكامل، يهدف إلى تقديم تجربة فريدة ورائدة للانسانية بالتعرف على الحضارة المصرية، والتعريف بالتراث المصرى العالمى من خلال عرض المقتنيات الأثرية فى أجواء تضاهى الحضارة المصرية القديمة بعمارتها المتميزة وتقديم الخدمات المتحفية من توثيق وحفظ مقتنيات المتحف لتحقيق هذا الهدف، وإجراء البحوث المختلفة لمجموعاتها الأثرية، وعقد الندوات والمؤتمرات الثقافية والعلمية وتنظيم المعارض الموسمية والدائمة والمشاركة فيها.

ويختص المتحف بعرض المجموعات الأثرية، التى تمثل الحضارة المصرية القديمة بعصورها المختلفة فى أجواء تضاهى واقع وعمارة الحضارة المصرية القديمة، وذلك وفقاً لأحدث تقنيات العرض المتحفى، وتقديم تجربة متميزة عن الأجواء الحضارية المصرية من خلال العرض المتحفى الاثري، هذا بالإضافة إلى تسجيل المقتنيات الأثرية للمتحف والمتاحف والمناطق الأثرية الأخرى بشكل دورى وتصويرها فوتوغرافياً وإعداد سجلات رقمية الكترونية لها، وذلك بالتنسيق مع الوحدة المختصة بنظم وتكنولوجيا المعلومات.

كما يختص المتحف بإدارة البيئة المتحفية، وترميم الآثار الخاصة ومقتنيات المتحف الاثرية وتحليلها علمياً، وتسجيل موقف الترميم على قاعدة البيانات الأثرية الخاصة بالمقتنيات الأثرية للمتحف للحفاظ عليها ومتابعة ترميمها، مع إجراء البحوث فى مجال التقنيات الحديثة لأعمال الترميم والحفظ، وتدريب الموارد البشرية على أعمال الترميم وتقنياتها الحديثة خاصة فى مصر والمنطقة العربية وأفريقيا وحوض البحر الأبيض المتوسط، وإجراء أعمال الصيانة والترميم لمختلف الآثار فى مصر والمناطق المشار اليها.    

ويقوم المتحف بتوعية النشئ والمجتمع المصرى بحضارته القديمة وقيمتها من خلال تقديم تجربة متميزة بتقنيات تكنولوجية تفاعلية مواكبة للعصر، والعمل على تمكين المشاركين من كافة أنحاء العالم من التعرف على الحضارة المصرية القديمة عبر مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة، وإجراء البحوث فى مجال المصريات لتساعد الباحثين المتخصصين فى هذا المجال، مع تجهيز بنك للمعلومات ومكتبة للمصريات، هذا فضلاً عن العمل على إعادة إحياء الفنون والحرف التى تم إهمالها من خلال إنشاء مركز للحرف يهدف إلى توثيقها واعداد البحوث الخاصة بها وإعادة احيائها، واقامة الفاعليات الترفيهية الثقافية المختلفة التى من شأنها أن تسوق للمتحف وخدماته وتجتذب الزائرين من مختلف الجنسيات بما يجمع بين الطابع الثقافى والترفيهى.

ويكون للمتحف المصرى الكبير مجلس أمناء يصدر بتشكيله قرار من رئيس مجلس الوزراء، يضم مجموعة من الشخصيات العامة الوطنية والعالمية من ذوى الخبرة، ويتخص المجلس بوضع السياسات العامة بما يحقق أهداف المتحف، وكذا الاشراف والرقابة على أنشطته ووضع برامج العمل وآليات تنفيذها، واعتماد الهيكل التنظيمى للمتحف، وإدارة أموال المتحف، وقبول المنح والتبرعات والوصايا والهبات والهدايا التى تحقق أغراض المتحف من داخل البلاد وخارجها طبقاً للقرارات والقواعد المنظمة لذلك وبالتنسيق مع الجهات المختصة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة