خالد صلاح

تعرف على حكايات المحجبات على السوشيال ميديا .. فى مواجهة ظاهرة "خلعه"

الإثنين، 10 أكتوبر 2016 01:45 م
تعرف على حكايات المحجبات على السوشيال ميديا .. فى مواجهة ظاهرة "خلعه" انقذوا الحجاب
كتبت رشا عونى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كمحاولة منهن لدعم فكرة الحجاب فى الوقت الذى انتشرت فيه حالات خلعه بكثرة، دشن عدد من الفتيات صفحة على موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" لدعم ارتداء الحجاب ، وتدور فكرة الصفحة حول الفتيات اللاتى ارتدوا الحجاب منذ فترة ويروون تجربتهن وما مررن به للوصول إلى هذا القرار.

 

وقد لاقت هذه الصفحة قبول كثير من الفتيات وشارك بها عدد كبير منهن، لتقوم كل فتاة برواية قصتها مع الحجاب وكيف كانت طريقة ملابسها قبل أن تفكر فى ارتدائه، وذلك تحت عنوان  Surviving Hijab.


شكل الصفحة

 

وتواصل اليوم السابع مع عدد من الفتيات المشاركات بقصصهن مع الحجاب ليروين لنا كيف بدأت القصة ومتى اتخذت القرار، وكيف استمرت عليه..

 

فى البداية تقول سهيلة شعبان -34 سنة- إنها ارتدت الحجاب منذ 7 أشهر فقط، وكان ستايل لبسها يعتمد على البناطيل والملابس الضيقة وتعشق الموضة، ولكنها كانت دائماً تفكر فى الحجاب، خاصة وأنها تحب شكل المحجبات، ومنذ أن بدأت تشاهد ملابس جذابة للمحجبات قررت ارتداءه، وظلت تستعد قبلها بفترة بكمية من الملابس وفاجأت الجميع بارتدائه، قائلة:" اللى اكتشفته أن اللبس الواسع مريح وجميل وشيك وبحس بالستر وأنا لبساه"، ولم تكتف بذلك فقط، بل قررت تدشين صفحة على فيس بوك خاص بأماكن وأسعار ملابس المحجبات فى مصر.


سهيلة شعبان

 

أما هبة ماهر "26 سنة" قالت إنها ارتدت الحجاب فى أول سنة لها بالثانوية العامة، ولم تخلعه فى أى مناسبة أو حفل زفاف أو حتى فى المصيف، وإنها يوم زفافها صممت على ارتداء الحجاب، وقالت إنها تشجع الفتيات على عدم خلع الحجاب فى أفراحهن، ويضيف إطلالة جميلة للعروس، خاصة فى ظل نجاح الكوافيرات والميكب ارتست فى ابتكار لفات طرح جديدة للعرائس.


هبة ماهر

 

"كنت بلبس بناطيل كتير ودايماً بقول أنا حرة"..هكذا وصفت أسماء مسعد "21 سنة" نفسها قبل ارتدائها للحجاب، مؤكدة إنها قررت منذ عام أن ترتدى عباءات وأن ذلك عرضها لمواقف سخرية كثيرة ظناً إنها لن تستطيع الاستمرار على تلك الطريقة وإنها ستعود لطبعيتها وتتخلى عن الحجاب، ولكنها صممت على النجاح فى المعركة وبدأت فى شراء ملابس متناسبة مع الحجاب، وتنوى ارتداء النقاب.


أسماء مسعد

 

خبيرة علم إجتماع: الفتيات يخلعن حجابهن بسبب إجبارهن على ارتدائه فى المدارس

 

وتعليقاً على ظاهرة خلع الحجاب التى انتشرت مؤخراً فى مصر بعد أن تزايدت نسبة الفتيات اللاتى يخلعن حجابهن ، قالت الدكتورة إنشاد عز الدين أستاذة علم الإجتماع بكلية الأداب جامعة المنوفية ، أن السبب الرئيسى الذى يدفع الفتيات لخلع الحجاب هو إجبارهن على ارتدائه.

 

وأضافت عز الدين لـ"اليوم السابع" أن كل الفتيات اللاتى خلعن حجابهن لم يكن على اقتناع به، أما كل من ترتديه عن اقتناع فلن تفكر فى خلعه أبداً، موضحة أن إجبار الفتيات فى المدرسة على ارتداء الحجاب هو السبب الرئيسى فى تفشى تلك الظاهرة.

 

وأشارت الى أنه يجب ترك الحرية للفتيات فى اختيار ارتداء الحجاب من عدمه دون إجبار من الوالدين أو المعلمين فى المدرسة أو الزوج لزوجته، حتى تكون مقتنعة به إذا قررت ارتدائه بالفعل.

 

وأوضحت أن عمليات التجميل والموضة أيضاً أسباب رئيسية لظاهرة خلع الحجاب، حيث أنها أتاحت للفتيات وسائل جمالية ولكنها صناعية، فيتطلعن الى تجربة كل ماهو جديد ويجرون تغييرات جذرية فى أشكالهن وأول ما يقومن به هو خلع الحجاب.

 


منشور من الصفحة

أحمد المنشورات على الصفحة

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة