خالد صلاح

الأشخاص قليلو التعرض لأشعة الشمس أكثر عرضة لسرطان الجلد

الجمعة، 08 يناير 2016 07:04 م
الأشخاص قليلو التعرض لأشعة الشمس أكثر عرضة لسرطان الجلد تعد الشمس مصدرا غنيا بفيتامين د
كتبت آلاء الفقى
إضافة تعليق
"فيتامين د" من العناصر المهمة للجسم والذى يتواجد بنسبة كبيرة فى الشمس، والذى وجد أن نقصه فى الجسم يساعد على زيادة خطر الإصابة بسرطان الدم.

ووفقا للموقع الهندى"The times of india"، فإن الأشخاص قليلى التعرض لأشعة الشمس معرضون لخطر الإصابة بسرطان الدم، لمعاناتهم من وجود نقص شديد فى فيتامين "د"، الذى يتم إمداد الجسم به من المصدر الأساسى "الشمس"، التى تعد مصدرا غنيا بفيتامين "د".

وأظهرت دراسة جديدة أجراها باحثون فى جامعة كاليفورنيا، بالولايات المتحدة، أن الأشخاص الذين يعيشون فى القطب الشمالى والجنوبى ولا يتعرضون لأشعة الشمس يعانون من نقص كبير فى فيتامين "د"، ويكونوا أكثر عرضة للإصابة بالسرطان خاصة سرطان الدم.

حسبما جاء فى التقرير، بعد تحليل بيانات معدلات الإصابة بسرطان الدم فى 172 دولة، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يعيشون فى منطقة القطب الشمالى والجنوبى أكثر عرضة مرتين لخطر الإصابة بسرطان الدم عن سكان المناطق الاستوائية.

حسب التقرير، ارتفعت معدلات الإصابة بسرطان الدم فى أستراليا ونيوزيلندا وتشيلى وأيرلندا وكندا والولايات المتحدة، وانخفضت معدلات الإصابة بالسرطان بمدغشقر ونيجريا، كما تشير هذه النتائج أن جزءا كبيرا من عبء سرطان الدم فى جميع أنحاء العالم بسبب وباء نقص فيتامين "د" التى تعانى منها الشعوب البعيدة عن التعرض لأشعة الشمس.
إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة