خالد صلاح

أيمن مجدى أيوب يكتب: اعتذار مرفوض

الجمعة، 29 يناير 2016 02:03 م
أيمن مجدى أيوب يكتب: اعتذار مرفوض أحمد مالك
إضافة تعليق
دعونا نتفق فى البداية ما هى الحرية "الحرية عمرها ما كانت سخرية من أشخاص وإهانتهم وقلة الأدب الحرية إنك تحترم نفسك وتحترم الناس بأدب الحرية هى تقبل الآخر وتخلى الآخر يتقبلك الحرية عمرها ما كانت إنك تفرض رأيك على الناس ويوم ما أحد يعترضك ترفضه بلاش قلب المواضيع والحقايق بدعوى الحرية الحرية هى الإنصاف والعدل والمسئولية، وبالتالى هل من المنطق أننى مختلف معاك وكاره تصرفاتك ومش طايقك ياسيدى مافعله شادى وأحمد مالك فى هؤلاء العساكر الغلابة وأجيب واقى ذكرى وأنفخه كالبالونة ما المعنى من وراء ذلك أنا مش أشرح وأفصل فيه هل هذه هى الرجولة هل لو عرف هذه العساكر هذا المقلب وقتها ولكنهم بحسن نية تعملوا مع الموضوع عادى ومش عارفين وبعدها ينزل الفيديو بالتفصيل دة احتفالنا بعيد الشرطة وقبلها محضريين الموضوع اية دة وبعدها تنزل التعليقات بين فرحان وشمتان فى الداخلية وبدا الشريط ينزل اية يعنى الداخلية ياما عملت وسوت فيها اية يعنى ومفيش حاجة اسمها اللى عملوة دة غلط وكاتب كدة بالنص اية احد المؤيدين لهذا الفيديو كل المؤدبين طالعين ف الموضة بتاعة مانعالجشى الغلط بغلط، لا يا حبيبى هنعالج ام الغلط بغلط لان مافيش حاجة تانية نعالج بيها ام الغلط ده غير كده وده كان اختياركم انتو.. انتو اللى ما سيبتولناش طريقة تانية غير دى نعترض بيها اللى بيحصل، وماتساووش بين كل الغلط..دى مش قصاد دى ابدا.. الغلط درجات ومدام الغلط بتاعنا مافيهوش قتل ولا تعذيب ولا سجن ولا سرقة فانا مع الغلط ده.. الفيديو قليل ادب ! اه قليل ادب بس قلة ادب الداخلية اكتر..اللى احنا عملناه ده رد فعل لوموا على صاحب الفعل مش صاحب رد الفعل..اللى عملناه نتيجة واللى الداخلية عملته وبتعمله هو السبب فلوموا عالسبب مش عالنتيجة
وده كان ردى وتعليقى عليه مفيش حاجة اسمها نعالج غلط بغلط احنا فى دولة مش فى غابة فى قانون يحكم البلد حتى لو فى ظلم فى قضاء وعدل سواء فى الدنيا أو فى الآخرة علشان ميزان العدل الالهى يستقيم الحرية عمرها ماكانت قلة أدب وإهانة الآخر ربنا اللى جعل الحرية فى عبادته لا إكراه فى الدين الحرية هى الإنصاف والعدل واحترام نفسك واحترام الآخر حتى ولو كان سلوكه غلط فى أدوات لتقويمه لو كل واحد أعطى لنفسه تبريرا لأى فعل غلط متزعلش على نفسك لو احد عملة فيك كما تدين تدان ياريت نعرف احنا بنقول اية الشرطة دول مش اعداءنا دول اصحابنا واخواتنا مش يهود الفساد والظلم موجود لدى كل فئة مش هم بس الازمة ازمة نفوس واخلاق وضمير
وتابع ورد علية وهو فى قانون يطبق فى البلد
ردت علية نخلينا فى غابة وكل واحد يقتل التانى ولا تزروا وازرة وزر اخرى دة كلام ربنا قانون الغابة والغلط بالغلط احنا فى ايدينا باخلاقنا بحاجات كتيررة اوى اننا نشتغل ونحب بلدنا نصلح نفسنا نكون ايد واحدة هتفرق
رد علية تانى وقال واحد بيقولى البلد فيها قانون، قولى انت ايه الرد المنطقى اللى ممكن اقولهوله.

ردت علية وقولت فيها قانون بيطبق على الغلابة بس انا معاك ودى حقيقة لاننكرها بس احنا اللى بنساعد الكبير والباشا انه يستخدم نفوذه وسلطته سكوتنا ضعف نحاول مرة واتنين وتلاتة نشتغل اكترر نعمل احزاب قوية جبهة معارضة قوية تنزل وتدافع عن حقوق الغلابة تنزل على الارض وتبطل تنظر على الناس الموضوع محتاج شغل والبلد فيها امل والدليل ان فية ناس كبيرة وقعت بلغ عن الفساد وحاول مرة واتنين وتلاثة شلة الفساد كبيرة والسكوت معناة انك راضى بالفساد حاجز الخوف انكسر بس بالادب مش بقلة الادب علشان اخد حقى الشرطة دول اللى كل يوم ناس بيموتوا منهم علشان احنا نعيش اسر واطفال بتتيتم وزوجات ارامل احد رد علية قولى دة شغلهم وبياخد مرتب زى ماقال احد نوشتاء السبوبة الشرطة والجيش هم اللى وفقوا امام مخطط هدم الدولة كونا زمنا لاجئين.. مافعلة شادى واحمد زى ماقال ابو احمد عقوق للوطن وردت علية الفنانة وفاء عامر ان الجيش بياخد رجالة امال انتم هيكتبوا غير لائق.. اعتذار شادى واحمد مرفوض فهذة اهانة للوطن وأفراد شرطته فى قانون يجب احترامه فى البلد مش غابة يجب إنهم ياخدوا جزاءهم بالقانون.
إضافة تعليق




التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

ابو خليل

قف امام مرآة و ردد ما تكتبه و قله لنفسك ... او قله لمن اعترض علي فعل الولدين .

فوق

عدد الردود 0

بواسطة:

Ashraf abdelmaged

التعليق رقم 1

عدد الردود 0

بواسطة:

الكاب

إلي رقم 2

حلللللللللللللوووووووووووه

عدد الردود 0

بواسطة:

علاء الشايب

القانون في اجازه

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة