أكرم القصاص

دار الإفتاء: تسمية المولود حق للأب وليس للأم حال تنازعهما

الثلاثاء، 19 يناير 2016 01:10 ص
دار الإفتاء: تسمية المولود حق للأب وليس للأم حال تنازعهما دار الإفتاء - صورة أرشيفية
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت دار الإفتاء ، أن الأصل فى حق التسمية للمولود أنه ثابت للأب، لا للأم؛ بحيث إنه إذا تنازعا كان الأب هو المُقَدَّم؛ فإن المولود يُنسَب لأبيه فى الدنيا، وقال الله تعالى: {ٱدعُوهُم لِأبَآئِهِم هُوَ أَقسَطُ عِندَ ٱللَّهِ}، وبما أن المولود يتبع أباه فى النسب، فهو أحقُّ بها، كما أن الأب هو الذى له القوامة على امرأته والولاية على ولده .

وأضافت دار الإفتاء ردا على سؤال "هل الحق فى تسمية المولود شرعًا للأب أو للأم؟":" ولكن ينبغى على الرجل أن يشرك زوجته معه فى الاختيار ، وهو الأليق بمكارم الأخلاق، ولتحقق المودة والرحمة والإحسان بينهما .


موضوعات متعلقة :


- دار الإفتاء: الإنجاب عن طريق أطفال الأنابيب جائز شرعأ






مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 5

عدد الردود 0

بواسطة:

سناء

يا سلام

عدد الردود 0

بواسطة:

وحده مفروسه

عنصريه

عدد الردود 0

بواسطة:

عزيز

هو ده تكريم المرأة .... ؟؟؟؟

عدد الردود 0

بواسطة:

م

ارحمونا

عدد الردود 0

بواسطة:

استغفر الله

رد

{ٱدعُوهُم لِأبَآئِهِم هُوَ أَقسَطُ عِندَ ٱللَّهِ}، هل هذا دليل كافي لاحقية الرجل بالتسمية ماذا عن ايات تعب الام بالحمل الا يجيز لها هي التسمية دام انها هي من تعبت وستنزفت بينما الرجل لا ؟

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة