خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حرب فى العمرانية..أشعلتها "فتاة"وتسببت فى حبس أسرتها لشروعهم فى قتل ضابط..أخبرت والدتها أن جاريها المحاميين تحرشا بها..أشقاؤها أعدوا أسلحة للانتقام..وقوات الأمن تدخلت لفض المشاجرة فأصيب ضابط بطلق نارى

الجمعة، 15 يناير 2016 02:06 ص
حرب فى العمرانية..أشعلتها "فتاة"وتسببت فى حبس أسرتها لشروعهم فى قتل ضابط..أخبرت والدتها أن جاريها المحاميين تحرشا بها..أشقاؤها أعدوا أسلحة للانتقام..وقوات الأمن تدخلت لفض المشاجرة فأصيب ضابط بطلق نارى مشاجرة - صورة أرشيفية
كتب أحمد الجعفرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فتاة فى ريعان شبابها دفعتها أنوثتها التى نضجت فى ظل مراهقتها، لأن تظن أن جيرانها المحامان تحرشا بها لفظياً، ما دفعها لأن تهرول إلى والدتها وتخبرها بما دار، وكعادة الأم الشرقية هبت لنصرة نجلتها فأخبرت أشقائها الأربع بما تم، فاستلوا اسلحتهم وتوجهوا إلى منزل المحامين وأوسعوهما ضرباً، وحينما جاءت الشرطة وحاولت الفصل بينهما، أصيب ضابط شرطى بطلق نارى، لينتهى الامر بأشقاء الفتاة ووالدها خلف أسوار الحبس الأحتياطى.

بدأت الواقعة حينما توجهت الفتاة "م.خ" إلى والدتها "أحسان.م" 50 سنة ربة منزل لتشتكى لها من جيرانها "أحمد.ع" 30 سنة و "وليد.ع" 28 سنة محامان، وأدعت أنهما تحرشا بها، فما كان من والدتها إلا أن استنجدنت بأبنائها الأربعة "أمير" و "فايد" و "فؤاد" و "أشرف" وزوجها، الذين أخذتهما الحمية وأعدوا أسلحة نارية بيضاء وخرطوش وتوجهوا إلى شقة المحامين، وأوسعوهم ضرباً وسط مرأى ومسمع من الجميع.

وحاول أهالى المنطقة نجدة الشابان اللذان لا حول لهما ولا قوة، وحينما فشلا فى ذلك اتصلا بالشرطة التى حضرت على الفور، وتدخلت قوة من الامن لفض الاشتباك، إلا أن "أمير" وأشقائه رفضا الانصياع لأوامر الأمن، بل وقاوموهم وأطلقوا النيران صوب القوات ما أدى إلى إصابة ضابط شرطى يدعى "أحمد.ع" بطلق نارى فى القدم نقل على أثره إلى المستشفى لتلقى العلاج.

دعمت قوات الامن من تواجدها بمحيط الحادث، ومع وصول تشكيلات من الأمن المركزى، وتمكنت القوات من فض المشاجرة والقبض على المتهمين الـ4 ووالدهما، ووجهت لهم النيابة تهم مقاومة السلطات والشروع فى قتل ضابط شرطة، وحيازة أسلحة نارية وإثارة الرعب والفزع لدى المواطنين.

وباشرت نيابة العمرانية برئاسة المستشار محمد أبو زينة رئيس النيابة التحقيق مع المتهمين، وكشفت التحريات أن المجنى عليهم "أحمد.ع" 30 سنة و"وليد.ع" 28 سنة أستأجرا شقة سكنية فى العقار المقابل لسكن المتهمين لاستخدامه كمكتب للمحاماة، وأنهما لم يعاكسا الفتاة أو يتعرضا لها وأنها من اختلقت تلك الواقعة، وعليه صدر أمر بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات بعدما وجهت لهم التهم سالفة الذكر.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة