خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حملة "أنت الأهم" تدشن هاشتاج "ضد وباء القيصرية" لمحاربة انتشارها.. وتتساءل: ليه الولادة الطبيعية بقت من زمن الكوليرا وتؤكد تسجيل 52% من الحالات فى مصر.. ومؤسس الحملة: تسبب الجلطة الدموية

الأربعاء، 30 سبتمبر 2015 04:13 م
حملة "أنت الأهم" تدشن هاشتاج "ضد وباء القيصرية" لمحاربة انتشارها.. وتتساءل: ليه الولادة الطبيعية بقت من زمن الكوليرا وتؤكد تسجيل 52% من الحالات فى مصر.. ومؤسس الحملة: تسبب الجلطة الدموية الولادة القيصرية – أرشيفية
كتبت هبة الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
دشنت حملة "أنت الأهم" المختصة بالصحة الإنجابية هاشتاج وقائى بعنوان "ضد وباء القيصرية" على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، بعد انتشار ظاهرة «الولادة القيصرية» بشكل وبائى فى مناطق مختلفة من العالم، وفى مصر بشكل خاص، خاصة بعد ارتفاعها إلى 52%.

وطرحت الحملة سؤالاً: "ليه الولادة الطبيعى فى مصر بقت من زمن الكوليرا؟"، الأمر الذى لقى رواجاً واسعاً بين السيدات على موقع التواصل الاجتماعى للتوعية الصحية وتوضيح مزايا الولادة الطبيعية وعيوب الولادة القيصرية.

2 مليون ونصف ولادة سنويا
وأكدت الحملة من خلال الهاشتاج أن العمليات القيصرية تشكل تكلفة مرتفعة على الدولة، خاصة فى ظل وجود 2 مليون ونصف ولادة سنويا، نصفهم عمليات قيصرية، والتى قد لا يكون هناك داعٍ طبى لها من الأساس.

فيما، أكد الدكتور عمرو حسن مؤسس الحملة وسفير التنمية العربية واستشارى النساء والتوليد والعقم، أن العيب الرئيسى فى الولادة القيصرية هو ألم ما بعد العملية وأنه لا تزال نحو ثمانية بالمائة من النساء تصاب بالتهابات بعد الولادة القيصرية.

الجلطة الدموية


بالإضافة إلى الجلطة الدموية حيث تحمل جميع العمليات الجراحية مخاطر الإصابة بجلطة دموية، مما يمكن أن يكون خطراً بحسب الموضع الذى حدثت فيه الجلطة. إذا كانت الجلطة فى الرئة، قد تهدد الحياة، إلى جانب الالتصاقات التى ترتفع فى العمليات القيصرية بنسبة تصل لــ 83% بعد إجراء ثلاث عمليات، يمكن أن تكون الالتصاقات مؤلمة لأنها تحد من حركة الأعضاء الداخلية فى بعض الأحيان، ويمكن أن تؤدى إلى مشاكل فى الخصوبة، لأنها قد تضغط على قنوات فالوب أو تغلقها تماماً.

وأضاف "حسن" إنه من غير المرجح أن يتعرض الطفل لمشاكل التنفس بعد الولادة، حيث يعانى حوالى 35 من أصل كل ألف طفل من مشاكل فى التنفس بعد الولادة القيصرية، بينما تكون النسبة 5 من ألف طفل مولودين طبيعياً، والإصابات أثناء العملية الجراحية حوالى 2% من الأطفال يتعرضون لجروح طفيفة أثناء الولادة القيصرية.

الرضاعة الطبيعية


إلى جانب اكتئاب ما بعد الولادة التى تعتبر أكثر شيوعاً عند النساء اللاتى كانت ولادتهن قيصرية مقارنة بمن كانت ولادتهن طبيعية، وتقليل احتمالات الرضاعة الطبيعية عند النساء اللاتى ولدن قيصرية وهذا يفسر اسباب انتشار امراض الحساسية والتنفس فى الأطفال الذى تم إرضاعهم لبنا صناعيا.

وأضاف أن الأم تتعرض لأمراض خطيرة كسرطان الثدى والمبايض والرحم، وترتفع نسبة الوفيات فى الأطفال نتيجة سوء التغذية، ويمكن إنقاذ 22 طفلا من كل 100 يموتون نتيجة لعدم الرضاعة الطبيعية.

ممارسة الرياضة وعلاقتها الولادة


وأكدت الحملة أن أسباب اللجوء للولادة القيصرية عدم ممارسة الرياضة، حيث إن الرياضة تساعد فى توسيع الحوض وتقوية عضلات البطن مما يسهل عملية الولادة، بينما عدم الممارسة يجعل الحامل تجد نفسها فى نهاية التسعة أشهر تشعر بآلام بالظهر ناتجة عن ضعف بفقراتها وبالتالى تستعجل الولادة القيصرية للتخلص من الم الظهر ، بالإضافة إلى وجود موروثات قديمة ترسخت فى أذهان بنات الجيل الجديد جعلتهم يخافون من معاناة الولادة الطبيعية وأكدت بعض الأعمال الدرامية تلك الموروثات مثلما ظهر فى فيلم الحفيد والذى أظهر كم المعاناة التى تتعرض لها الأم أثناء الولادة مما يؤدى إلى طلب بعض السيدات بأنفسن إجراء عملية الولادة القيصرية تجنبا لمعايشة ذلك المشهد.

وتابعت الحملة أن عدم توافر العديد من الجوانب الخاصة بالخدمة الطبية اللازم توصيلها للمرضى أثناء الولادة الطبيعية فى بعض المستشفيات كان من الأسباب الرئيسية التى أدت للجوء إلى الولادة القيصرية، مما جعل العديد لديهم الخوف والرهبة من الدخول فى الولادة الطبيعية وطلب القيصرية مسبقاً، هذا إلى جانب أن الولادة القيصرية يكون معدا لها مسبقاً ويتم الانتهاء منها فى خلال نصف ساعة على الأكثر، غير الولادة الطبيعية والتى يمكن أن ينتظر الدكتور بجوار الحالة يوم او يومين، بالإضافة إلى عدم تعود الرجل الشرقى على تقديم الدعم النفسى اللازم لزوجته اثناء ساعات الولادة الطبيعية يجعله يستسهل الولادة القيصرية وعدم وجود رقابة على شروط إجراء العملية القيصرية ولعل الاختلاف فى الأجر بين الولادة القيصرية والطبيعية يكون محل إغراء لبعض الأطباء.

تأهيل الأطباء


وأوصى هاشتاج "#ضد_وباء_القيصرية" بوضع بروتوكولات محددة للولادة، بالإضافة إلى إعادة تأهيل الأطباء وتدريبهم على الولادة الطبيعية، وتثقيف الأمهات بأهميتها وبأهمية الرضاعة الطبيعية ومضاعفات الولادة القيصرية ومراجعة المستشفيات والدور الصحية والخاصة بشكل دورى حتى تكون هذه التعليمات ملزمة، وأن تكون الولادات القيصرية فى أضيق الحدود، بالإضافة إلى وضع خطة قومية لخفض معدلات القيصرية للحد الأدنى كل خمس سنوات.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة