خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مصر تغلق أبواب التصالح مع قطر وتنقل سفيرنا بالدوحة للقنصلية العامة بمومباى.. مصدر دبلوماسى: تعيين السفير فى مكان آخر رسالة بتخفيض مستوى التمثيل المصرى.. ويغلق الباب أمام أى عودة للسفير للدوحة

السبت، 04 يوليه 2015 02:44 م
مصر تغلق أبواب التصالح مع قطر وتنقل سفيرنا بالدوحة للقنصلية العامة بمومباى.. مصدر دبلوماسى: تعيين السفير فى مكان آخر رسالة بتخفيض مستوى التمثيل المصرى.. ويغلق الباب أمام أى عودة للسفير للدوحة سامح شكرى وزير الخارجية
كتبت آمال رسلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فى خطوة تؤكد غلق كل محاولات إعادة السفير المصرى مرة أخرى إلى الدوحة، أصدر سامح شكرى وزير الخارجية قراراً بنقل محمد مرسى عوض سفير مصر فى قطر الذى تم استدعائه للقاهرة قبل عام، لمنصب قنصل مصر العام فى مدينة مومباى فى الهند .

ويأتى هذا القرار بعد استدعاء سفير مصر فى قطر الى البلاد للتشاور فى يناير 2014 اعتراضا على تحركات قطر المساندة لجماعة الإخوان الإرهابية.

رسالة بتخفيض لمستوى التمثيل المصرى فى الدوحة


وقال مصدر مطلع إن تعيين محمد مرسى فى مكان آخر يعد رسالة بتخفيض لمستوى التمثيل المصرى فى الدوحة، بل ويغلق الباب أمام أى عودة للسفير فى المستقبل القريب، موضحا أن السفير ظل مسحوبا لمدة عام ونصف على أمل تحسن العلاقات خاصة فى ظل الوساطات الخليجية، إلا أن استمرار قطر فى تدخلها بشئون مصر ودعمها لجماعة الإخوان الإرهابية دفع القاهرة لاتخاذ هذا القرار لقطع الطريق على عودة السفير وتخفيض مستوى التمثيل.

وأشار المصدر إلى أن ما حدث مع السفير المصرى فى الدوحة يشبه تماماً ما قامت به القاهرة بعد سحب سفيرها من تركيا عبد الرحمن صلاح حيث تم تعيينه مباشرة فى وظيفة مساعد لوزير الخارجية لقطع الطريق على عودة السفير.

مواقف قطر تزداد سوءا


واللافت أن مواقف قطر تزداد سوءا، حتى أن البيان الصادر عَنِ خارجيتها حول الحادث الإرهابى الخسيس الذى أدى إلى استشهاد النائب الْعَام قَدْ تجنب استخدام مصطلح "العمل الإرهابى" فى وصفه لعملية الاغتيال البشعة، كما تجنبت قطر توجيه تعازيها إلى الحكومة المصرية والتعبير عن تضامنها معها واكتفت بالإشارة فقط إلى أسرة الفقيد والشعب المصرى، علماً بأنها دأبت فى بيانات الإدانة الخاصة بها التعبير عن التعازى والتضامن مع حكومات الدول الأخرى التى تشهد أعمالاً إرهابية، وكانت آخرها على سبيل المثال بيانات إدانة للأحداث الإرهابية التى وقعت فى كل من فرنسا والكويت وتونس، حيث أعربت قطر عن تعازيها لحكومات تلك الدول.

وأكد المصدر أنه لا يخفى على أحد دعم قطر للإرهاب فى المنطقة، وتورطها فى تمويل تنظيمات إرهابية، كما أنها مازالت تستقبل وتأوى أعضاء جماعة الإخوان، التى أعلنتها مصر جماعة إرهابية، كما تمنح أعضاءها الجنسية، وتجعل من مساجدها منابرا لهم كى ينفثوا من خلالها سموم فكرهم الخبيث الذى ملاْ أنحاء المنطقة قتلا وخرابا.

تصعيد قطر وقناة الجزيرة ضد مصر


وتزامن القرار مع تصعيد قطر وقناة الجزيرة ضد مصر حيث أذاعت القوات المسلحة تقريرًا مصورًا عن ما شهدته سيناء الأربعاء الحاضى من مواجهات مع الجامعات الإرهابية، والتى أسفرت عن استشهاد 17 من أفراد الجيش وإصابة 13 آخرين، ومقتل 100 من الإرهابيين، ويوضح التقرير اشتراك قنوات معروفة بانتمائها ودفاعها عن الجماعات الإرهابية ومرافقتها للإرهابيين قبل اقتحامهم للنقاط الأمنية، بما يؤكد اشتراكها فى الهجوم، كما حدد التقرير قنوات: (الجزيرة، مكملين، الشرق) مع ما بثته من أرقام وتفاصيل مغلوطة والإدعاء بسقوط سيناء فى قبضة "داعش".

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 7

عدد الردود 0

بواسطة:

م . فايز

دائما قرارات مصر متـأخرة جدا

فوق

عدد الردود 0

بواسطة:

ehab mosad

خيانة قطر

عدد الردود 0

بواسطة:

sherif

ضعيف

هو دا رد الفعل بس ؟

عدد الردود 0

بواسطة:

Ali

مش كفاية

عدد الردود 0

بواسطة:

بنت مصر

دويلة حقيرة

عدد الردود 0

بواسطة:

Beshoy

ربنا يهديهم

عدد الردود 0

بواسطة:

ايمن شوقي

قرار خالي من الحكمة

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة