خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

وكالات الأنباء العالمية: قناة السويس الجديدة جزء من خطة اقتصادية طموحة

السبت، 25 يوليه 2015 07:13 م
وكالات الأنباء العالمية: قناة السويس الجديدة جزء من خطة اقتصادية طموحة قناة السويس الجديدة
كتبت: إنجى مجدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اهتمت وكالات الأنباء العالمية بقرب موعد إفتتاح مشروع "قناة السويس الجديدة"، حيث بدأت هيئة القناة أولى تجارب المشروع القومى الذى يهدف لتحفيز الاقتصاد المصرى، الذى يواجه تعثرا منذ ثورة يناير 2011.

ووصفت الوكالة الفرنسية فى تقرير، السبت، مشروع تطوير قناة السويس بأنه أحد المشاريع الكبيرة للرئيس عبد الفتاح السيسى، حيث يهدف الفرع الجديد للقناة، البالغ طوله 72 كلم، لزيادة حجم الملاحة فى القناة التى تعتبر ممرا رئيسيا مهما يربط البحرين الأحمر والمتوسط وذلك عبر إتاحة الإبحار فى الاتجاهين.

واتفقت الوكالة الفرنسية وزميلتها رويترز على أن المشروع جزء من خطة اقتصادية طموحة لتطوير منطقة قناة السويس لتجعل منها مركزا لوجيستيا وصناعيا وتجاريا من خلال بناء عدة موانئ تقدم خدمات للاساطيل التجارية التى تعبر القناة، وتعتبره الحكومة "مشروعا قوميا" للنهوض بالاقتصاد.

وقالت وكالة رويترز للأنباء أن القناة الحالية تحقق دخل سنوى يبلغ نحو 5 مليارات دولار، ومن المفترض أن يعمل المشروع الجديد، الذى يسمح بحركة المرور للسفن الكبيرة فى الإتجاهين، على زيادة إيرادات قناة السويس إلى 15 مليار دولار سنويا بحلول عام 2030، وبحسب الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، فإن المجرى الجديد سوف يعمل على تقليص وقت عبور السفن إلى 11 ساعة بدلا من 22، مما يجعلها أسرع ممر مائى فى العالم.

وأشارت رويترز إلى أن الرئيس السيسى يريد أن تصبح القناة رمزا للفخر الوطنى وأن تساعد على مكافحة البطالة التى تتجاوز الـ10%، موضحة أن قناة السويس تشكل بالفعل مصدر حيوى للعملة الصعبة لمصر، لاسيما عندما شهدت السياحة ركودا وتراجعت الإستثمارات الأجنبية نتيجة الإضطرابات السياسية طيلة 4 سنوات، وتعد قناة السويس محورا هاما للتجارة العالمية، وقد عبرتها نحو 17100 سفينة عام 2014 وفق الارقام الرسمية لهيئة القناة.

وأعلنت هيئة القناة عن بدء أولى تجارب التشغيل التجريبى لعبور السفن بقناة السويس الجديدة، السبت. وقالت مصادر ملاحية أن "6 سفن حاويات عبرت، اليوم السبت، القناة الجديدة فى قافلتين الأولى قادمة من السويس على البحر الأحمر، جنوبا، والثانية من بورسعيد على البحر المتوسط، شمالا،" وذلك فى التجربة الأولى لتشغيل القناة. والقافلة القادمة من الجنوب إلى الشمال حملت إعلام سنغافورة، لوكسمبورغ، والبحرين، فيما تحمل القافلة القادمة من الشمال إلى الجنوب إعلام ليبيريا، سنغافورة وهونج كونج.

هذا فيما شككت صحيفة نيويورك تايمزلتى تتخذ موقف معادى لثورة 30 يونيو وتواصل الهجوم على مصر منذ ذلك الحين فى نجاح مشروع توسيع قناة السويس، وزعمت إن فى غضون أسابيع قليلة سوف يتم الاحتفال بافتتاح المشروع على الرغم من عدم اليقين بشأن فوائده الاقتصادية.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الرئيس السيسى لايزال يتمتع بتأييد واسع فى مصر، حيث نقلت عن مصريين إشادتهم بتحسين خدمة الكهرباء وتواجد الشرطة فى الشوارع مما حافظ على النظام والأمن.


اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري اصيل ضد كلاب اهل النار

ماشاء الله كان ربنا يحمي مصر و المصرين من عيون الحساد و الحاقدين

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى بيحب ترابها

فخر واعتزاز

عدد الردود 0

بواسطة:

م ج ع ز

شكر وعرفان

ربنا يحميكي يامصر في حكم الزعيم السيسي

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة