خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين فى الخرطوم

الجمعة، 12 يونيو 2015 10:17 م
الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين فى الخرطوم الشرطة السودانية
الخرطوم (رويترز)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال ثلاثة شهود عيان أن الشرطة فى السودان أطلقت الغاز المسيل للدموع اليوم الجمعة واستخدمت الهراوات لفض احتجاج فى الخرطوم على سياسات الحكومة بشأن الأراضى

وأغلق نحو 500 متظاهر شارعين رئيسيين فى منطقة الجريف الشرقية. وألقى المحتجون حجارة على الشرطة وأحرقوا إطارات سيارات غضبا من تخصيص الحكومة أراضى للمستثمرين يقولون أن لهم الحق فى ملكيتها.

ويقول منتقدون للحكومة انها تشن حملة صارمة لإسكات المعارضة التى قاطع معظمها انتخابات جرت فى ابريل نيسان وفاز فيها الرئيس عمر حسن البشير، وقال عثمان وهو من سكان الجريف لرويترز "طلعنا اليوم رجالا ونساء وشبابا من الجريف فى تظاهرة سلمية نطالب برد أراضينا وحقوقنا التى انتزعتها الحكومة. ولكن الحكومة تعاملت بعنف وتم ضرب المتظاهرين وإطلاق الغاز المسيل للدموع بكثافة."

وقال محمد صالح انه شاهد الشارعين الرئيسيين فى الجريف مغلقين وحرائق تشتعل فى اطارات سيارات. واضاف لرويترز "هناك رجال ونساء يشاركون فى التظاهرة والشرطة تحيط بالمتظاهرين."

وجاء فى بيان صادر عن المكتب الصحفى للشرطة السودانية "نهار اليوم قامت مجموعة من مواطنى الجريف شرق بالخروج للشارع العام مطالبين بتعويضات أراضى الجريف وقاموا بإغلاق شارع الجريف وشارع أم دوم."

وأضاف البيان "قام المتظاهرون بحرق موقع شرطة بسط الامن الشامل... وحاولوا الهجوم على قسم شرطة الجريف شرق. مع اصرار المتظاهرين على مواصلة اعمال الشغب اضطرت الشرطة لاستخدام الغاز المسيل للدموع وفقا للقانون وأثناء ذلك أصيب احد المواطنين وأسعف فى المستشفى وتوفى لاحقا كما أصيب عدد من أفراد الشرطة وعدد من المواطنين تم إسعافهم فى المستشفى."

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة