أكرم القصاص

رئيس "المركزى للتعبئة والإحصاء": 950 ألف حالة زواج سنوياً و160 ألف حالة طلاق بمصر.. عدد المواليد فى اليوم 5700 بمعدل 4 أطفال بالدقيقة.. 35% من حالات الطلاق فى أول 5 سنوات زواج.. ولدينا 3.6 مليون عاطل

الجمعة، 10 أبريل 2015 01:30 ص
رئيس "المركزى للتعبئة والإحصاء": 950 ألف حالة زواج سنوياً و160 ألف حالة طلاق بمصر.. عدد المواليد فى اليوم 5700 بمعدل 4 أطفال بالدقيقة.. 35% من حالات الطلاق فى أول 5 سنوات زواج.. ولدينا 3.6 مليون عاطل اللواء أبو بكر الجندى رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء
كتب مصطفى النجار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال اللواء أبو بكر الجندى، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء إن الـ"تابلت" سيكون بديلا للاستمارة الورقية، للحصول على البيانات الخاصة بكل أسرة، مؤكداً أن الجهاز به أجندة يومية لخدمة القطاع الخاص، وأيضاً مفتوح للجمهور ليطلب كل ما يريده مقابل التكلفة الفعلية للورق فقط لأى شركة.

لدينا 3.6 مليون عاطل



وأوضح الجندى، فى حواره مع المحامى خالد أبو بكر، مقدم برنامج القاهرة اليوم، المذاع على فضائية اليوم، أن القوة العاملة فى مصر 27 مليون عامل، أما البطالة فنسبتها 13.1% بما يقابل 3.6 مليون عاطل.

وأكد الجندى، أن عدد المواليد بمصر فى اليوم 5700 مولود بمعدل 4 أطفال فى الدقيقة، موضحاً أن نسبة زيادة السكان فى مصر ارتفعت بنسبة 2.55% فى 2013 مقابل نمو 2% يعنى خراب لأن الزيادة السكانية أخطر على مصر من الإرهاب، لأن النمو الاقتصادى على الأقل من المفترض أن يكون ثلاثة أضعاف النمو السكانى، كما أن هذا انتحار جماعى.

خانة الديانة مقررة منذ قرن ونصف



وعن الجدل المثار حول خانة الديانة باستمارة تعداد السكان، قال الجندى إنها موجودة منذ قرن ونصف أى منذ عام 1882، ولم نعلن عن أى شىء بشأنها، وليس لها أى مبرر لكى يتم تناولها بهذا الشكل، حسب قوله.

وكشف رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء أن عدد حالات الزواج بمصر نحو 950 ألف حالة زواج سنوياً، وعدد حالات الطلاق 160 ألف حالة طلاق سنوياً أيضاً، بما يعنى أن كل عام زيادة حالات الزواج والطلاق تكون بنسب متزايدة، فى السنوات الخمسة الأولى نسبتها 35% من حالات الطلاق.

وأوضح اللواء أبو بكر الجندى، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، أن الجهاز ليس فقط مهمته حصر عدد السكان، لكن يقوم بحصر الفئات العمرية للسكان وأيضاً انتشارهم الجغرافى، وحالتهم الاجتماعية والعملية والصحية، لمساعدة الدولة فى عدة أشياء من خلال الجهاز.

الغرامة والحبس 6 أشهر لمن يضلل مندوب التعداد



وأكد رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، أن المحور الأساسى للجهاز هو الإحصاء الوطنى، و85% من باقى العمل بمشاركة من جهات الدولة مثل وزارة الكهرباء والتضامن والتموين والبنك المركزى والجهات الموجود بها جهات إحصاء، ومن ثم يقوم الجهاز بدوره بوضع تلك المادة فى إطارها ونموذجها المناسب بحسب مجتمع الإحصاء الدولى، وهناك علاقة قانونية بين المواطن والجهاز، بحسب قانون الجهاز والقانون يلزم المواطن بالإفصاح عن البيانات وتجريم وعقاب المسئول بغرامة وحبس 6 أشهر حال الامتناع عن المعلومات أو تضليل المندوب.

وشدد الجندى على أن البيانات التى يحصل عليها مندوبو الجهاز تتم فى أقصى درجات السرية، ولا يسمح لأى جهة بالحصول عليها ، ولن يطلع الجهاز أى شخص على تلك البيانات، والقانون يلزم بحساب الموظف حال الإفصاح عن البيانات بالسجن 6 أشهر، وأى بيان إحصائى لا يعتد به فى أى نظام قضائى أيضاً.

جهة حكومية طلبت أعداد الشقق المغلقة والخالية



وأضاف الجندى، أن الجهاز يرصد الجانب الاقتصادى والأنشطة الاقتصادية بالمجتمع من صناعة وزارعة ويتم إمداد وزارة التخطيط سنوياً به، لتحديد مستوى النمو، بالإضافة إلى تقديم دراسات تهم المجتمع عن المخدرات والخبز والسماد والقمح وغيرها.

وكشف اللواء أبو بكر الجندى رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، أن إحدى جهات الدولة طلبت من الجهاز إمدادها ببيانات عن أعداد الشقق المغلقة والخالية.

وأشار الجندى إلى أن الجهاز لا يستطيع الوفاء بهذا الطلب إلا من خلال سجلات إحصاء سنة 2006، أو الانتظار حتى الانتهاء من الإحصاء القادم فى عام 2016.


موضوعات متعلقة



- "التعبئة والإحصاء": إحدى الجهات طلبت حصرا بالشقق المغلقة والخالية


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة