خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مؤتمر مستقبل الأقمشة فى برشلونة: زيادة اهتمام المستهلكين بالملابس الرياضية

الجمعة، 04 ديسمبر 2015 06:51 م
مؤتمر مستقبل الأقمشة فى برشلونة: زيادة اهتمام المستهلكين بالملابس الرياضية الملابس الرياضية – أرشيفية
رسالة برشلونة: هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت "باولا رييد" مديرة أحد مواقع التجارة الإلكترونية العالمية، إن هذا العقد سيعرف بأنه عقد الملابس الرياضية العصرية خاصة وأن هناك أعمال ضخمة فى هذا المجال ويتم الحصول على تحديثات موسمية حول تطورات عالم الأزياء، وتحديثات شهرية عن شوارع التسوق المهمة، وتحديث أسبوعى من خلال المجلات والصحف، وتحديث دقيقة بدقيقة من مواقع التواصل الاجتماعى والمدونات لمواكبة الاهتمام الشديد من جانب المستهلكين بهذا النوع من الملابس.

وأوضحت "رييد" خلال مشاركتها فى المؤتمر العالمى الذى نظمته إحدى الشركات حول مستقبل الأقمشة بمدينة برشلونة الأسبانية، أن الملابس الرياضية العصرية مصممة ليتم إرتداؤها أثناء أداء التمارين الرياضية وأيضاً للاستخدام العام، حيث لجأ المستهلكين عالميا إلى شراء الملابس الرياضية لاستخدامات غير رياضية، وذلك باعتبارها ملابس عصرية تستخدم كل يوم.

وأشارت إلى أن ارتداء ملابس رياضية من ماركات عالمية أصبح هو المحدد الرئيسى للطبقة الاجتماعية التى ينتمى لها الشخص، فهى تعبر عن أن من يرتديها "صحى، ويحافظ على جسده"، وهو ما دفع رجال الصناعة إلى التوجه إلى هذه النوعية من الملابس.

وأكدت باولا رييد أن الطفرة فى الملابس العصرية تزداد عبر زيادة الاهتمام باللياقة البدنية، ولكنها أيضاً يتم الحفاظ على استمراريتها من خلال تطوير مواد عالية الجودة والراحة تستطيع تحمل الأداء فى ظروف قصوى وأيضاً تبدو جيدة كاشفه عن تمكن التقنيات الحديثة الفخمة من إنتاج كشمير يمكن غسيله فى غسالات الملابس حيث يتم دمجه مع القطن، الإلاستين، والنايلون، وجاء ذلك نتيجه للوقت الطويل الذى يقضيه المستهلكين فى ملابسهم الرياضية، ويتوقعون المزيد من قوة الأداء من الخامات التى يرتدونها لتصبح هى الغالبة فى خزانة ملابسهم العصرية.

وطالبت "رييد" شركات العناية بالملابس بضروره توفير طرق جديدة للعناية بالملابس للمستهلكين خاصة وأن العناية المتخصصة بالملابس لا مكان لها اليوم، فهناك فرصة هائلة للخبراء أن يبتكروا طرقاً تلاءم المهتمين بالموضة كى يتمكنوا من العناية بملابسهم فى المنزل.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة