خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

أبرز 6 اعترافات للإخوان وحلفاءها فى 2015..المتحدث بإسم الحرية والعدالة اعترف بانضمام أبناء القيادات لداعش.. ومؤسس رصد يؤكد اختراق مخابرات بريطانيا للتنظيم.. زوبع: عودة مرسى "وهم"

الإثنين، 28 ديسمبر 2015 02:43 ص
أبرز 6 اعترافات للإخوان وحلفاءها فى 2015..المتحدث بإسم الحرية والعدالة اعترف بانضمام أبناء القيادات لداعش.. ومؤسس رصد يؤكد اختراق مخابرات بريطانيا للتنظيم.. زوبع: عودة مرسى "وهم" الرئيس الاسبق محمد مرسى
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أمتلئ عام 2015 بالعديد من الاعترافات الخطيرة التى خرجت من قيادات لجماعة الإخوان وحلفاءهم والتى كشفت بما لا يدع مجالا للشك حجم الخديعة التى روجها الإخوان لأنصارهم لضمان استمرار دعم هؤلاء الأنصار لها، كما اعترفوا أيضا بممارستهم للعنف.

اعتراف راضى شرارة بمقابلة الإخوان بوفود أجنبية دون علم أنصارهم


أول اعتراف خلال هذا العام كان من قبل راضى شرارة القيادى السلفى، وعضو الهيئة العليا لحزب الوطن، الذى انسحب مؤخرا من تحالف دعم الإخوان، حيث كشف تفاصيل لأول مرة حول اعتصام رابعة العدوية والنهضة تتضمن أن عمرو دراج القيادى البارز بجماعة الإخوان كان يلتقى وفود أجنبية خلال الاعتصام دون علم أحد من حلفاء الإخوان، وذلك بعدما طلبت الوفود الأجنبية بأن لا يحضر قيادات الجماعة الإسلامية وحزب الوطن هذه اللقاءات وهو ما استجاب له قيادات الجماعة.

اعتراف أشرف عبد الغفار بتفجير اعضاء الإخوان محطات الكهرباء


ثانى اعتراف صدر خلال عام 2015 كان اعتراف القيادى الإخوانى أشرف عبد الغفار فى أحد القنوات التابعة للإخوان بأن اعضاء بالجماعة يقومون بتفجير محطات الكهرباء ، زاعما أن هذا الفعل هو دفاع عن النفس، وأنهم بذلك لا يضرون المواطن بشكل مباشر، وهو ما أحدث ردود أفعال واسعة لدى الرأى العام خلال ذلك التوقيت.

حمزة زوبع يعترف بأن عودة مرسى كان خديعة لأنصار الإخوان


فى منتصف عام 2015 وتحديدا قبل أيام قليلة من ذكرى فض اعتصامى رابعة والنهضة فى شهر أغسطس خرج القيادى بحزب الحرية والعدالة المنحل ، حمزة زوبع ليعترف بأن الإخوان كانت على يقين بأن عودة الرئيس المعزول محمد مرسى مستحيلة خلال اعتصام رابعة والنهضة، وأنهم كانوا يصورون لأنصارهم بأن عودة مرسى قريبة حتى يستمروا فى الاعتصام.

المتحدث بإسم الحرية والعدالة المنحل يعترف بإنضمام أبناء لقيادات إخوانية لتنظيم داعش


جاء اعتراف أحمد رامى، المتحدث بإسم حزب الحرية والعدالة المنحل، ليؤكد بما لا يدع مجالا للشك بأن هناك أعضاء بجماعة الإخوان ضد انضموا بالفعل لتنظيمات إرهابية، بعدما كتب تدوينة عبر صفحته الرسمية أكد فيها أن الأوضاع التى تمر بها جماعة الإخوان دفعت عدد من بأبناء قيادات بالجماعة – لم يسمهم – للإنضمام إلى تنظيم داعش.


عاصم عبد الماجد يكشف الهدف الحقيقى وراء اعتصام رابعة


خرج عاصم عبد الماجد خلال هذا العام، وبالتحديد فى نهاية أغسطس الماضى، ليعلن عن الهدف الحقيقى وراء تنظيم الإخوان لاعتصام رابعة، حيث أكد فى أحد القنوات الإخوانية أن الهدف كان تقسيم الجيش المصرى، وهو ما سيساهم بشكل كبير فى عودة الإخوان للمشهد السياسى.

مؤسس شبكة رصد يعترف باختراق مخابرات أجنبية لجماعة الإخوان


وفى نهاية هذا العام، أعلن أنس حسن مؤسس شبكة رصد الإخوانية، أن المخابرات البريطانية استطاعت أن تسيطر على جماعة الإخوان ومكتبها فى لندن، وأصبحت القرارات التى تصدر من التنظيم تخرج بتعليمات من المخابرات البريطانية.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة