خالد صلاح

بالفيديو.. أحمد إبراهيم الشريف: "موسم الكبك" ترتقى بالمهمشين إلى "المتن"

الثلاثاء، 22 ديسمبر 2015 06:38 م
بالفيديو.. أحمد إبراهيم الشريف: "موسم الكبك" ترتقى بالمهمشين إلى "المتن" احمد إبراهيم الشريف
كتب أحمد منصور
إضافة تعليق
صرح الروائى أحمد إبراهيم الشريف، بأن روايته "موسم الكبك" ترصد حالة من المهمشين والمعدمين "الصيادين"، موضحا أن فكرة الرواية تدور حول سؤال يفرض نفسه دائما حول أولئك المعدمين وحيواتهم.

وأوضح مؤلف رواية رواية "موسم الكبك" المرشحة ضمن القائمة القصيرة لجائزة ساويرس، أن الهوامش التى احتفت بها الرواية ومثلت جزءًا من متن الرواية، بقوله "فى بداية كتاباتى للرواية كان الهامش لا يمثل جزء من تركيبة الرواية، ولكن الهامش فرض نفسه على الرواية، خاصة أن أبطال الرواية يمثلون جزءًا من الهامش، حيث إنهم مهمشون من المجتمع؛ فالسلطة لا تعرفهم، ولا يمثلون لها شيئا"، مضيفاً أن أحداث الرواية جعلتهم يرتفعون من الهامش إلى المتنن وذلك بعد مقتل السائح الأجنبى داخل الرواية.

وبين إبراهيم الشريف، خلال لقائه ببرنامج "شباب فى شباب" مع الإعلامى خالد منصور على قناة النيل الثقافية، أن عنوان روايته "موسم الكبك"، يوجد فيه نوع المحلية، وموسم الكبك هو موسم صيد انتهى وانقرض وكان موجودًا حتى التسعينيات من القرن الماضى، بقرى الصعيد ويقام من 15 إلى 20 يوما وبالتحديد من سبتمر وحتى أكتوبر، ويبدأ وقت الغروب.

وتابع: موسم الصيد لا يشبه مواسم الصيد الأخرى، موسم ليلى يبدأ قبيل غروب الشمس ولا ينتهى طالما كان الليل قائما، يأخذ النيل عرضا من الشرق للغرب، شباكة عيونها واسعة تشفق على السمكات الصغيرات التى تتفلت منها مكتفية بالليل القاسى، صيادوه يبادرون الليل بصدورهم العاية، وشايهم الثقيل المر، وسجائرهم القليلة.




موضوعات متعلقة..


- "الآثار" تبحث مع أكاديمية الشرطة تقديم خدمة الكلاب البوليسية بالأهرامات



إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة