خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

قرض بقيمة مائتى مليون دولار من البنك الأوروبى لبناء محطة كهرباء فى مصر

الثلاثاء، 17 نوفمبر 2015 12:39 م
قرض بقيمة مائتى مليون دولار من البنك الأوروبى لبناء محطة كهرباء فى مصر البنك الأوروبى
لندن (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلن البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية صباح اليوم، الثلاثاء، عن قرض بقيمة 200 مليون دولار لبناء محطة كهرباء فى دمنهور، ومساعدة مصر التغلب على نقص الطاقة.

وذكر البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية فى لندن فى بيان له، أنه سيقدم قرضا بقيمة 200 مليون دولار للشركة القابضة لكهرباء مصر لإعادة ‏إقراضه لشركة غرب الدلتا لإنتاج الكهرباء لبناء محطة كهرباء بنظام الدورة المركبة بقدرة 1.8 جيجا واط جديدة فى ‏دمنهور، شمال غرب القاهرة.

وأشار إلى أن هذا القرض سيسهم فى تمويل المشروع البالغ تكلفته الإجمالية 1.3 مليار‎ ‎دولار ‏أمريكى، والذى يموله أيضا بنك الاستثمار الأوروبى والصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى والبنك ‏الإفريقى للتنمية‎.‎

وأضاف أن الاستثمار فى محطة الطاقة الجديدة سيقلل من النقص الحاد فى الطاقة بمصر من خلال زيادة الكفاءة والقدرة ‏على توليد الطاقة المتاحة.

وتستخدم المحطة الجديدة بدمنهور أكثر التقنيات الحديثة تقدما، وستصبح بعد الانتهاء ‏من تشييدها أكبر محطة للطاقة من حيث الكفاءة فى استهلاك المياه فى مصر، وتقلل من انبعاثات الكربون فى ‏قطاع توليد الطاقة بما يوازى 1.5 مليون مكافئ ثانى أكسيد الكربون كل عام‎.‎

وقالت هيلدا جارد‎ جاسيك، المدير التنفيذى لمنطقة جنوب وشرق المتوسط بالبنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية: ‏‏"إن الاستثمار فى الطاقة الكهربائية أمر بالغ الأهمية عندما يتعلق الأمر بعملنا فى مصر.. وإنه من خلال هذا الاستثمار نقدم ‏دعمنا الكامل لتنويع مصادر توليد الطاقة، وكفاءة استخدام الطاقة والطاقة النظيفة" مؤكدة أن التغلب على النقص المزمن فى ‏العرض أمر ضرورى أيضا لتحقيق النمو الاقتصادى المستدام وتحسين الظروف المعيشية للسكان.

ومن جانبها، قالت نانديتا بارشاد، مدير مرافق الكهرباء والطاقة بالبنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية "إن ‏شراكتنا مع الشركة القابضة لكهرباء مصر ووزارة الكهرباء والطاقة المتجددة أمر محورى لعملنا فى القطاع، ونحن ‏سعداء بشراكتنا معهما لدعم تحديث قدرات توليد الطاقة وأيضا لتعميق تعاوننا بهدف إعادة تشكيل القطاع لتلبية ‏احتياجات مصر من الطاقة‎".

ومن جانبها، أكدت وزيرة التعاون الدولى سحر نصر أن المشروع سيدعم مصر فى مواجهة الطلب المتزايد على الطاقة ‏من القطاعات الصناعية والمحلية والزراعة، بالإضافة إلى ذلك فإنه سيقلل من العبء على شبكة الكهرباء ‏الرئيسية.

يذكر أنه منذ بداية البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية أنشطته فى مصر، بنهاية عام 2012، استثمر ما يزيد عن مليار ‏يورو من خلال 27 مشروعا.

وتشمل استثمارات البنك القطاع المالى، والصناعات الزراعية ‏والتصنيع والخدمات، وكذلك مشاريع البنية التحتية مثل الكهرباء والمياه والصرف الصحى بالمحليات ‏والمساهمة فى رفع مستوى خدمات النقل‎.‎

عادل فرغلى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة