خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

للمرة الثانية..

مذكرة لمجلس الوزراء لتوفير 350 مليون جنيه لتسويق 1.7 مليون قنطار قطن

الأربعاء، 07 أكتوبر 2015 02:05 ص
مذكرة لمجلس الوزراء لتوفير 350 مليون جنيه لتسويق 1.7 مليون قنطار قطن المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
للمرة الثانية، اتفقت اللجنة التنسيقة لتسويق محصول القطن، فى اجتماعها الأخير بحضور رئيس قطاع الخدمات والمتابعة بوزارة الزراعة، ومسئولين بالاتحاد التعاونى الزراعى المركزى، والإدارة المركزية للتعاون الزراعى، والجمعيات ومعهد بحوث القطن ومجلس القطن المصرى وجمعية منتجى الأقطان، على تحديد سعر القنطار المنتج المحلى للموسم الحالى بـ1300 جنيه للوجه البحرى و1150 للوجه القبلى.

وأعدت وزارة الزراعة مذكرة رسمية بنتائج الاجتماع لعرضها على المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، لتقديم دعم مايقرب من 350 مليون جنيه للتجار لتحملهم انخفاض السعر العالمى للقطن، وتشجيعهم على شراء القطن من الجمعيات الزراعية عقب استلامه من المزارعين، بتقديم دعم 150 جنيها لأقطان الوجه القبلى، لإجمالى مساحة 11 ألف فدان، بقيمة إجمالية للدعم لأقطان الوجه القبلى، 25 مليون جنيه،و250 جنيها لأقطان الوجه القبلى، بما يوزارى حوالى 275 مليون جنيه، لتغطية مساحة 248 ألف فدان من القطن تم زراعتها العام الحالى لمواجهة أى من أزمات التسويق.

وقال وليد السعدنى، رئيس منتجى جمعية القطن، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إنه تم إعداد مذكرة رسمية بنتائج اجتماع اللجنة التنسيقية لتسويق محصول القطن الموسم الحالى، لعرضها على رئيس مجلس الوزراء بتقديم دعم مايقرب من 350 مليون جنيه لـ1.7 مليون قنطار إنتاج الموسم الحالى، مشيرا إلى أن السعر المحدد يشمل تكلفة الزراعة فقط ويحقق هامش ربح للفلاح، باعتبار أن العام الحالى انتقاليا، مؤكدا أن الدعم سيساعد على تلاشى أى من الأزمات وتنفيذ خطة العام المقبل فى زراعة محصول يتميز بإنتاجية عالية، على مساحة من الارض تبلغ 600 ألف فدان، بعد أن تدنت المساحة هذا العام إلى 248 ألف فدان فقط، لافتا إلى استمرار تعليق الحلقات جمع الأقطان لحين توفير الدعم اللازم لتسويق المنتج المحلى.

من جانبه طالب مجدى الشراكى، رئيس الجمعية العامة للإصلاح الزراعى، فى تصريحات لـ "اليوم السابع"، بسرعة توفير دعم 350 مليون جنيه لتسويق المنتج المحلى من الأقطان الموسم الحالى، والذى يقترب من 1.7 مليون قنطار من مساحة منزرعة 248 ألف فدان، مشيرا إلى أن المزراع اليوم حائر فى انتظار تسويق المحصول بدلا من بيعه بأرخص الأسعار لتجارة السوق السوداء حتى يغطى تكلفة زراعة الفدان، مضيفا أنه على الدول وقف استيراد الأقطان من الخارج لحين تسويقها محليا.


موضوعات متعلقة..


- أزمة تسويق المحاصيل الصيفية عرض مستمر.. نقابة الفلاحين: "الزراعة" تركتنا فريسة لمافيا التجار.. ومحصول 3.5 مليون فدان ذرة يباع برخص التراب.. ومنتجى الأقطان: تصريحات المسئولين عن تسويق القطن وهمية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة