خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الصحف الأمريكية: دعوات لمظاهرات مسلحة مناهضة للمسلمين فى الولايات المتحدة.. واشنطن تفاجأت بتحركات موسكو رغم المؤشرات الأولية.. ساينس مونيتور: انتفاضة الفيسبوك تهدد إسرائيل بعد أحداث العنف الأخيرة

السبت، 10 أكتوبر 2015 11:31 ص
الصحف الأمريكية: دعوات لمظاهرات مسلحة مناهضة للمسلمين فى الولايات المتحدة.. واشنطن تفاجأت بتحركات موسكو رغم المؤشرات الأولية.. ساينس مونيتور: انتفاضة الفيسبوك تهدد إسرائيل بعد أحداث العنف الأخيرة تنظيم داعش
إعداد ــ ريم عبد الحميد ــ إنجى مجدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نيويورك تايمز:داعش يسيطر على 6 قرى فى مناطق القصف الروسى


زعمت صحيفة نيويورك تايمز، أن تنظيم داعش أحرز مكاسب بارزة فى شمال غرب سوريا، المنطقة التى تستهدفها الضربات الجوية الروسية، مسيطرا على 6 قرى بالقرب من حلب وهدد بقطع طريق هام شمال حدود تركيا.

اليوم السابع -10 -2015

وأضافت الصحيفة الأمريكية أن التنظيم الإرهابى استطاع إحراز تقدم فى المناطق الواقعة بالقرب من حلب، الجمعة، بينما ذكرت تقارير أخرى أن متمردين من جماعات أخرى استطاعوا استعادة السيطرة على واحدة من القرى الستة.

وتقول إنه على الرغم من أن الكرملين قال إنه تدخل لمكافحة داعش، لكن القوات الروسية ركزت كثيرا من ضرباتها على جماعات التمرد الأخرى المناهضة للرئيس بشار الأسد، بما فى ذلك جبهة النصرة، التابعة لتنظيم القاعدة، والجيش السورى الحر.

ونقلت وكالة رويترز عن قائد لإحدى جماعات التمرد قوله: "لقد استغل تنظيم داعش الضربات الجوية وانشغال الجيش السورى الحر بمعاركه فى حماة، ليحرز تقدما فى حلب".

وتقدم داعش هذا يهدد المناطق الاستراتيجية شمال حلب، حيث الطريق المؤدى لنقطة العبور إلى تركيا وهى المنطقة نفسها المقرر أن تكون منطقة خالية من عناصر داعش، بموجب خطة أعلنتها الولايات المتحدة بالشراكة مع تركيا هذا الصيف، لكنها توقفت.


فورين بوليسى:دعوات لمظاهرات مسلحة مناهضة للمسلمين فى الولايات المتحدة


ذكرت مجلة فورين بوليسى، أن المسلمين فى الولايات المتحدة يستعدون لمواجهة موجة من الاحتجاجات المعادية لهم أمام المساجد فى عدة ولايات، والتى من المحتمل أن تكون مسلحة.

اليوم السابع -10 -2015

وأوضحت المجلة الأمريكية، الجمعة، أن جون ريتزيمر، جندى المارينز الأمريكى السابق، يقود دعوى لاحتجاجات داخل ما لا يقل عن 20 مدينة أمريكية بزعم الدفاع عن مبادئ الدستور الأمريكى ضد الأعداء والأجانب والدخلاء.

وكان ريتزيمز قد خطط من قبل إلى مظاهرة مسلحة ضد المسلمين أمام مسجد بفيونيكس فى ولاية أريزونا، مايو الماضى. وينظم الجندى الأمريكى السابق الاحتجاجات هذه المرة على مستوى وطنى بالتعاون مع منظمة "Oath Keepers"، وهى جماعة على صلة بحركة وطنية وتضم فى عضويتها عسكريين سابقين وحاليين فى الجيش الأمريكى وبعض مسئولى إنفاذ القانون.

وأعضاء هذه الجماعة، التى تأسست فى 2009، يعتقدون أنه لا ينبغى إطاعة الأوامر التى تنتهك دستور الولايات المتحدة. وبرز تواجد هذه الجماعة، بشكل مثير للجدل، خلال الاحتجاجات فى ولاية ميزورى بعد مقتل شاب أسود أعزل على يد الشرطة، حيث كان بعض أعضائها شبه مسلحين.

وتشير المجلة أن من المقرر أن تندلع الإحتجاجات المناهضة للمسلمين فى ما لا يقل عن 20 مدينة فى أنحاء الولايات المتحدة، بما فى ذلك، فيونيكس وأرلينجتون وتكساس وديربون وميتشجان وأوكالا وسبرنج هيل ومدينتين فى ولاية فلوريدا. لكن من غير الواضح عما إذا كانوا جميعا سوف يتم تنظيمها بالفعل.

وفى دعوة استفزازية، حث ريتزيمز المحتجين على إحضار الأسلحة معهم خلال المظاهرات. ووصف على صفحته بالفيسبوك، تلك المظاهرات، بأنها "حشد عالمى من أجل الإنسانية".

وحذر مركز أمريكى يتتبع الأنشطة المتطرفة فى الولايات المتحدة، من الاحتجاجات. وقال هيدى بيريتش، المسئول فى المركز والذى يتابع نشاط جماعات الكراهية: "لم نشهد من قبل تنظيم واسع بهذا الشكل لمثل هذه الأحداث التى تستهدف المساجد". ووصف منظميها بأنهم مجموعة من الجماعات العنصرية والمناهضة للمسلمين والحكومة ممن سيقودون البلاد إلى كارثة.

وأعرب إبراهيم هوبر، مدير الاتصالات الوطنية بمجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية، عن آماله إحباط هذه المظاهرات المقررة. لكنه أشار إلى أن المظاهرة السابقة، التى نظمها ريتزهايمر فى مايو الماضى، أظهرت احتمالات لاندلاع العنف.

وأشار هوبر فى تصريحاته لفورين بوليسى، إلى أن مظاهرة فيونيكس شهدت المئات ممن حملوا الأسلحة والشعارات النازية، قائلا: "علينا أن نستعد لما هو أسوأ".

وكان أكثر من 200 شخص تظاهروا، أواخر مايو الماضى، أمام مسجد أريزونا بالولايات المتحدة ضد الإسلام بعبارات نابية فى بعض الأحيان، بعضهم كان مسلحاً، وهو التحرك الاستفزازى الذى قابله مظاهرة أخرى رافضة للعنصرية، إذ رد المتعاطفون مع المسلمين، الذين بلغ عددهم أكثر من 250 على الشعارات المعادية للإسلام والمسلمين، ودعوا إلى التعايش السلمى.

المتظاهرون من الجانبين تم تفريقهم من قبل الشرطة، لكن اللافت أن هذه المظاهرة العنصرية جاءت بعد أسابيع قليلة من قيام مسلحين فى تكساس بإطلاق النار أثناء إجراء مسابقة للرسوم الكاريكاتورية عن النبى محمد.


واشنطن بوست:الولايات المتحدة تفاجأت بتحركات موسكو رغم المؤشرات الأولية


قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إنه على الرغم من المؤشرات الأولية للاستعدادت الروسية للتدخل فى سوريا، إلا أن الولايات المتحدة قد بدت متفاجئة بتحركات موسكو.

اليوم السابع -10 -2015

وذكرت الصحيفة أنه من بين المؤشرات الأولى على حشد روسيا لهجوم عسكرى كان طلبات من قبل موسكو بدأت فى منتصف أغسطس للسماح بعبور أراضى دول أخرى بطائرات أكثر وأكبر. وقال أحد مسئولى إدارة أوباما إن الروس كانوا يطلبون تحليق طائرات وصفه بالمفرط، متحدثا عن تلقى حلفاء أمريكا طلبات بذلك من روسيا.

وكانت روسيا تسعى إلى توضيح بأن الأمر لا يقتصر على طائرات الشحن، ولكن أيضا الطائرات المقاتلة والقاذفات التى لم يتدرب الطيارون السوريون عليها مطلقا.

وعلى الرغم من أن الشكوك الأولى التى زادت مع نشر روسيا طائرة مقاتلة وفرق من المستشارين العسكريين، فإن الولايات المتحدة بدت متفاجئة بالضربات الجوية التى بدأتها موسكو مؤخرا.

واستهدفت الهجمات المعارضين السوريين الذين تم تدريبهم وتسليحهم من قبل "السى أى إيه" خلال العامين الماضيين، لكن لم يتلقوا تحذيرات على مايبدو بأنهم فى مرمى الطائرات الروسية. وأضرت الضربات الروسية أيضا بالاستراتيجية الأمريكية الهشة التى تلقت ضربة جديدة يوم الجمعة عندما اعترف البنتاجون أنه قلص بشدة جهوده لبناء قوة لمحاربة داعش.

وشملت الانتكاسات أيضا جهودا أخرى من بينها جهود استخباراتية سرية لمساعدة المتمردين السوريين الذين يحاولون الإطاحة بالرئيس بشار الأسد، وعملية عسكرية معلنة لاستخدام القوة الجوية الأمريكية ومساعدة جماعات المعارضة الأخرى على الأرض لمواجهة داعش. إلا أن المسئولين والخبراء الأمريكيين يقولون إنه فى كلا الأمرين كانت إدارة أوباما بطيئة فى الاعتراف بمؤشرات وجود مشكلة بدت واضحة والرد عليها.

ويعتقد جيفرى وايت، المحلل السابق باستخبارات وزارة الدفاع الأمريكية الذى يتابع الشأن السورى فى معهد واشنطن، إن هناك فجوة أو عدم تواصل بين الجانب الاستخباراتى والسياسة والجانب العملى، وأضاف أن المسئولين رأوا جيدا ما كان يحدث، لكن كان هناك فشل فى قراءة الأثار المترتبة على ذلك.


ساينس مونيتور: انتفاضة الفيسبوك تهدد إسرائيل بعد أحداث العنف الأخيرة


سلطت صحيفة "كريستيان ساينس مونيور" الأمريكية الضوء على الأحداث المتصاعدة فى الأراضى الفلسطينية، وتساءلت عن كيفية وقف انتفاضة لا قائد لها.. وقالت إنه على الرغم من جهود قوات الأمن الفلسطينية والإسرائيلية، فإن موجة العنف فى إسرائيل لا يزال يشعلها الغضب على شبكات التواصل الاجتماعى بين الفلسطينيين.

اليوم السابع -10 -2015

وتابعت الصحيفة قائلة إن الانتفاضة الفلسطينية الأولى التى اندلعت عام 1987 سميت بانتفاضة الحجارة، بينما سميت الانتفاضة الثانية عام 2000 بانتفاضة الأقصى. ولو تسارعت الموجة الحالية من عمليات الطعن وإطلاق النيران والشغب، فإن الانتفاضة الجديدة ربما يطلق عليها انتفاضة الفيسبوك، وذلك بسبب استمرار الزيادة فى الاضطرابات خلال الأسابيع القليلة الماضية، حتى على الرغم من عدم وجود تنظيم سياسى أو عسكرى ينظم بنشاط الهجمات حتى الآن ومحاولة قوات الأمن الإسرائيلية والفلسطينية التعاون للحد من الفوضى.

ومثلما ساعدت شبكات التواصل الاجتماعى على انتشار ثورات الربيع العربى قبل أربع سنوات، وساعدت تلك الشبكات تنظيم داعش فى نشر فيديوهات الإعدام، فإن مناخ الصراع يشعله حملات على مواقع التواصل الاجتماعى. وتنقل التغريردات والتدوينات التهديد الذى يتعرض له المسجد الأقصى من قبل المتطرفين الإسرائيليين، وتمجد عمليات الطعن وإطلاق النار ضد المستوطنين الإسرائيليين.

ونقلت ساينس مونيتور عن أوريت بيرلوف، الخبيرة فى السوشيال ميديا فى العالم العربى بمعهد دراسات الأمن القومى فى جامعة تل أبيب الإسرائيلية قوله:"عندما تحظر أى وسيلة سلمية للتعبير السياسى، فلا وجود لأحزاب، ولا سياسات فلن يكون أمام الناس سبيلا لممارسة النفوذ من داخل النظام.. والآن يملك كل شخص حساب على فيسبوك وتويتر، وهو المكان الوحيد الذى لا يوجد فيه حدود. ولذلك، إذا كنت تعيش فى غزة لا تستطيع التحرك، لو كان لديك فكرة فبإمكانك نقلها.

وتقول بيرلوف إن شبكات التواصل الفلسطينية قد ملأتها مؤخرا مزاعم أن إسرائيل تريد أن تمنح اليهود دخولا أكثر للأقصى، وصور بطولية للهجمات ضد المستوطنين الإسرائيليين. وحتى على الرغم من أن الجماهير الفلسطينية ظلت على هامش الصراع على العكس من الانتفاضتين السابقتين، فإن تلك المزاعم الإلكترونية، كما تصفها الصحيفة، قد نشرت مناخ الأزمة ومنحت الأفراد دافعا لتوجيه ضربات.


موضوعات متعلقة


صحافة القاهرة: مصر تدخل عصر "حاملات الطائرات" اليوم.. انتخابات المصريين بالخارج فى 136 سفارة.. الجيوشى: مناطق لوجستية وموانئ ونقل نهرى ستطرح للاستثمار.. خفض عجز الموازنة.. إجراء تقليل الدعم للطاقة


التوك شو: محافظ بورسعيد: "الحمد لله المنطقة الحرة بعافية شوية".. وزير الإسكان: الرئيس سيطلق مشروع العاصمة الإدارية الجديدة خلال أيام.. جابر القرموطى يعرض فيديو لطفل رضيع ضحية الإهمال الطبى بالمنوفية


- الصحف البريطانية: أوضاع الليبراليين فى مصر محزنة.. أصحاب نوبل للسلام تفوقوا على قائمة طويلة من المشاهير.. التدخين سيقضى على ثلث الشباب الصينى ويقتل مليونى شخص فى 2030

- الصحف الإسبانية: ميركل وهولاند استغلا أزمة انفصال كتالونيا للتعبير عن رفضهما للحركات الاستقلالية.. رئيس المفوضية يصف خطاب ملك إسبانيا بـ"المؤثر".. وألمانيا ترى "ميركل" تستحق جائزة نوبل للسلام

- الصحف الأمريكية: نواب الكونجرس يحققون فى إخفاق الاستخبارات الأمريكية المحتمل بشأن تدخل موسكو فى سوريا.. الأسد يريد إجبار الغرب على الخيار بينه وبين داعش.. وأوباما غير مستعد لتصعيد الصراع


- الصحافة الإسرائيلية: الإسرائيليون يتهافتون على شراء الأسلحة لقتل الفلسطينيين.. اليسار الإسرائيلى يتهم نتنياهو بالتعمد فى إثارة الفوضى.. متطرفون يهود يرددون عبارات مسيئة للنبى محمد فى القدس المحتلة







مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة