أكرم القصاص

بالصور.. نكشف تفاصيل العثور على رفات أحد شهداء حرب أكتوبر خلال حفر قناة السويس الجديدة.. الرفات للمجند محمد عطوة من قرية طوخ الأقلام بالدقهلية.. وابنته: هيكله غير متحلل ومتعلقاته الشخصية وجدت معه

الثلاثاء، 26 أغسطس 2014 03:01 م
بالصور.. نكشف تفاصيل العثور على رفات أحد شهداء حرب أكتوبر خلال حفر قناة السويس الجديدة.. الرفات للمجند محمد عطوة من قرية طوخ الأقلام بالدقهلية.. وابنته: هيكله غير متحلل ومتعلقاته الشخصية وجدت معه الشهيد مجند محمد عطوة
الدقهلية شريف الديب وأسامة السيد وناهد الجندي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أبنة الشهيد المجند:

والدى مفقود منذ حرب 73 وأطالب برفاته لدفنها بمدافن العائلة


استخرجنا شهادة وفاة والدي بعد الحرب بـ 3 سنوات


والدى شارك فى الحرب بسلاح المركبات

بعد 41 عاماً على استشهاد المجند محمد حسن عطوة خلال حرب 6 أكتوبر 1973 ، وغيابه عن أهل قريته طوخ الأقلام التابعة لمركز السنبلاوين بالدقهلية، والذين لم يعرفوا خبر استشهاده، عثر أمس على رفاته خلال عملية حفر قناة السويس الجديدة ومعه كافة متعلقاته الشخصية.

وكان من بين المتعلقات التى عثر عليها بجوار رفات الشهيد، زمزمية المياه والمشط الخاص وواحدة من فردتى البيادة ومحفظته وبها بطاقته وكارنيه التجنيد، فيما سادت حالة من الفرحة بين أهالى القرية بعد العثور على رفات الشهيد، فى انتظار عودتها لدفنها فى القرية.

ومن جانبها، طالبت إيمان محمد حسن عطوة، من قرية طوخ الأقلام التابعة لمركز السنبلاوين بالدقهلية، نجلة الشهيد الذى عثر العمال بقناة السويس، أمس على رفاته أثناء أعمال الحفر باستلام رفات والدها لدفنه في مدافن العائلة بالقرية.

وقالت نجلة الشهيد، إنها ابنته الوحيدة، وأن والدها شارك فى حرب أكتوبر عام 1973، ومنذ انتهاء الحرب لم نعلم عنه أى شئ وتوقعنا أنه قد استشهد خلال الحرب.
أضافت أنه كان مجند فى سلاح المركبات، ولم يعود للقرية بعد الحرب، وحينما سألوا عليه وقالوا إنه فى حالة عدم عودته سيعد من المفقودين وبعد 3 سنوات استخرجوا له شهادة وفاة وكتبوا فيه أنه توفى خلال حرب أكتوبر.
كان عدد من النشطاء تداولوا صورة لرفات جثة، قالوا إنها أثناء عمليات الحفر فى مشروع قناة السويس الجديد فى موقع لشركة بتروجت تم العثور على هيكل عظمى كامل غير متحلل لمجند ربما كان مفقودًا من سنة 73 أو حتى 76.
وأوضحت الصورة وجود عدد من المتعلقات الشخصية لرفات الجثة، وهى زمزمية المياه والمشط الخاص وواحدة من فردتى البيادة ومحفظته وبها بطاقته وكارنيه التجنيد عرف منها اسمه وهو المجند الشهيد بأمر الله محمد حسن عطوة.

صورة للشهيد محمد حسن عطوة





صورة من نعى وزارة الحربية وقت الحرب





شهادة وفاة المجند





صورة ابنة الشهيد





شهادة الوفاة





رفات المجند الشهيد








موضوعات متعلقة..


حساب منسوب للداخلية: العثور على هيكل عظمى كامل لمجند من عام 73

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد يوسف

رحمه الله على الشهيد

رحمك الله يابطل وفي جنة الخلد ان شاء الله .

عدد الردود 0

بواسطة:

ريح ضهرك

علشان الشباب يفهم ان ارض سينا مرويه بالدم

فوق يمكن تفوقوا.

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد

بطل

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

الله يرحمه

رحمة الله عليك با بطل وان شاء الله في جنات الخلد

عدد الردود 0

بواسطة:

المستشار

اكتوبر

ربنا يرحم الجميع

عدد الردود 0

بواسطة:

Hamdy Abdel-Gawad

الي الشهيد البطل:لم ولن ننساك ابدا.

عدد الردود 0

بواسطة:

د.فوزي رمضان

ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله اموات بل احياء عند ربهم يرزقون

عدد الردود 0

بواسطة:

smsm

أسأل الله أن يتقبله عنده من الشهداء

طوبى لمن مات فى سبيل بلاده دفاعا عنها وعن كرامتها

عدد الردود 0

بواسطة:

ايمن سالم

ابناء مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن مصرى

الله أكبر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة