أكرم القصاص

أزمة بين شركات السياحة والمعتمرين.. باسل السيسى: أزمة التأشيرات قائمة..والوزارة تتجمل أمام الرأى العام..ومصر حصلت على 4 آلاف تأشيرة من 50 ألفا.. ويؤكد: الخلافات بين الشركات المصرية والسعودية "تجارية"

السبت، 12 يوليه 2014 05:05 م
أزمة بين شركات السياحة والمعتمرين.. باسل السيسى: أزمة التأشيرات قائمة..والوزارة تتجمل أمام الرأى العام..ومصر حصلت على 4 آلاف تأشيرة من 50 ألفا.. ويؤكد: الخلافات بين الشركات المصرية والسعودية "تجارية" هشام زعزوع
كتبت ميرفت رشاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شن باسل السيسى، رئيس اللجنة الاقتصادية بغرفة شركات السياحة، هجوما عنيفا على البيان الذى أصدرته وزارة السياحة اليوم السبت، الخاص بشأن انفراج أزمة تأشيرات المعتمرين، مؤكدا أن الأزمة مازالت قائمة ولا حل لها وأن الوزارة تتجمل أمام الرأى العام، وتضع الشركات السياحة فى مأزق أمام معتمريها الذين حرموا من أداء مناسك العمرة هذا العام.

وكشف "باسل" فى اتصال هاتفى من المملكة العربية السعودية لـ"اليوم السابع"، عن قيام السلطات السعودية بغلق النظام الإلكترونى "السيستم" الخاص بالتأشيرات اليوم، موضحا أن عدد التأشيرات التى حصلت عليها مصر بعد فتح "السيستم" لا تتعدى 4 آلاف تأشيرة فقط من إجمالى 50 ألف تأشيرة، متسائلا: "أى انفراجة تتحدث عن وزارة السياحة ؟ والشركات المصرية خسرت سمعتها أمام عملائها لعدم قدرتها على الالتزام بالتعاقدات التى أبرمتها مع معتمريها، علاوة على الخسائر المادية التى ستلحق بالشركات".

واكد غياب التنسيق بين وزارة السياحة المصرية، ووزارة الحج السعودية، مما تسبب فى ضياع حقوق المعتمرين، مشيرا إلى أن الزيارة التى قام بها هشام زعزوع وزير السياحة إلى المملكة العربية السعودية مؤخرا، لم تؤت بثمارها ولم تصب فى مصالح الشركات والمعتمرين المصريين، فمازالت المشكلة تتكرر للعام الثانى على التوالى بدون سابق إنذار أو احترام للاتفاقات الموقعة بين الجانبين.

وقال إن ما يحدث من خلافات بين الشركات المصرية ونظيرتها السعودية، هو خلاف تجاريا ولا علاقة له بالعلاقات الوثيقة بين البلدين على كافة المستويات، مطالبا وزارة السياحة الاعتراف بالمشكلة وعدم تسييس الأمور، فالجميع على علم بمدى العلاقات الوطيدة بين البلدين ولكن ما يحدث حاليا هو إضرار بمصالح المواطنين.

وعلم "اليوم السابع" أن وزارة الحج السعودى رفضت الطلبات التى أرسلها مسئولو وزارة السياحة لعقد لقاءات ثنائية لبحث الاستعدادات والتنسيق لموسم العمرة هذا العام، مما تسبب فى خلق الأزمة الحالية لغياب التنسيق.

كان مصطفى عبد اللطيف رئيس قطاع الشركات السياحية، قد أكد أن هناك انفراجة فى أزمة التأشيرات العمرة بالتنسيق مع الجانب السعودى، وذلك بمنح الوكلاء السعوديين عدد من التأشيرات التى سيتم توزيعها على الشركات السياحية وفقاً للتعاقدات بينهم، يأتى ذلك فى إطار سعى وزارة السياحة الدءوب لتقديم كافة سبل الراحة للمعتمرين ومساعدة الشركات السياحية فى الحصول على التأشيرات فى الأوقات المحددة.

أشاد عبد اللطيف فى بيان صحفى صدر اليوم السبت، بتفهم الجانب السعودى لطلبات القطاع السياحى المصرى، لافتا إلى عمق العلاقات المصرية السعودية على كافة الأصعدة، مشيرا إلى أن غرفة عمليات الحج والعمرة بالقاهرة والإسكندرية قد فتحت أبوابها فى عطلة نهاية الأسبوع (الجمعة والسبت) لمراجعة ملفات المعتمرين.

كان عبد اللطيف قد أصدر تعليماته لغرفة عمليات الحج والعمرة بالقاهرة والإسكندرية بالعمل فى عطلة نهاية الأسبوع لإنجاز ومراجعة ملفات العمرة حتى يتم سفر المعتمرين فى الأوقات المحددة لهم، وذلك بالتنسيق مع القنصليات السعودية التى استجابت بشأن فتح أبوابها ومنح التأشيرات فى إجازة نهاية الأسبوع.


موضوعات متعلقة:

بالصور.."السياحة" تغلق باب تسجيل حجاج شركات السياحة غدا.. وإجراء القرعة الالكترونية لاختيار الحجاج الخميس.. و1500 شركة سجلت أسماء حجاجها.. وتخصيص حوالى 17500 تأشيرة منها 60% للبرامج الاقتصادية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

كله يروح شركة تسهيل

كله يروح شركة تسهيل

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة