خالد صلاح

ياسر برهامى: لن أحضر اختبارات الحصول على تصريح الخطابة لأنها غير محايدة

الجمعة، 12 ديسمبر 2014 04:44 م
ياسر برهامى: لن أحضر اختبارات الحصول على تصريح الخطابة لأنها غير محايدة الدكتور ياسر برهامى نائب رئيس الدعوة السلفية
كتب كامل كامل وأحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، أنه يستشعر حالة من التربص والإقصاء له من قِبل وزارة الأوقاف بدليل التصريحات الإعلامية العدائية من جانب الوزارة؛ مما يجعل عقد اختبارات الحصول على تصريح خطابة تتم فى أجواء غير حيادية.

وأوضح برهامى فى بيان، منذ قليل، أنه يحتفظ بحقه القانونى فى اختصام وزارة الأوقاف لمنعه من الخطابة، حيث إنه حاصل على ليسانس الشريعة بتقدير جيد جدًا مع مرتبة الشرف.

وأشار "برهامى" إلى أن يحتاج ابتداءً أن يفصل القضاء فى قانونية اللائحة الداخلية للاختبارات التى تعقدها وزارة الأوقاف؛ للحصول على تصاريح خطابة قبل التقدم إليها، حيث إن وزارة الأوقاف جهة تنفيذية وإدارية وليست جهة علمية والأزهر هو الجهة العلمية، مؤكدًا أنه لن يحضر اختبارات الأوقاف لأنها غير محايدة.

وأوضح "برهامى" أن الامتحانات السابقة كان بها أسئلة خلافية مثل قضية الأضرحة وفوائد البنوك الربوية والنقاب وما نقول به فى هذه المسائل يقول به طائفة كبيرة من علماء الأزهر، مشيرًا إلى أن بعض وكلاء وزارة الأوقاف صرح بأنه لابد أن يجيب "برهامى" وفق ما تراه الوزارة؛ مما يؤكد عدم الحيادية والنية المسبقة فى التحكم فى نتيجة الاختبار وممارسة ما يشبه محاكم التفتيش على الآراء العلمية فى التعصب لرأى معين وترسيب من يخالفه، مؤكدًا أن مثل هذه التصريحات العدائية تزيد من الاحتقان والانقسام داخل المجتمع.

وأكد نائب "الدعوة السلفية" أنه لا يرفض تنظيم القانون للعمل الدعوي، لكنه يرفض استخدام القانون للإقصاء، مشيرًا إلى أن تقدمه بالأوراق يظهر حسن النية فى الحرص على الإطار القانونى.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة