خالد صلاح

وزراء الخارجية الأفارقة يجتمعون بمنابع النيل بإثيوبيا فى غياب مصر

الأحد، 12 يناير 2014 03:28 م
وزراء الخارجية الأفارقة يجتمعون بمنابع النيل بإثيوبيا فى غياب مصر وزير الخارجيه الاثيوبى
أديس أبابا ـ الأناضول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال مصدر دبلوماسى إفريقى إن اجتماع الدورة العادية الـ24 لوزراء خارجية الدول الأعضاء بالاتحاد الأفريقى سيعقد خلال الفترة من 22 إلى 24 يناير الجارى بمدينة "بحر دار"، منبع نهر النيل بإثيوبيا.

واستعبد المصدر نفسه مشاركة مصر فى الاجتماع على خلفية قرار مجلس السلم والأمن الأفريقى "تجميد"، مشاركتها فى أنشطة الاتحاد الأفريقى، عقب عزل محمد مرسى فى يوليو ، فيما لم يتسن الحصول على تعليق من الجانب المصرى حول المشاركة فى هذا الاجتماع من عدمه.

وهذ هى المرة الأولى التى يعقد فيها هذا الاجتماع بمدينة "بحر دار"، التى تعتبر منبع نهر النيل بإقليم أمهرا الأثيوبي، كما أنها المرة الأولى من نوعها التى يقام فيها الاجتماع خارج مقر الاتحاد الأفريقى بالعاصمة أديس أبابا.

فيما لم يعلن الاتحاد الأفريقى رسميا مكان انعقاد الاجتماع حتى اليوم.

وفكرة اجتماعات الاتحاد الأفريقى خارج أديس أبابا كانت قديمة إلا أنها لم تنفذ لاعتراض بعض الأعضاء على الفكرة، لكن هذه هى المرة الأولى التى تنفذ فيها الفكرة، ولم يوضح المصدر سبب تنفيذها فى هذا التوقيت.

فيما ربط مراقبون بين عقد الاجتماع فى مدينة "بحر دار" واستراتيجية تنتهجها الحكومة الإثيوبية لتنشيط المدينة وجعلها على قائمة المدن السياحية فى البلاد.

ويأتى هذا الاجتماع تمهيدا لانعقاد قمة الاتحاد الأفريقى الـ 22 العام الجاري.

وقال المصدر الدبلوماسى إن الاجتماع سيركز على النزاعات التى تشهدها بعض دول أفريقيا كالصومال وأفريقيا الوسطى، والكونغو الديمقراطية، ومالي، وجنوب السودان.

كما أشار إلى أن قضية الصراع فى جنوب السودان ستتصدر جدول أعمال اجتماع المجلس الوزارى للاتحاد الأفريقي.

وتوقع المصدر أن يبحث الوزراء الأفارقة فى الاجتماع عضوية الاتحاد الأفريقى بالأمم المتحدة وملف قوات حفظ السلام فى كل من مالى وأفريقيا الوسطى والكونغو الديمقراطية.





لمزيد من الأخبار السياسية..

المفتى: المشاركة الفاعلة فى التصويت على الدستور واجب وطنى

قيادى بالدعوة السلفية: لا مانع أن يكون الرئيس القادم له خلفية عسكرية

الأوبزرفر: الاستفتاء على الدستور يؤكد الإطاحة بمرسى من السلطة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة