خالد صلاح

ننشر أمر إحالة تنظيم "القطا الإرهابى" لـ"الجنايات".. القائمة شملت 23 متهما بينهم 12 هاربا.. والنيابة توجه لهم اتهامات تشكيل تنظيم إرهابى وقتل اللواء نبيل فراج وحيازة أسلحة ومفرقعات

الأحد، 12 يناير 2014 05:35 م
ننشر أمر إحالة تنظيم "القطا الإرهابى" لـ"الجنايات".. القائمة شملت 23 متهما بينهم 12 هاربا.. والنيابة توجه لهم اتهامات تشكيل تنظيم إرهابى وقتل اللواء نبيل فراج وحيازة أسلحة ومفرقعات اللواء نبيل فراج
كتب محمود نصر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ينشر "اليوم السابع" أمر إحالة عناصر تنظيم "القطا" المتهمين باقتحام قسم شرطة كرداسة، وقتل اللواء نبيل فراج، مساعد مدير أمن الجيزة، إلى محكمة الجنايات.

شملت قائمة المتهمين 23 متهمًا بينهم 12 متهمًا هاربًا، وضمت القائمة كلا من:" المتهم الأول محمد نصر الدين فرج الغزلانى هارب وعصام عبد الجيد هارب وإبراهيم فتحى هارب ومحمود محمد هارب وأحمد محمد هارب ومحمد سعيد فرج وشهرته محمد القفاص محبوس ومصطفى محمد حمزاوى محبوس وأحمد محمد الشاهد محبوس وشحات مصطفى رشيدة محبوس وصهيب محمد نصر الغزلانى محبوس وفرج السيد الفار هارب ومحمد عبد السميع أبو سمية محبوس وعبد الغنى العارف محبوس وجمال محمد إمبابى محبوس وصلاح فتحى هارب وعاطف الشحات هارب ووليد سعد هارب ومحمود إدريس هارب وأحمد متولى هارب وأحمد عبد الحميد هارب وأحمد محمود وعصام الدين نصر هارب وخالد على محبوس".

ووجهت لهم النيابة اتهامات، أنه فى غضون الفترة من 14 أغسطس إلى 2 أكتوبر 2013، قام المتهمان الأول والثانى بإنشاء وإدارة وزعامة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات من ممارسة أعمالها واعتداء على الحريات الشخصية للمواطنين، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلاح، وتوليهم زعامة جماعة تدعو إلى تكفير الحاكم وباحة الخروج عليه، وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة وأبناء الديانة المسيحية واستحلال أموالهم وممتلكاتهم، واستهداف المنشآت العامة بغرض الإخلال بالنظام العام.
المتهمون جميعًا عدا الأول والثانى والثالث والعشرين انضموا لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وكان الإرهاب من الوسائل التى تستخدمها هذه الجماعة فى تنفيذ أغراضها بأن انضموا للجماعة مع علمهم بأغراضها.

كما أن المتهم الخامس والخامس عشر قتلا عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، المجنى عليه اللواء نبيل عبد المنعم فراج، مساعد مدير أمن الجيزة، بأن عقدا العزم وبيتا النية على قتل قوات الشرطة، المكلفة ببسط سيطرتها الأمنية على مدينة كرداسة.

وأعد المتهم الخامس لذلك الغرض سلاحًا ناريًا "مسدس" والخامس عشر سلاحًا ناريًا "بندقية آلية" وتربصا لهم فى المكان الذى أيقنا مرورهم فيه، وما أن شاهداه أطلقا صوبهم الأعيرة النارية، قاصدين من ذلك إزهاق روحهم، فأصاب المتهم الخامس المجنى عليه بعيار نارى استقر فى الصدر.

واقترنت هذه الجناية بجناية أخرى، وهى أنهما فى ذات الزمان والمكان سالفى البيان شرعًا فى قتل المجنى عليهم: "محمد سيد محمد ووائل جمال عيسى وإبراهيم الراعى إبراهيم ومحمد محمود محمد وضباط وأفراد شرطة بمديريه أمن الجيزة وتامر مجدى حسن عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، بأن عقدا العزم وبيتا النية على قتل قوات الشرطة المكلفة ببسط السيطرة الأمنية على مدينه كرداسة واعدا لذلك الغرض السلاحين المبينين بوصف التهمة السابقة وتربصا لهم فى المكان الذى أيقنا مرورهم فيه، وما أن ظفرا بهم حتى أطلقا صوبهم وابلا من الأعيرة النارية قاصدين من ذلك إزهاق روحهم تنفيذًا لذات الغرض الإرهابى، موضحًا أن أثر الجريمة خاب لسبب لا دخل لإرادتهما فيه وهو عدم إحكامهما التصويب، وذلك على النحو المبين بالتحقيقات.

وأوضح أمر الإحالة، أن المتهمين تعديا بالقوة والعنف على موظفين عموميين وضباط وأفراد شرطه بمديريه أمن الجيزة ـ وهم :"نبيل عبد المنعم فراج, وائل جمال عيسى شريف, إبراهيم الراعى إبراهيم, محمد محمود محمد ومحمد سيد محمد"، لحملهم بغير حق على الامتناع عن أداء عمل من أعمال وظيفتهم وهو منعهم من بسط السيطرة الأمنية على مدينة كرداسة، بان أطلقا عليهم عدة أعيرة ناريه من السلاحين المشار إليهما بوصف الاتهام السابق، الأمر الذى نجم عنه موت المجنى عليه اللواء نبيل عبد المنعم فراج.

وأشار أمر الإحالة إلى أن المتهمين الأول والثانى أيضًا اشتركا بطريقى الاتفاق والمساعدة مع المتهمين الخامس والخامس عشر فى ارتكاب الجريمتين موضوع البند ثالثًا، بان اتفقا معهما على ارتكابها وساعدا المتهم الخامس عشر بأن أمداه بالبندقية الآلية المبينة بوصف الاتهام السابق، فوقعت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق، وتلك المساعدة وذلك على النحو المبين بالتحقيقات.









للمزيد من التحقيقات والملفات..

إبراهيم عيسى أمام المحكمة فى قضية القرن: تردد أنباء "توريث" مبارك الحكم لنجله كان الشرارة الأولى لثورة يناير.. تزوير انتخابات البرلمان وقمع الشرطة دفع الكثيرين للنزول.. معظم المشاركين كانوا من الشباب

"السيسى" يشهد استعدادات وحدات القوات الخاصة لتأمين الاستفتاء.. ويؤكد: جاهزون ومستعدون حتى تنتهى المهمة بسلام.. الصاعقة تشارك فى التأمين بقوة 92 دورية ثابتة ومتحركة.. والمظلات تدفع بمجموعات قتالية

بالفيديو.. تفاصيل ضبط معمل لتجهيز المواد المتفجرة بالإسكندرية.. تديره عناصر إخوانية ويحتوى على حمض النيتريك المركز وأقنعة واقية وميزان حساس.. والمتهم يترك وصية لزوجته يدعوها لإلحاق أبنائه بـ"الجماعة"

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة